الرئيسية / اخبار العلماء / العمل بالتعاليم القرآنية والواجبات الدينية مدعاة للتقوى
7645_587 (1)

العمل بالتعاليم القرآنية والواجبات الدينية مدعاة للتقوى

قال آية الله ناصري: ان العمل بالتعاليم القرآنية والواجبات الدينية وترك المحرمات، مدعاة للتقوى ونجاة من عذاب النار.

 افاد مراسل وكالة رسا للانباء ان آية الله محمد علي ناصري من اساتذة الحوزة العلمية في اصفهان، قال خلال اجتماع اجري لالقاء درس الاخلاق: سئل الامام اميرالمؤمنين عليه السلام عن اسباب عدم استجابة الدعاء فقال: “ان حضور القلب والانتباه حين الدعاء من الاسباب الرئيسة في استجابته”. فمن يتظاهر بالايمان والتقوى من دون ان يخلص لله عز وجل فقد ضل عن طريق استجابة الدعاء.

واضاف آية الله ناصري بان الصلاة على النبي محمد وآله لها بركات كثيرة ومن اسباب استجابة الدعاء كما ذكر “يا ابن الحسن” مما تزيل بها الشدائد ايضا.

واعتبر استاذ الاخلاق والعرفان، الحجاب الاسلامي كضرورة دينية واجتماعية، واردف قائلا: ان تجول النساء والفتيات بدون مراعاة الحجاب الاسلامي في الشوارع والاسواق مدعاة لنزول العذاب من السماء فان تجاهل الحجاب الاسلامي مما يحول دون استجابة الدعاء، لان الشريعة الاسلامية تحث دائما على التزام نساء المؤمنين بالعفة والحجاب.

وصرح سماحته بان ترك الواجبات التي نصت عليها الشريعة الاسلامية من موانع استجابة الدعاء كما ان العمل بالتعاليم القرآنية والواجبات الدينية وترك المحرمات، مدعاة للتقوى ونجاة من عذاب النار.

وشدّد آية الله ناصري على ان الشكر على نعم الله من واجباتنا الدينية كمسلمين. فينبغي لنا ان نشكره عز وجل على نعمائه وندعوه ان يدرء عنا العذاب في الدنيا والآخرة كما ان ساعة الافطار من اوقات شكر الرب على نعمه.

هذا وتقام اجتماعات طيلة شهر رمضان المبارك في مسجد كمرزرين في محافظة اصفهان وذلك بحضور آية الله ناصري استاذ الاخلاق والعرفان بمساهمة جمع من المؤمنين.

 

 https://t.me/wilayahinfo

شاهد أيضاً

00

هل يؤدي الردّ الإيراني إلى تراجع ترامب عن حافة الهاوية؟

قاسم عز الدين   المحاولات الأوروبية لثني إيران عن زيادة التخصيب، تصطدم بحرص إيراني على ...