الرئيسية / اخبار اسلامية / أبو محمد المنصور بالله
1041881906

أبو محمد المنصور بالله

(60)
أبو محمد المنصور بالله
ولد: 596
توفي: 670

1 الحمد للمهيمن الجبار * مكور الليل على النهار
ومنشئ الغمام والأمطار * على جميع النعم الغزار
2 ثم صلاة الله خصت أحمدا * أبا البتول وأخاه السيدا
وفاطما وابنيهما سم العدى * وآلهم سفن النجاة والهدى
3 يا سائلي عمن له الإمامه * بعد رسول الله والزعامه
ومن أقام بعده مقامه * ومن له الأمر إلى القيامه
4 خذ نفثاتي عن فؤاد منصدع * يكاد من بث وحزن ينقطع
لحادث بعد النبي متسع * شتت شمل المسلمين المجتمع
5 الأمر من بعد النبي المرسل * من غير فصل لابن عمه علي
كان بنص الواحد الفرد العلي * وحكمه على العدو والولي
6 والأمر فيه ظاهر مشهور * في الناس لا ملغى ولا مستور
وكيف يخفى من صباح نور؟ * لكن يزل الخطل المحسور
ويقول فيها:
7 وكان في البيت العتيق مولده * وأمه إذ دخلت لا تقصده
وإنما إلهه مؤيده * فمن تلاه فالجحيم موعده
8 ثم أبوه كافل الرسول * ومؤمن بالله والتنزيل
في قول أهل العلم والتحصيل * فهات في آبائهم كقيلي
9 وأمه ربت أخاه أحمدا * واتبعته إذ دعا إلى الهدى
الصفحة 24
فكم دعاها أمه عند الندا * وقام في جهازها ممجدا
ألبسها قميصه إكراما * ونام في حفيرها إعظاما 10
ومد للملائك القياما * حتى قضوا صلاتها تماما
وهو الذي كان أخا للمصطفى * بحكم رب العالمين وكفى 11
واقتسما نورهما المشرفا * فاعدد لهم كمثل هذا شرفا
وزوجة سيدة النساء * خامسة الخمسة في الكساء 12
أنكحها الصديق في السماء * فهل لهم كهذه العلياء؟
الله في إنكاحها هو الولي * وجبرئيل مستناب عن علي 13
والشهداء حاملوا العرش العلي * فهل لهم كمثل ذا فاقصصه لي؟
حورية إنسية سياحه * خلقها الله من التفاحه 14
وأكرم الأصل بها لقاحه * فهل ترى إنكاحهم إنكاحه؟
وابناه منها سيدا الشباب * وابنا رسول الله عن صواب 15
مرتضعا السنة والكتاب * فهل لهم كهذه الأسباب؟
هما إمامان بنص أحمدا * إذ قال: قاما هكذا أو قعدا 16
وخص في نسلهما أهل الهدى * أئمة الحق إلى يوم الندا
ثم أخوه جعفر الطيار * إخوانه الملائك الأبرار 17
وعمه المرابط الصبار * حمزة سيف الملة البتار
وربنا شق اسمه من اسمه * فمن له سهم كمثل سهمه؟ 18
وهو اختيار الله دون خصمه * وهو أذان ربنا في حكمه
بلغ عن رب السما براءه * واختير للتبليغ والقراءه 19
وكان للاسلام كالمراءه * فاجعل هديت خصمه وراءه
اختار ذو العرش عليا نفسه * جهرا وخلى جنه وإنسه 20
فرفضوا اختياره لا لبسه * وبدلوه باختيار خمسه
وهو الولي أيهذا السامع * مؤتي الزكاة المرء وهو راكع 21
والشاهد التالي فأين الجامع * للقوم؟ هل ثم دليل قاطع؟
الصفحة 25
22 وهو ولي الحل والابرام * والأمر والنهي على الأنام
بحكم ذي الجلال والاكرام * وما قضاه في أولي الأرحام
23 وآية قاضية بالطاعة * لله والرسول ذي الشفاعة
ثم أولي الأمر من الجماعه * فهي له قد فاز من أطاعه
24 والمصطفى المنذر وهو الهادي * وهو له الفادي ونعم الفادي
في ليلة الغار من الأعادي * تحت ظلال القضب الحداد
25 يرمونه في الليل بالحجاره * لعلها تبدو لهم إماره
فاتخذ الصبر لها دثاره * والموت إذ ذاك يشب ناره
26 حتى بدا وجه الصباح طالعا * وقام فيهم ضيغما مسارعا
فانهزموا يمعر (1) كل راجعا * فاستقبل الأزواج والودايعا
27 فأنزل الرحمن يشري نفسه * لما ابتغى رضاءه وقدسه
أما يزيل مثل هذا لبسه؟ * وقد أراه جنه وإنسه
ويقول فيها:
28 ألم يقل فيه النبي المنتجب * قولا صريحا: أنت فارس العرب
وكم وكم جلا به الله الكرب؟ * فاعجب ومهما عشت عاينت العجب
29 واسمع أحاديث بلفظ الباب * في العلم والحكمة والصواب
ولا تلمني بعد في الاطناب * في حب مولاي أبي تراب
30 وقال أيضا فيه: أقضاكم علي * ومثله: أعلمكم عن النبي
ومثله: عيبة علمي والملي * أنى يكون هكذا غير الوصي؟
31 ألم يكن فوق الرجال حجه * نيرة واضحة المحجه؟
وعلمهم في علمه كالمجه * فما تكون مجة في لجه؟
32 أحاط بالتوراة والانجيل * وبالزبور يا ذوي التفضيل
علما وبالقرآن ذي التنزيل * في قوله المصدق المقبول
33 بل أيهم قال له: الحق معه * وهو مع الحق الذي قد شرعه؟
____________
(1) تمعر وجه: تغير وعلته صفرة. الممغور: المقطب غضبا.
الصفحة 26
هل جمع القوم الذي قد جمعه * من علمه؟ بخ له ما أوسعه؟
وهل علمت مثله خطيبا؟ * أو ناثرا أو ناظما غريبا؟ 34
أو باديا في العلم أو مجيبا؟ * أو واعظا عن خشية منيبا؟
وهو يقول: علم التنزيلا * مني وفيما نزلت نزولا 35
آياته إذ فصلت تفصيلا * يا حبذا سبيله سبيلا؟
وعلم المجمل والمفصلا * ومحكم الآيات حيث نزلا 36
وما تشابه وكيف أولا * وناسخا منها ومنسوخا خلى
وهو الذي نأمن منه الباطنا * فما يعد في الأمور خائنا 37
وغيره لا نأمن البواطنا * منه بحال فانظر التباينا
ويقول فيها:
وفيه أوحى ذو الجلال هل أتى * وزوجه إذ نذرا فأخبتا 38
فأطعما وأوفيا ما أثبتا * يا حبذا هما وعودا أثبتا؟
وفيه جاءت آية الانفاق * في الليل والنهار عن إطلاق 39
سرا وإعلانا من الخلاق * حيث ابتغى تجارة في الباقي
وآية القنوت في السجود * في الليل والقيام للمعبود 40
في حذر العقاب والوقود * وفي رجاء ربه الحميد
وهو المناجي بعد دفع الصدقه * ثم غدت أبوابها مغلقه 41
فكانت التوبة عنهم ملحقه * فأيهم كان على الحق ثقه؟
وحسبنا الله فتلك فيه * وآية الإيمان والتنزيه 42
والفسق للوليد ذي التمويه * فأي ذم بعد ذا يأتيه؟
وآية الوقوف للسؤال * في المرتضى حقا أبي الأشبال 43
وهو لسان الصدق شيخ الآل * كم فيه من آيات ذي الجلال؟
وقيل: جاءت آية الإيذاء * فيه بلا شك ولا امتراء 44
ولم يعاتب أبدا في الآي * لا بل له التشريف في البداء
وقيل: جاءت آية السقايه * وآية الإيمان والهدايه 45
الصفحة 27
فيه فأكرم ببداه آيه * ليس له في الفضل من نهايه
46 وآية واردة في الأذن * فإنها في السيد المؤتمن
قولا أتى من صادق لم يمن * حكما من الله الحميد المحسن
47 وكم وكم من آية منزله * فيه من الله أتت مفصله؟
شاهدة على الورى بالفضل له * فليعل من قدمه وفضله
48 كآية الود من الرحمن * وهكذا كرايم القرآن
فيه كما قد جاء في البيان * عن أحمد عن ربه المنان
49 وآية التطهير في الجماعه * أهل الكساء المرتدين الطاعه
الآمنين من خطوب الساعه * يا حبذا حبهم بضاعه؟
50 والأمر بالصلاة فيهم نزلا * خير البريات الأولى حاز والعلا
سفن النجاة الشهداء في الملا * بورك علما علمهم مفصلا
51 وقيل: هم في الذكر أهل الذكر * نزل فيهم: فاسألوا. هل تدري؟
نعم أناسا أهل بيت الطهر * أهل المقامات وأهل الفخر
52 وفيهم الدعاء للمباهله * حيت أتى الكفار للمجادله
أكرم بهم من دعوة مقابله * بالنصر لكن هربوا معاجله
53 هذا علي ها هنا نفس النبي * وولداه ابنا الرسول اليثربي
يا حبذا من شرف مستعجب * يضئ في المجد ضياء الكوكب؟
ويقول فيها:
54 وقال فيه المصطفى: أنت الولي * ومثله: أنت الوزير والوصي
وكم وكم قال له: أنت أخي؟ * فأيهم قال له مثل علي؟
55 وهل سمعت بحديث مولى * يوم ” الغدير ” والصحيح أولى؟
ألم يقل فيه الرسول قولا * لم يبق للمخالفين حولا؟
56 وهل سمعت بحديث المنزله * يجعل هارون النبي مثله؟
وثبت الطهر له ما كان له * من صنوه موسى فصار مدخله؟
57 من حيث لو لم يذكر النبوه * كانت له من بعده مرجوه
الصفحة 28
فاستثنيت ونال ذو الفتوه * عموم ما للمصطفى من قوه
إلى أن قال:
إن الكتاب للوصي قد حكم * بأنه الإمام في خير الأمم 58
فمن يكن مخالفا فقد ظلم * وقد أساء الفعل حقا واجترم
قال: فلي دلائل في الآثار * تواترت وانتشرت في الأقطار 59
على إمامة الرجال الأخيار * فأي قول بعد تلك الأخبار؟
فقلت: إن كان حديث المنزله * فيها وأخبار ” الغدير ” مدخله؟ 60
فإنها معلومة مفصله * أو لا فدعها لعلي فهي له
لا تجعلن خبرا عن واحد * أو قول كل كاذب معاند 61
مثل أحاديث الإمام الماجد * يوم ” الغدير ” في ذوي المشاهد
تلك التي تواترت في الخلق * وانتشرت أخبارها عن صدق 62
ونطقت في الناس أي نطق * إن عليا لإمام الحق
أخذناها من أرجوزة لشاعرنا المنصور في الإمامة وهي قيمة جدا تشتمل على 708 بيتا.
* (الشاعر) *
أبو محمد المنصور بالله الإمام الحسن بن محمد بن أحمد بن يحيى بن يحيى بن يحيى الهادي إلى الحق اليمني. أحد أئمة الزيدية في الديار اليمنية، وأوحدي من أعلامها الفطاحل، له في علم الحديث وفنونه أشواط بعيدة، وفي الأدب وقرض الشعر خطوات واسعة، وفي قوة العارضة جانب هام، وفي الحجاج والمناظرة يد غير قصيرة، يعرب عن هذه كلها كتابه الضخم الفخم – أنوار اليقين – في شرح أرجوزته الغراء المذكورة في الإمامة، وهي آية محكمة تدل على فضله الكثار وعلمه المتدفق، كما أنها برهنة واضحة عن تضلعه في الأدب وتقدمه في صناعة القريض.
كان في أيام الإمام المهدي أحمد بن الحسين يعد من جلة العلماء وله فيه مدايح ومن شعره فيه مهنئا له السلامة – حينما دس عليه الملك يوسف بن عمر ملك اليمن
الصفحة 29
على ما يقال أو المستعصم العباسي أبو أحمد عبد الله المتوفى 656 رجلين ووثبا عليه فطعنه أحدهما فجرحه وسلم فأخذا الرجلان وقتلا – قوله:
راموك والله رام دون ما طلبوا * وكيف يفرق شمل أنت جامعه؟
كم قبل ذلك من فتق منيت به؟ * والله من حيث يخفى عنك دافعه
عوايد لك تجري في كفالته * لا يجبر الله عظما أنت صارعه
ضاقت جوانبه وانسد مخرجه * وأنت فيه رحيب الصدر واسعه
ردا إليه وتسليما لقدرته * فيما تحاوله أو ما تدافعه
ومن شعره قوله:
لم ينج بالكهف سوى عصبة * فرت عن الدار وأربابها
ولا نجا في يوم نوح سوى * سفينة الله وأصحابها
ألم يكن في المغرقين ابنه؟ * فغاب عن زمرة ركابها
وهل نجا بالسلم إلا الأولى * رقوا إلى السلم بأسبابها؟
أو أدرك الغفران من لم يلج * لداخل الحطة من بابها؟
أعيذكم بالله أن تجمحوا * عن عترة الحق وأحزابها
ولد الإمام المترجم سنة 596 وبويع له بالإمامة بعد قتل الإمام أحمد بن الحسين وكانت دعوته سنة 657، وتوفي في مدينة – رغافة – من مدن صعده في شهر محرم سنة 670، توجد ترجمته في نسمة السحر فيمن تشيع وشعر.

شاهد أيضاً

139407231419215406302204

السيد نصرالله: موجة الحرائق التي أصابت لبنان فرصة للدولة لمعالجة الثغرات

السيد نصرالله: موجة الحرائق التي أصابت لبنان فرصة للدولة لمعالجة الثغرات         ...