الرئيسية / اخبار العلماء / آية الله نوري همداني يدعو الى علاج مشاكل ارتفاع سن الزواج والحجاب الشرعي في المجتمع الإسلامي
155

آية الله نوري همداني يدعو الى علاج مشاكل ارتفاع سن الزواج والحجاب الشرعي في المجتمع الإسلامي

أكد آية الله نوري همداني على أن التهاون في قضية ارتداء الحجاب يؤدي الى إضعاف الجانب الثقافي، وقال: الحل يكمن في التثقيف والتوعية تجاه فلسفة الحجاب وليس عبر الإلزام القسري لارتدائه.
أفاد مراسل وكالة رسا للأنباء أن المرجع الديني سماحة آية الله حسين نوري همداني تحدث أمام السيدات أعضاء لجنة التعبئة في الجامعات حول مشكلة الحجاب الإسلامي، وقال: الحجاب من الأحكام الإسلامية الثابتة ولم أكن أظن أنه بحاجة الى كل هذه الضجة.

 

وأكد على أن ذلك يعود الى التسامح والتهاون الذي يبديه بعض المسؤولين، قائلاً: لا ريب في أن التهاون في هذه القضية يؤدي الى إضعاف الجانب الثقافي لدى الناس، والحل يكمن في تعبئة المراكز والدوائر المختلفة لإصلاح الأمر بواسطة التثقيف والتوعية تجاه فلسفة الحجاب وليس عبر الإلزام القسري لارتدائه.

 
ولفت الى أن أزمة تحديد النسل أكثر أهمية من قضية الحجاب الشرعي، مبيناً: لم يعد النكاح أمراً سهلاً بالنسبة الى الشباب، ما أدى الى ارتفاع سن الزواج في أوساط الشباب بسبب المشاكل الاجتماعية والاقتصادية.

ودعا الى العمل على رفع المشاكل والمعوقات التي تعترض سبيل زواج الشباب، مضيفاً: لا بد من الإقدام العملي على مستوى نشر الثقافة والوعي، ولا مناص من تظافر الجهود في هذا المجال، مضافاً الى سياسة الرغيب والتشجيع الحكومي على زواج الشباب.

 

وأشار الى التشدد غير المنطقي من قبل بعض الأسر في موضوع زواج أبنائهم، وقال: يجب أن نتجاوز السنن والتقاليد المغلوطة والمخالفة للدين الإسلامي في مجال النكاح، ومنها على سبيل المثال المهر الغالي الذي بات سنة رائجة في المجتمع، وتقليد الثقافة الغربية من قبل البعض.

 

الى ذلك، طالب سماحته المسؤولين والنخب الواعية في البلاد بتوخي الحيطة والحذر، قائلاً: لا ينبغي جعل الأجواء الداخلية ملتهبة دائماً كما نوه قائد الثورة الإسلامية الى ذلك مراراً، بل لا بد من تمشية الأمور من خلال التشاور؛ لأن العدو يتبرص بنا ويسعى الى تضخيم الاختلافات والاستفاة منها لصالحه.

- وکالة رسا للانباء

شاهد أيضاً

1384841054866

في رحاب نهضة الامام الحسين عليه السلام

171 بن الحسن بن علي بن ابي طالب . قال : ومكث الحسين طويلا من ...