الرئيسية / تقارير سياسية / مهام حرس الثورة التي تريد اميركا عرقلتها في المنطقة
3089790_791-445-1-25

مهام حرس الثورة التي تريد اميركا عرقلتها في المنطقة

اعتبر الاكاديمي والباحث السياسي الفلسطيني وليد محمد علي، قرار واشنطن تصنيف حرس الثورة الاسلامية في ايران ارهابياً بالتزامن مع الانتخابات الاسرائيلية، بانها خطوة شكلية لها علاقة بالانتخابات ودعماً لرئيس الحكومة بنيامين نتنياهو ليفوز بها ويعزز موقعه.

وقال محمد علي في حوار خاص مع قناة العالم عبر برنامج “مع الحدث”: ان الهدف الاساسي من هذه الخطوة والتي تريح نتنياهو والقوى المعادية معه، هي اتهام حرس الثورة الاسلامية بدعم ما يسمونها حركات ارهابية في لبنان وفلسطين والعراق واليمن وسوريا.

واوضح محمد علي، ان المقصود بدعم الحركات، مثلاً في لبنان هو حزب الله وقوى المقاومة معه التي تواجه المشروع العنصري الصهيوني، وفي فلسطين هي فصائل المقاومة بعد ظنوا انه عندما تخلى العرب عنها دعمها فانها لن تجد ملاذاً الا رفع الراية البيضاء، ولكن فوجئوا من وقف الى جانبها (حرس الثورة الاسلامية)، مشيراً الى ان المقصود في اليمن هم حركة انصار الله والجيش اليمني الذي يدافع عن اليمن امام عدوان همجي سعودي اماراتي على الشعب، وامام صمت دولي مريب، واما في العراق دعمه لقوات الحشد الشعبي الذي طهر البلد من داعش الوهابية.

https://t.me/wilayahinfo

شاهد أيضاً

00

لا اميركا ولا غيرها يجرؤ على العدوان على ايران

اعتبر قائد القوة الجوفضائية التابعة للحرس الثوري العميد امير علي حاجي زادة طرح قضايا مثل ...