الرئيسية / اخبار العالم / الكيان الصهيوني يقسم الأقصى زمانياً بين المسلمين واليهود
00

الكيان الصهيوني يقسم الأقصى زمانياً بين المسلمين واليهود

رسمياً .. «اسرائيل» تقسم الأقصى زمانياً بين المسلمين واليهود والصمت يعني تحويل المسجد قريباً لمكان يهودي
أكد رئيس قسم المخطوطات في المسجد الأقصى الدكتور ناجح بكيرات ، أن كيان الاحتلال الصهيوني قام بشكل فعلي بتقسيم المسجد الأقصى زمانياً بين المسلمين والمحتلين «الإسرائيليين» منذ الأحد الماضي ، ما يعني الصمت عليه تحويل المسجد قريباً الى مكان يهودي ، و أوضح في تصريح خاص ، أن الاحتلال قرر منع المسلمين من الدخول إلى المسجد الأقصى في وقت السياحة « الذي يبدأ من الساعة السابعة و نصف صباحاً وحتى الحادية عشر ظهراً ، ومن الواحدة والنصف حتى الثانية والنصف.

وقال بكيرات: خلال وقت السياحة يدخل بعض من السياح الأجانب برفقة شرطة الاحتلال إلى باحات المسجد الأقصى المبارك ويقوموا بتدنيسه وأداء طقوسهم الدينية”.

00

وأشار، إلى أن جيش الاحتلال يقوم بمنع المسلمين من الدخول للأقصى عبر الحواجز العسكرية وإغلاق بوابات المسجد الأقصى وارتفاع وتيرة العقاب ضد المقدسيين من منع واعتقال وضرب وتهديد إضافة إلى زيادة الفعل اليهودي في عمليات الاقتحام المتكررة للأقصى.

ولفت بكيرات، الى أن الصمت على التقسيم الزماني في وقت السياحة بالمسجد الأقصى المبارك يعني استمرار الكيان الصهيوني في منع المسلمين من الوصول إلى الأقصى في أوقات أخرى وقد تصل إلى طرد المسلمين في ساعات المغرب والعشاء وصولاً إلى منع دخول المسلمين إلى الأقصى بشكل تام وتحويل المكان من مسجد للمسلمين إلى كنيس لليهود.

00

ومن الجدير ذكره أن مسيرة حاشدة انطلقت في المسجد الأقصى المبارك امس بعد صلاة الجمعة، استنكاراً للتصعيد الصهيوني الخطير بحق الأقصى.

وقد انطلقت المسيرة تحت شعار”الأقصى رمز عقيدتنا ..بالروح بالدم نفديك يا أقصى” ، من ساحة المسجد القبلي وصولا إلى ساحة مسجد قبة الصخرة، ورفع المشاركون شعارات موحدة كتب عليها” الأقصى رمز عقيدتنا ..بالروح بالدم نفديك يا أقصى”، ” محمد… فداك روحي ودمي ونفسي ومالي يا رسول الله”، وهتفوا للمسجد.

شاهد أيضاً

12

وقوع مواجهات في الاقصى بين شبان فلسطينيين وقوات الاحتلال

أفادت مراسلة الميادين عن وقوع مواجهات في المسجد الاقصى بين شبان فلسطينيين وقوات الاحتلال. وقالت ...