الرئيسية / منوعات / طرائف الحكم / آمال العارفين – في شرح دعاء كميل
000

آمال العارفين – في شرح دعاء كميل

أصناف الذنوب:
ليست الذنوب على حدّ سواء؛ فمن الذنوب: ما يكون عظيماً وكبيراً، ومنها: ما يكون صغيراً، ومنها: ما يتجاهر الإنسان به، ومنها: ما يرتكبه في الخفاء. نعم لكلّ ذنب عقابه، وكلّ ذنب يقترفه الإنسان يُوجِب بُعدَه عن القرب الإلهي. قال تعالى: ﴿وَذَرُواْ ظَاهِرَ الإِثْمِ وَبَاطِنَهُ إِنَّ الَّذِينَ يَكْسِبُونَ الإِثْمَ سَيُجْزَوْنَ بِمَا كَانُواْ يَقْتَرِفُونَ﴾12.
نعم، الُمتجَاهِر بالمعصية أشدّ سوءاً ممَّن يخفي المعصية:
روي عن الإمام علي عليه السلام: “إيّاك والمجاهرة بالفجور؛ فإنّها من أشدّ المآثم”13.
________________________________________
10- التحريم: 6.
11- ابن بابويه، علل الشرائع، م.س، ج1، الباب7، ح1، ص4-5.
12- الأنعام: 120.
13- الواسطي الليثي، عيون الحكم والمواعظ، م.س، ص95.

وكذلك الحال في مَنْ يستصغر الذنب؛ أي يرتكبه ولا يدرك خطره، فيوقعه ذلك في تكراره:
روي عن الإمام علي عليه السلام: “أعظم الذنوب عند الله سبحانه ذنب صغر عند صاحبه”14.

3- شهادة الملائكة على أعمال العباد:
من المهام التي أوكلها الله للملائكة حفظ أعمال العباد؛ ليكونوا شهوداً عليه في محكمة العدل الإلهي في يوم القيامة. قال تعالى:﴿إِذْ يَتَلَقَّى الْمُتَلَقِّيَانِ عَنِ الْيَمِينِ وَعَنِ الشِّمَالِ قَعِيدٌ * مَا يَلْفِظُ مِن قَوْلٍ إِلَّا لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيدٌ﴾15.
فهؤلاء شهود محيطون بكلّ شيء:
روي عن الإمام علي عليه السلام: “اعلموا عباد الله أنّ عليكم… حفَّاظ صدق؛ يحفظون أعمالكم، وعدد أنفاسكم، لا تستركم منهم ظلمة ليلٍ داجٍ، ولا يكنكم منهم باب ذو رتاجٍ”16.
ولذا، كان على الإنسان، الذي يظنّ أنّه يتمكّن من ارتكاب المعصية في الخفاء، أن يستحي من الملكين اللّذين يراقبان ما يقوم به حتى في الخفاء. وهذا الحياء إذا وُجِدَ عند الإنسان؛ منعه من ارتكاب الذنب:
روي عن الإمام الصادق عليه السلام – لمّا سأله زنديق عن علّة الملائكة المُوكَلين؛ والله عالم السرّ، وما هو أخفى! -: “استعبدهم بذلك، وجعلهم شهوداً على خلقه؛ ليكون العباد لملازمتهم إيّاهم أشدّ على طاعة الله مواظبة، وعن معصيته أشدّ انقباضاً، وكم من عبد يهمّ بمعصية، فذكر مكانهما؛ فارعوى وكفّ، فيقول: ربّي يراني وحفظتي عليّ بذلك تشهد، وإنّ الله برأفته ولطفه أيضاً وكّلهم بعباده؛
________________________________________
14- الواسطي الليثي، عيون الحكم والمواعظ، م.س، ص112.
15- ق:17- 18.
16- الشريف الرضي، نهج البلاغة، م.س، ج2، الخطبة157، ص52-53.

يذبّون عنهم مردة الشياطين، وهوام الأرض، وآفات كثيرة من حيث لا يرون بإذن الله، إلى أن يجيء أمر الله عزّ وجلّ”17.
وورد في الروايات حثّ على المبادرة إلى الاستغفار بعد الوقوع في الذنب؛ لأنّ ذلك يمنع من تسجيله في صحيفة الأعمال:
عن الإمام الصادق عليه السلام: “من عمل سيّئة أجّل فيها سبع ساعات من النهار، فإن قال: أستغفر الله الذي لا إله إلا هو الحي القيوم ثلاث مرّات لم تكتب عليه”18.

4- شهادة الجوارح:
قال تعالى: ﴿حَتَّى إِذَا مَا جَاؤُوهَا شَهِدَ عَلَيْهِمْ سَمْعُهُمْ وَأَبْصَارُهُمْ وَجُلُودُهُمْ بِمَا كَانُوا يَعْمَلُونَ * وَقَالُوا لِجُلُودِهِمْ لِمَ شَهِدتُّمْ عَلَيْنَا قَالُوا أَنطَقَنَا اللَّهُ الَّذِي أَنطَقَ كُلَّ شَيْءٍ وَهُوَ خَلَقَكُمْ أَوَّلَ مَرَّةٍ وَإِلَيْهِ تُرْجَعُونَ *وَمَا كُنتُمْ تَسْتَتِرُونَ أَنْ يَشْهَدَ عَلَيْكُمْ سَمْعُكُمْ وَلَا أَبْصَارُكُمْ وَلَا جُلُودُكُمْ وَلَكِن ظَنَنتُمْ أَنَّ اللَّهَ لَا يَعْلَمُ كَثِيرًا مِّمَّا تَعْمَلُونَ﴾19.
مشهد غير مألوف ولا معروف في هذه الدنيا؛ أعضاء الإنسان تتكلّم، وتمتثل الأمر الإلهي؛ فتشهد على الإنسان بما فعل، كيف وهي التي كانت إرادة الإنسان تحرّكها لترتكب الذنب؟؛ فهي أعرف ما يكون بما فعل الإنسان.
ويتّجه الإنسان باللوم عليها، يظنّ أنّها تقف إلى جانبه لتدفع عنه، أو تكون شهادتها شهادة زور، ولكنّه لا يعلم أنّها مطيعة لخالقها، مع كونه قادراً على التحكّم بها في هذه الدنيا؛ فإذا جاء يوم القيامة كان لها حرّيّة التصرّف؛ فامتثلت أمر الله:
روي عن الإمام علي عليه السلام: “خُتِمَ على الأفواه فلا تكلّم، وقد تكلّمت الأيدي،
________________________________________
17- الطبرسي، الفضل بن الحسن: الاحتجاج، تعليق وملاحظات محمد باقر الخرسان، لاط، النجف الأشرف، دار النعمان، 1386هـ.ق/ 1966م، ج2، في ما احتجّ الصادق عليه السلام…، ص95.
18- الكليني، الكافي، م.س، ج2، كتاب الإيمان والكفر، باب الاستغفار من الذنب، ح2، ص437.
19- فصلت: 20-22.

وشهدت الأرجل، ونطقت الجلود؛ بما عملوا، فلا يكتمون الله حديثاً”20.
وهذه الصورة، إذا كانت حاضرة عند الإنسان في هذه الدنيا؛ فإنّه لن يُقدِمَ على ارتكاب الذنب؛ لخشيته من هذا الموقف.

شاهد أيضاً

000

مركز السيدة زينب الطبي يستخدم احدث الاجهزة المختصة في مجال فحص العيون

استخدم مركز السيدة زينب (عليها السلام) الطبي التابع لقسم الشؤون الطبية في العتبة الحسينية المقدسة ...