الرئيسية / اخبار العلماء / مجلس الأمن الدولي كان ولا يزال لعبةً بيد الدول الكبيرة المسيطرة التي تملك وحدها حق النقض

مجلس الأمن الدولي كان ولا يزال لعبةً بيد الدول الكبيرة المسيطرة التي تملك وحدها حق النقض

 أكد سماحة اية الله السيد محمد تقي المُدرّسي  أن مجلس الأمن الدولي كان ولا يزال لعبةً بيد الدول الكبيرة المسيطرة التي تملك وحدها حق النقض تجاه القرارات المصيرية.

 

 

قال سماحته : “يفترض بمجلس الأمن الدولي أن يدعم السلام العالمي ويقف بالضد من اعتداء أي دولة على أخرى بما فيها العدوان الأخير على دولة اليمن من قبل القوات السعودية والتحالف الخليجي”.جاء ذلك خلال كلمته الأسبوعية التي ألقاها على خلفية قرار مجلس الأمن الدولي الأخير الذي نص على شرعية هادي منصور و فرض عقوبات على الحوثيين وتوجيه تهمة لهم بـ”تقويض السلام والأمن والاستقرار” في اليمن.

 

 

واعتبر  أن مجلس الأمن يقف بالضد من اليمن حيال العدوان السعودي الغاشم كما وقف سابقا بالضد من إيران بعد أن اعتدى عليها النظام الصدامي.

 

 

ورأى سماحته أن شرعية هادي منصور لم تأتي من برلمان منتخب وإنما من مجموعة دول فرضوه بالقوة على اليمن وسط ترحيب وتصفيق عالمي ودعم لوجستي وإعلامي باسم الشرعية. فيما أكد سماحته أن التحالف الخليجي بقيادة السعودية يشن اليوم أقسى وأعنف حرب ضد الشعب اليمني الأعزل بقتله للأطفال وهدمه للبنى التحتية باسم الشرعية.

 

شاهد أيضاً

IMG-20140114-WA0019

الاكتفاء بما روي في أصحاب الكساء

(شَجَاعة رَسُول اللَّه(ص)) 69 – أخْبَرَنا أَبُو بكر مُحَمَّد بن الحُسَين بن المزرفي، نا أَبُو ...