الرئيسية / اخبار اسلامية / من عمر دنياه خرب مآله ، من عمر آخرته بلغ آماله
4

من عمر دنياه خرب مآله ، من عمر آخرته بلغ آماله

.
29 – فضل الآخرة
الكتاب
* ( قل متاع الدنيا قليل والآخرة خير لمن اتقى ) * ( 4 ) .
* ( بل تؤثرون الحياة الدنيا * والآخرة خير وأبقى ) * ( 5 ) .
- الإمام علي ( عليه السلام ) : من ابتاع آخرته بدنياه
ربحهما ، من باع آخرته بدنياه خسرهما ( 6 ) .
- رسول الله ( صلى الله عليه وآله ) : إن الله تعالى يعطي الدنيا على نية
الآخرة ، وأبى أن يعطي الآخرة على نية
الدنيا ( 7 ) .
- الإمام علي ( عليه السلام ) : استفرغ جهدك لمعادك
تصلح مثواك ، ولا تبع آخرتك بدنياك ( 8 ) .
- عنه ( عليه السلام ) : ليس عن الآخرة عوض ، وليست
الدنيا للنفس بثمن ( 9 ) .
- عنه ( عليه السلام ) : من عمر دنياه خرب مآله ، من
عمر آخرته بلغ آماله ( 10 ) .
( انظر ) الأجر : باب 6 .
30 – ذكر الآخرة
- الإمام علي ( عليه السلام ) : ذكر الآخرة دواء وشفاء ،
ذكر الدنيا أدوأ الأدواء ( 11 ) .
- عنه ( عليه السلام ) : من أكثر من ذكر الآخرة قلت
معصيته ( 12 ) .
- عنه ( عليه السلام ) – في ذكر عمرو بن العاص – : أما
والله إني ليمنعني من اللعب ذكر الموت ، وإنه
ليمنعه من قول الحق نسيان الآخرة ( 13 ) .
- رسول الله ( صلى الله عليه وآله ) : إن الله تبارك وتعالى يبغض
كل عالم بالدنيا جاهل بالآخرة ( 14 ) .
31 – العمل للآخرة
- الإمام علي ( عليه السلام ) : جاهد نفسك واعمل للآخرة
جهدك ( 15 ) .
- عنه ( عليه السلام ) : إصرف إلى الآخرة وجهك ،
واجعل لله جدك ( 1 ) .
- عنه ( عليه السلام ) : إنك مخلوق للآخرة فاعمل لها ،
إنك لم تخلق للدنيا فازهد فيها ( 2 ) .
- عنه ( عليه السلام ) : إنكم إلى الاهتمام بما يصحبكم
إلى الآخرة أحوج منكم إلى كل ما يصحبكم من
الدنيا ( 3 ) .
- عنه ( عليه السلام ) : فليصدق رائد أهله ، وليحضر
عقله ، وليكن من أبناء الآخرة ، فمنها قدم وإليها
ينقلب ( 4 ) .
- رسول الله ( صلى الله عليه وآله ) : اعمل لدنياك كأنك تعيش
أبدا ، واعمل لآخرتك كأنك تموت غدا ( 5 ) .
- الإمام علي ( عليه السلام ) : كن في الدنيا ببدنك ، وفي
الآخرة بقلبك وعملك ( 6 ) .
- عنه ( عليه السلام ) : كيف يعمل للآخرة المشغول
بالدنيا ؟ ! ( 7 )
- عنه ( عليه السلام ) : لا ينفع العمل للآخرة مع الرغبة
في الدنيا ( 8 ) .
- عنه ( عليه السلام ) : اجعل همك لمعادك تصلح ( 9 ) .
- عنه ( عليه السلام ) : استفرغ جهدك لمعادك تصلح
مثواك ( 10 ) .
32 – الاهتمام بالآخرة
- رسول الله ( صلى الله عليه وآله ) : من أصبح وأمسى والآخرة
أكبر همه جعل الله الغنى في قلبه وجمع له أمره
ولم يخرج من الدنيا حتى يستكمل رزقه ، ومن
أصبح وأمسى والدنيا أكبر همه جعل الله الفقر
بين عينيه وشتت عليه أمره ولم ينل من الدنيا
إلا ما قسم له ( 11 ) .
- عنه ( صلى الله عليه وآله ) : من كانت الآخرة همه جمع الله
شمله وجعل غناه بين عينيه وأتته الدنيا وهي
راغمة ، ومن كانت الدنيا همه فرق الله شمله
وجعل فقره بين عينيه ولم يأته من الدنيا إلا ما
كتب الله ( 12 ) .
- الإمام علي ( عليه السلام ) : من جعل كل همه لآخرته
ظفر بالمأمول ( 13 ) .
( انظر ) الهمة : باب 4032 .
33 – صفة أهل الآخرة
الكتاب
* ( تلك الدار الآخرة نجعلها للذين لا يريدون علوا في
الأرض ولا فسادا ) * ( 14 ) .
- حفص بن غياث : قال أبو عبد الله ( عليه السلام ) :
يا حفص ما منزلة الدنيا من نفسي إلا بمنزلة
الميتة إذا اضطررت إليها أكلت منها . . . ثم تلا
قوله : * ( تلك الدار الآخرة ) * الآية ، وجعل
يبكي ويقول : ذهبت والله الأماني عند هذه
الآية ( 1 ) .
- الإمام علي ( عليه السلام ) : فلما نهضت بالأمر نكثت
طائفة ومرقت أخرى وقسط آخرون كأنهم لم
يسمعوا الله سبحانه إذ يقول : * ( تلك الدار الآخرة
نجعلها للذين . . . ) * بلى والله لقد سمعوها ووعوها ،
ولكنهم حليت الدنيا في أعينهم وراقهم
زبرجها ( 2 ) .
- رسول الله ( صلى الله عليه وآله ) : أوصيكم بتقوى الله وأوصي
الله بكم – إني لكم نذير مبين – أن لا تعلوا على الله
في عباده وبلاده فإن الله تعالى قال لي ولكم :
* ( تلك الدار الآخرة . . . ) * ( 3 ) .
- الإمام علي ( عليه السلام ) : – في قوله تعالى : * ( تلك الدار
الآخرة . . . ) * – نزلت هذه الآية في أهل العدل
والتواضع من الولاة ، وأهل القدرة من سائر
الناس ( 4 ) .
- عنه ( عليه السلام ) : إن الرجل ليعجبه شراك نعله فيدخل
في هذه الآية * ( تلك الدار الآخرة ) * ( 5 ) .
- عنه ( عليه السلام ) : إن الرجل ليعجبه أن يكون شراك
نعله أجود من شراك نعل صاحبه فيدخل
تحتها ( 6 ) .
- الإمام الصادق ( عليه السلام ) – في قوله تعالى
* ( علوا في الأرض ولا فسادا ) * – : العلو :
الشرف ، والفساد : النساء ( 7 ) .
الأخ
البحار : 74 / 221 ” أبواب حقوق المؤمنين بعضهم على بعض ” .
انظر :
عنوان 354 ” العشرة ” ، 291 ” الصديق ” .
الحقوق : باب 907 – 909 ، الدعاء : باب 1210 ، المداهنة : باب 1276 .
الزيارة : باب 1669 ، الظن : باب 2473 .

شاهد أيضاً

IMG-20140114-WA0020

الاكتفاء بما روي في أصحاب الكساء

(سرايا رَسُول اللَّه(ص) إلى الشام) 73 – قال ابن عساكر: ذكر أَبُو عَبْد اللَّه مُحَمَّد ...