الرئيسية / منوعات / طرائف الحكم / آمال العارفين – في شرح دعاء كميل
0

آمال العارفين – في شرح دعاء كميل

- الإنابة إلى الله:
الإنابة هي الرجوع، فالإنسان عند ارتكابه للمعاصي يخرج من الحظيرة الإلهية، ويصبح من جند الشيطان؛ لأنّ المعصية طاعة للشيطان، فإذا تاب الإنسان رجع إلى عبوديّته لمولاه الحقّ:
قال تعالى:﴿وَأَنِيبُوا إِلَى رَبِّكُمْ وَأَسْلِمُوا لَهُ مِن قَبْلِ أَن يَأْتِيَكُمُ الْعَذَابُ ثُمَّ لَا تُنصَرُونَ﴾17.

6- الإقرار بالذنب:
إنّ الإقرار يشمل: الاعتراف بالذنب، والاعتراف بأنّ الله وحده هو الذي يعفو عنه؛ بمعنى: أن ينطق لسانه بذلك. والإقرار بالذنب هو من شروط استجابة الدعاء:
روي عن الإمام الصادق عليه السلام: “إنّما هي المدحة، ثمّ الإقرار بالذنب، ثمّ المسألة”18.

7- الإذعان لله تعالى:
الإذعان هو: الانقياد، وعدم الرفض أو المقاومة؛ وهو يرتبط بالمعرفة الصحيحة؛ لأنّ الإنسان متى عرف مَنْ هو ربّه، وأنّ أمره بيده؛ خضع قلبه لذلك وانقاد له. وبهذا، يكون الإذعان أمراً قلبيّاً، وإقراراً بالباطن والنفس:
عن الإمام الباقر عليه السلام: “لا والله، ما أراد الله تعالى من الناس إلا خصلتين: أن يقرّوا له بالنعم؛ فيزيدهم، وبالذنوب؛ فيغفرها لهم”19.

8- الاعتراف بالتقصير:
إنّ الاعتراف بالتقصير، وإظهاره أمام الله عزّ وجلّ؛ وهو العالم بالخفيات شرط
________________________________________
17- الزمر: 54.
18- الكليني، الكافي، م.س، ج2، كتاب الإيمان والكفر، باب الثناء قبل الدعاء، ح3، ص484.
19- الكليني، الكافي، م.س، ج2، كتاب الإيمان والكفر، باب الاعتراف بالذنوب…، ح2، ص426.

أساس في قبول التوبة؛ حيث ورد في كتاب الله تعالى: أنّ الاعتراف هو الذي يمهِّد للإنسان قبول توبته:
قال تعالى: ﴿وَآخَرُونَ اعْتَرَفُواْ بِذُنُوبِهِمْ خَلَطُواْ عَمَلاً صَالِحًا وَآخَرَ سَيِّئًا عَسَى اللّهُ أَن يَتُوبَ عَلَيْهِمْ إِنَّ اللّهَ غَفُورٌ رَّحِيمٌ﴾20.
وعن الإمام علي عليه السلام: “حسن الاعتراف يهدم الاقتراف”21.

9- التسليم بأنّه لا مفرّ ولا مفزع إلا إلى الله:
إنّ حالات التسليم بانسداد سبل الخلاص، وأن ليس للإنسان مهرب من الله، وأن لا ملجأ له إلا إليه؛ لأنّ الكلّ عاجز من دون الله تعالى؛ عندما تجمع في نفس الداعي؛ تجعله يعيش حالة التسليم التامّ بأنّ الطريق الوحيد أمامه ينحصر في أن يقبل الله عذره، وأن تشمله الرحمة الإلهية الواسعة. فبعد التوبة، وبعد قبول العذر؛ يحتاج إلى الرحمة الإلهية التي تنقله من الشقاء إلى النعيم.
________________________________________
20- التوبة: 102.
21- العكبري، محمد بن النعمان(المفيد): الإرشاد، تحقيق مؤسّسة آل البيت عليهم السلام لتحقيق التراث، ط2، بيروت، دار النعمان، 1414هـ.ق/ 1993م، ج1، ص299.

شاهد أيضاً

000

مركز السيدة زينب الطبي يستخدم احدث الاجهزة المختصة في مجال فحص العيون

استخدم مركز السيدة زينب (عليها السلام) الطبي التابع لقسم الشؤون الطبية في العتبة الحسينية المقدسة ...