الرئيسية / اخبار العالم / رضائي يهنئ الشعب اليمني بانتصاره الذي سيؤدي الي تغيير اللغة السياسية في المنطقة
News-635428346454879409

رضائي يهنئ الشعب اليمني بانتصاره الذي سيؤدي الي تغيير اللغة السياسية في المنطقة

رأي محسن رضائي بإعتباره أحد حراس الثورة الاسلامية أن انتصار أنصار الله في اليمن سيؤدي الي تغيير اللغة السياسية في العالم بل مصير الشعوب في منطقة الشرق الاوسط وهنأ الشعب اليمني لمقاومته التي تبعث علي الفخر والاعتزاز وبسالته المنقطعة النظير والبطولية والانتصارات العظيمة التي حققها أبناء الاسلام الغياري علي المعتدين من أبناء قابيل الذين حصلوا علي اجازة العدوان علي اليمن من الشيطان الاكبر أمريكا وكيان الاحتلال الصهيوني.

 

و أفاد القسم السیاسی بوکالة ” تسنیم ” الدولیة للأنباء نقلا عن الموقع الاعلامي في مجمع تشخیص مصلحة النظام أن رضائي بدأ رسالته الی السید عبد الملک الحوثي قائد ثورة الشعب الیمني بالآیة الشریفة بسم الله الرحمن الرحیم « أُذِنَ لِلَّذِینَ یُقَاتَلُونَ بِأَنَّهُمْ ظُلِمُوا وَإِنَّ اللَّهَ عَلَى نَصْرِهِمْ لَقَدِیرٌ » مؤکدا أنه ورغم أهمیة اعتماد النهج الدبلوماسي المقاوم الی جانب خیار التضحیة في جبهات الدفاع عن شرف وحقوق الشعب الیمني الا ان الجهلة المعتدین یجب التصدي لهم من خلال فوهات بنادق المقاومة کي یعودوا الی رشدهم.

 

وقال في هذه الرسالة ” ان المقاومة في ساحة الجهاد ستؤدي الی تنشیط الجلوس حول الطاولة الدبلوماسیة رغم أن الهدف من العدوان علی الیمن قد یکون لتحقیق هذا الهدف وتقسیم البلد الی شطرین شمالي وجنوبي ورغم أنکم تعرفون مصلحتکم أفضل من أي شخص آخر الا ان نجاح الدبلوماسیة انما یعتمد علی المقاومة التي تبدوها الیوم في ساحة القتال “. وخاطب المجاهدین قائلا ” ان التبریرات التي یقدمها السعودیون في العدوان علی الیمن باتت هزیلة وکاذبة الی المستوی الذي لایمکنهم التستر علی هذه الجریمة البشعة حیث أنهم استطاعوا اخفاء جانب من عدوانهم یظهر قسم آخر یفضحهم ویکشف عنهم المستور “.

 

وشدد رضائي علی أن الحق ینتصر دائما علی مر الدهور والعصور مشیرا الی فشل مؤامرات الاعداء في مخططاتهم ضد جبهة المقاومة التي یشهدها الیمن وسوریا والعراق ولبنان وفلسطین والبحرین أمام الصهاینة والسعودیین. وتابع قائلا ” ان المعتدین شنوا هجومهم علیکم للحیلولة دون حصول الشعوب علی استقلالهم وحریتهم وبما أنکم تریدون أن یعیش الیمن مستقلا وحرا فإن ذلك لایروق لهم. وتواجه شعوب سوریا ولبنان والعراق وفلسطین والبحرین نفس مشکلتکم الا انهم سیواجهون الفشل دون شك لأن مقاومتکم انما تقوم علی اساس الحریة والاستقلال في اطار السیادة الاسلامیة “.

 

وأشار أمین مجمع تشخیص مصلحة النظام الی استقبال الجمهوریة الاسلامیة الایرانیة الاخوة الجرحی من الیمن لمعالجتهم في مستشفیاتها وأکد أن رقود هؤلاء الاعزة في المستشفی یقض مضاجع الاعداء الذین استولی علیهم الذعر من هؤلاء الابطال وهم في المستشفی موضحا أن العدو یخشی حتی من استضافة ایران لهولاء الجرحی حیث أن السبب واضح جدا وهو أنهم یستلهمون المقاومة والصمود في مواجهة الاعداء وبالتالي ستحقق الارادة الالهیة التي تکمن في الآیة الشریفة « ید الله فوق أیدیهم” والنصر حلیف المؤمنین لامحالة وهذه سنة الله في أرضه وعباده.

شاهد أيضاً

IMG-20140123-WA0030

الاكتفاء بما روي في أصحاب الكساء

(ثواب الصلاة على النبي(ص)): 140 – عن أبي هريرة قال: قال رسول الله(ص): «مَنْ صلَّى ...