الرئيسية / اخبار العلماء / السعودية تثير الفتن وتمّوّل وتخرّب وتطيل أمد الحرب في سوريا
الشيخ ماهر حمود: حكام العرب ضد شعوب المقاومة

السعودية تثير الفتن وتمّوّل وتخرّب وتطيل أمد الحرب في سوريا

أكد امام مسجد القدس في مدينة صيدا الشيخ ماهر حمود احد ابرز علماء لبنان السنة خلال خطبة الجمعة ، أن السعودية لم تكن في يوم ما تمثل اجتهادا إسلاميا او وطنيا مقبولا على الصعيد السياسي، بل كانت سياستها دائما مبنية على التنسيق الكامل إلى حد التبعية مع الولايات المتحدة الأميركية حيث أنها تثير الفتن وتمول وتخرب وتطيل أمد الحرب في سوريا.

 وقال فضیلته فی خطبة صلاة الجمعة : ” لم نشعر یوما أن الموقف السیاسی السعودی یعتمد على معاییر إسلامیة أو وطنیة – إسلامیة، ولم تأخذ قضیة فلسطین أو أی قضیة من قضایا الأمة الکبرى حیزا واضحا، ولم تشکل یوما ما المملکة رافعا لقضایا الأمة أو حافزا للتقدم نحو الأهداف الکبرى المرجوة والتی تتمناها وتسعى إلیها الشعوب الاسلامیة کافة” . واضاف حمود ” لم نشعر فی یوم ما قبل الآن أن السیاسة السعودیة کانت أسوأ من السیاسة الأمیرکیة، وأنها لا تعبأ بالدمار والموت الزؤام الذی تسببه سیاستها فی سوریا وفی لبنان، لم نکن نظن یوما أن السیاسة السعودیة الملکیة أن تعطل تشکیل الحکومة فی لبنان بشکل لم یحصل حتى فی أسوأ مراحل “الوصایة السوریة”، خاصة عندما تکون الذریعة واهیة جدا: انسحاب حزب الله من سوریا، وکأن السعودیة تقف على الحیاد الایجابی وتقوم بدور الهلال الأحمر والجمعیات الخیریة فی سوریا”. واشار حمود الى انه ” یحق للجمیع نظریا بأن یتحدث عن ضرورة خروج حزب الله من سوریا، ولکن آخر من یحق له ذلک هو السعودیة، لأنها هی التی تمّول وتخرب وتطیل أمد الحرب وتؤخر الحل السیاسی، وأسوأ من الموقف السعودی الذین یعتبرون أنفسهم فی لبنان تابعین لسیاستها، بحیث وصل بهم الجهل والغباء السیاسی إلى تغطیة الإرهاب بکل ما فی الکلمة من معنى وإعطائه الذریعة الکافیة للاستمرار، بحیث یقولون ان انفجارات الضاحیة نتیجة لتدخل حزب الله فی سوریا، وکأنهم لم یقرأوا ولم یسمعوا ما کتبته المجموعات التی تقول أنها تابعة للقاعدة والتی تحدثت قبل الأزمة السوریة عن ضرورة مواجهة حزب الله، باعتبار أنهم یقومون بحمایة إسرائیل”. ولفت الى ان هدف التکفیریین کان قبل الأزمة السوریة موجها إلى حزب الله والبیئة التی تحتضنه، بحجج مذهبیة شتى، وسواء علموا أو لم یعلموا فإنهم یقومون بتنفیذ الخطة الصهیونیة الموضوعة منذ زمن، وهی إثارة الفتن المذهبیة حول المقاومة بعد أن فشل الجمیع فی ذلک.

شاهد أيضاً

IMG-20191105-WA0265

قيادي بـ”أنصار الله” يكشف حقيقة المفاوضات السرية مع السعودية

شهدت الأسابيع الماضية تحليلات وتوقعات باقتراب الحرب في اليمن من نهايتها، وأن أطراف الأزمة ينتظرون ...