الرئيسية / منوعات / “عصابات داعش” يستخدم آلاف العوائل دروعاً بشرية غرب العراق
02

“عصابات داعش” يستخدم آلاف العوائل دروعاً بشرية غرب العراق

ارتهن عصابات “داعش”، آلاف العوائل العراقية لاستخدامها دروعاً بشرية، في المناطق الواقعة تحت سيطرته والمحاصرة من القوات العراقية لتحريرها في معركة كبرى انطلقت فجر أمس الاثنين.

كشف قائممقام قضاء الرمادي مركز محافظة الأنبار، دلف الكبيسي، في تصريح لوكالة “سبوتنيك”، أن العدد الأكبر من العوائل وتقدر أعدادها بالآلاف مُنعت من قبل عصابات “داعش” من الخروج عبر المنافذ التي فُتحت لها من قبل القوات العراقية تمهيداً لاقتحام المناطق وطرد العصابات منها.

وذكر الكبيسي، أن العوائل التي تمكنت من مغادرة مدينة الفلوجة، شمال غرب بغداد، عبر معبر “الفلاحات”، أعدادها بالعشرات، لكن المتبقية لم يسمح لها التنظيم بالمغادرة أبداً، لاستخدامها كدروع بشرية في معاركه.

وحررت القوات العراقية عدداً من القرى في محافظة الأنبار بغرب العراق، أمس الاثنين، مع بدء المرحلة الأولى للمعركة الكبرى على أوكار وتحصينات عصابات “داعش” الذي تكبد خسائر فادحة.

شاهد أيضاً

مصطفى-قطبي

إيران لم تتخل عن القضية الفلسطينية رغم المؤامرات العربية والدولية – مصطفى قطبي

تفيض الذاكرة العربية بمشاهد الذين استرزقوا على حساب القضية الفلسطينية وبينهم من باع واشترى بإسمها ...