الرئيسية / اخبار العالم / مقتل شاب فلسطيني بنيران الكيان الصهيوني في مواجهات بالضفة الغربية
0

مقتل شاب فلسطيني بنيران الكيان الصهيوني في مواجهات بالضفة الغربية

قتل شاب فلسطيني، أمس (السبت)، بنيران جنود إسرائيليين خلال مواجهات قرب مدينة نابلس بالضفة الغربية، بحسب مصادر طبية وشهود.

وقال الشهود إن الفلسطيني قُتل أثناء مواجهات بين عشرات الشباب مع قوات الجيش الإسرائيلي، بالقرب من قربة مدامة، جنوب نابلس.

وأوضح أن الجنود فتحوا النار على الشاب، بعد أن ألقى زجاجة حارقة على سيارات مستوطنين اسرائيليين، جنوب المدينة الواقعة بالضفة الغربية.

وأوضحت مصادر طبية أن الفلسطيني قُتل نتيجة تلقيه رصاصة في العنق ويدعى أحمد النجار (19 عاماً)، مشيرة إلى أن شاباً آخر أُصيب في الاحداث.

ويُعدّ هذا ثاني فلسطيني يلقى حتفه في الضفة الغربية منذ بداية كانون الثاني (يناير) الجاري.

وأكد متحدث باسم الجيش الاسرائيلي لـ«إفي» الحادث، مشيراً إلى أن قواته حددت فلسطينيين اثنين ألقيا عبوات المولوتوف على سيارات في طريق مدني بنابلس.

وقال المصدر العسكري إن «الجنود أطلقوا باتجاه الجزء السفلي للجسد، وأكدوا أنهم أدركوا أحدهما، وتركوا الآخر مصاباً».

وأكد الجيش الإسرائيلي أنه يدرس معلومات حول وفاة الفلسطيني، وأنه فتح تحقيق للوقوف على ملابسات وفاته.

شاهد أيضاً

0

أسوار الأمان في صيانة المجتمع من الإنحراف على ضوء سورة الحجرات

39) ماذا يعني التبيُّن؟ يبدو أنّه يشمل كلّ أسلوب يؤدّي إلى حالة الوضوح عند الإنسان، ...