الرئيسية / اخبار اسلامية / مصباح الشريعة للإمام جعفر الصادق عليه السلام
IMG_7273

مصباح الشريعة للإمام جعفر الصادق عليه السلام

13

الباب الثالث عشر
في اللباس
قال الصادق ( ع ) : زين اللباس للمؤمن التقوى
وأنعمه الايمان قال الله تعالى : ( ولباس التقوى ذلك
خير ) وأما اللباس الظاهر فنعمة من الله تعالى تستر بها
عورات آدم هي كرامة أكرم الله بها ذرية آدم ما لم
يكرم غيرهم وهي للمؤمنين من اله لأداء ما افترض
عليهم وخير لباسك ما لا يشغلك عن الله عز وجل بل
يقربك ذكره وشكره وطاعته ولا يحملك على العجب
والرياء والتزيين والتفاخر والخيلاء فإنها من آفات الدين
ومورثه القسوة في القلب فإذا لبست ثوبك فاذكر ستر
الله عليك ذنوبك برحمته والبس باطنك كما البست ظاهرك
بثوبك وليكن باطنك من الصدق في ستر الهيبة وظاهرك
في ستر الطاعة واعتبر بفضل الله عز وجل حيث خلق
أسباب اللباس ليستر العورات الظاهرة وفتح أبواب التوبة
والإنابة والإغاثة ليستر بها العورات الباطنة من الذنوب
واخلاق السوء ولا تفضح أحدا حيث ستر الله عليك
ما أعظم منه واشتغل بعيب نفسك واصفح عما لا يعنيك
حاله وأمره واحذر ان يفنى عمرك بعمل غيرك ويتجر
برأس مالك غيرك فتهلك نفسك فإن نسيان الذنوب
من أعظم عقوبة الله تعالى العاجل وأوفر أسباب العقوبة في
الاجل وما دام العبد مشتغلا بطاعة الله تعالى ومعرفة
عيوب نفسه وترك ما يشين في دين الله عز وجل فهو
بمعزل عن الآفات غائص في بحر رحمة الله تعالى يفوز
بجواهر الفوائد من الحكمة والبيان وما دام ناسيا لذنوبه
جاهلا لعيوبه راجعا إلى حوله وقوته لا يفلح إذا ابدا

 https://t.me/wilayahinfo

شاهد أيضاً

IMG_٢٠١٩٠٦١٩_١٥٢٥٤٧

16 جدال في شهر العسل – السيد حسين الحيدري

 الفصل الخامس عشر يصليان الظهرين بخشوع ولكن دون إطالة، ويتناولان غداءهما بسرعة فائقة، ويشربان الشاي ...