الرئيسية / اخبار العالم / القوات اليمنية تأمين جبهة العود بالكامل في عملية نوعية
Screenshot_٢٠١٩-٠٤-٠٦-٢٢-٥٦-٢٢-٥١٣_com.android.chrome

القوات اليمنية تأمين جبهة العود بالكامل في عملية نوعية

أكد المتحدث الرسمي باسم القوات المسلحة العميد يحيى سريع، اليوم الخميس، تطهير وتأمين جبهة العود الاستراتيجية في محافظة إب بالكامل بعد عملية عسكرية نوعية لمجاهدي الجيش واللجان الشعبية استمرت 72 ساعة.2db60a37-6828-4244-b88b-8197d6236dee (1)

وأوضح العميد سريع في بيان له اطلعت عليه “المسيرة نت” أنه وبالتزامن مع الذكرى السنوية الأولى لاستشهاد الرئيس صالح الصماد وترجمة لوعد قائد الثورة والقيادة السياسية والعسكرية في أن العام الخامس سيكون عام الحسم والنصر هاجم أبطال الجيش واللجان الشعبية مرتزقة العدوان في العود من ثلاثة مسارات المسار الأول باتجاه سوق الخميس والمسار الثاني باتجاه الخط العام الواصل إلى عسق والمسار الثالث باتجاه الميمنة وصولا إلى نجد سنف.

وأشار  إلى أن العملية الهجومية التي استمرت ثلاثة أيام أسفرت عن تطهير وتامين أكثر من 30 موقعا وأن جبهة العود بعد هذه العملية الناجحة أصبحت مؤمنة بالكامل من مرتزقة العدوان وأن عشرات المرتزقة سقطوا بين قتيل ومصاب وأسير فيما لاذ من تبقى منهم بالفرار أمام هول وشدة بأس مقاتلينا الأبطال.

وأكد أن مجاهدي الجيش واللجان الشعبية اغتنموا خلال العملية عتادا عسكريا كبيرا من مختلف الأسلحة وأن عمليات التطهير مستمرة لما تبقى من جيوب المرتزقة وملاحقة عناصر المرتزقة الفارين.

وأشاد العميد سريع بأن القوات المسلحة تقدر عاليا الموقف الوطني المشرف لمشايخ وأبناء العود الذين أبو إلا أن يكونوا في صف الوطن ووقفوا إلى جانب إخوانهم في الجيش واللجان الشعبية وهو موقف يسجل لأبناء العود الأحرار.

وأكد المتحدث الرسمي أن القوات المسلحة تدعو عناصر المرتزقة الفارين الذين تجري ملاحقتهم الى تسليم أنفسهم لإخوانهم في الجيش واللجان الشعبية وسيكون لهم الأمان الكامل باعتبارهم مغرر بهم وقعوا ضحايا تغرير العدوان أما من سيصرون على موقفهم في صف العدوان فعليهم انتظار قدرهم المحتوم ونتائج عنادهم وإصرارهم.

 

 

 

https://t.me/wilayahinfo

https://chat.whatsapp.com/JG7F4QaZ1oBCy3y9yhSxpC

 

شاهد أيضاً

8f86607b-395d-47f6-b11d-e1be0afc18f8

الولاء والولاية من كتب الفكر الاسلامي 05

يقول رسول الله(ص) في حديثه المعروف: (مثل المؤمنين في توادّهم وتراحمهم كمثل الجسد إذا اشتكى ...