الرئيسية / اخبار العالم / الامام الخامنئي : الجاهلية المعاصرة حوّلوا عيدنا الى عزاء في مشعر منى
1

الامام الخامنئي : الجاهلية المعاصرة حوّلوا عيدنا الى عزاء في مشعر منى

 الامام الخامنئي :الجاهلية المعاصرة حوّلوا عيدنا الى عزاء في مشعر منى.الامام الخامنئي :السعودية ستواجه رداً ايرانياً قاسياً ما لم تقم بواجباتها.الامام الخامنئي :ان المئات من الحجاج الإيرانيين قتلوا في كارثة منى بشكل مفجع,بينهم عدد ودعوا الدنيا ظلما وهم ظامئون عطاشى.

الامام الخامنئي : لم يعرف بعد العدد الحقيقي للضحايا الايرانيين في هذا الحادث ، الامر الذي يمكن أن يرتفع الي المئات .

 الامام الخامنئي :  هذا الحادث مصيبة كبري للشعب الايراني .

الامام الخامنئي :أن القرآن الكريم يعتبر بيت الله و موسم الحج ، المكان الآمن للناس و متسائلا : “هل ان هذا هو الأمن ؟

الامام الخامنئي :و هل من الأمن أن يتم التطاول على أرواح الحجاج خلال مناسك الحج ؟؟ .

الامام الخامنئي :ضرورة تشكيل لجنة لتقصي الحقائق بمشاركة دول العالم الاسلامي بينها ايران الاسلامية.

 الامام الخامنئي :ان الحكومة السعودية لم تعمل بواجبها ازاء جرحي حادث مني وتركت الحجاج يقتلون و هم عطاشي .

الامام الخامنئي : ان السعودية لم تف بمسؤولياتها حيال المصابين في كارثة منى.

الامام الخامنئي :ان الجمهورية الاسلامية الايرانية ولحد الان ضبطت نفسها انطلاقا من الادب الاسلامي و حرمة الاخوة في العالم الاسلامي.

الامام الخامنئي :لو تنصلوا عن مسؤولياتهم في نقل جثامين الضحايا ، فانهم سيواجهون  رداً ايرانياً عنيفاً و قاسياً.

الامام الخامنئي :اذا قررت ايران الاسلامية ابداء رد فعل حول هذه الكارثة .. فان اوضاع السلطات السعودية لن تكون محمودة العواقب .

الامام الخامنئي :ان جهوزية القوات المسلحة تجعل العدو لا يجرؤ على أن يخطو بأي خطوة سيئة ضد البلاد .

الامام الخامنئي :ان الجمهورية الاسلامية الايرانية لا تريد أن تظلم أحدا ، وفي نفس الوقت لن ترضي بالرضوخ لظالم.

الامام الخامنئي :من هنا فإنها لن تعتدي علي أي انسان أو شعب سواء كان مسلما أو غير مسلم .

الامام الخامنئي :الا انها سترد الصاع صاعين على كل من يريد الاعتداء علي الشعب الايراني أو الوطن الأمر الذي بات واضحا للجميع .

الامام الخامنئي :دعا  الشباب الايرانيين الي الالتزام بالمباديء الاسلامية الانسانية و التصدي للعدو في كلا الصعيدين  الحرب الناعمة و غير الناعمة .

الامام الخامنئي : السبب الرئيس للعداء الذي يضمره المستكبرون ضد الجمهورية الاسلامية الايرانية هو صمود الشعب الايراني المسلم أمام قوي الشر وحفاظه علي هويته التي ترفض الاستسلام أمام الاستكبار.

الامام الخامنئي : عدوان النظام السعودي الغاشم والغارات الوحشية التي تشنها الطائرات السعودية ضد الشعب اليمني المسلم و استهداف الاسواق و حتي مجالس الاعراس في اليمن معتبرا ذلك نموذجا يعكس افتقاد هذا النظام الى روح الشجاعة .

 

 

أشار قائد الثورة الاسلامية سماحة آية الله العظمي الامام السيد علي الخامنئي في كلمته التي القاها الاربعاء في جامعة الامام الخميني للعلوم البحرية ، بمدينة نوشهر الي كارثة منى المفجعة التي وقعت اول ايام عيد الاضحي و أكد أن جاهلية العصر حولوا عيد المسلمين الي عزاء ، في حين أن بيت الله يجب أن يبقي مكانا للأمن والأمان ، مؤكدا ان السعودية ستواجه رداً ايرانياً عنيفاً و قاسياً ما لم تقم بواجباتها بإعادة جثامين الضحايا أو اذا أخلت بإحترام الحجاج .

 
و افاد القسم السياسي لوكالة تسنيم الدولية للانباء بأن القائد الخامنئي اعلن ذلك في كلمته صباح أمس ، بمراسم تخرج دفعة جديدة من كلية الضباط بجامعة الامام الخميني للعلوم البحرية ، و قال ان الجاهلية المعاصرة حولت عيد الأضحى و عيد الغدير ، إلى مآتم عزاء من خلال أحدات منى الدامية ، مشيرا الى ان المئات من الحجاج الإيرانيين قتلوا في كارثة منى بشكل مفجع ، بينهم عدد ودعوا الدنيا ظلما وهم ظامئون عطاشى ، ومؤكدا أنه لم يعرف بعد العدد الحقيقي للضحايا الايرانيين في هذا الحادث ، الامر الذي يمكن أن يرتفع الي المئات حيث يمكن اعتبار هذا الحادث مصيبة كبري للشعب الايراني .
وأشار سماحته الي الحادث الدامي المؤسف الذي شهده مشعر مني في اول ايام عيد الاضحي ، واصفا اياه بالمصيبة الحقيقية التي حلت بالشعب الايراني و العزاء الحقيقي لهذا الشعب المسلم مؤكدا ضرورة تشكيل لجنة لتقصي الحقائق بمشاركة دول العالم الاسلامي بينها ايران الاسلامية .
وتطرق القائد الخامنئي الي بعض التقارير التي توقعت أن يصل عدد الضحايا الي أكثر من 5000 حاج ، و وصف الشعب الإيراني ، بأنه شعب مفجوع بسبب كارثة منى ، مؤكدا أن القرآن الكريم يعتبر بيت الله و موسم الحج ، المكان الآمن للناس و متسائلا : “هل ان هذا هو الأمن ؟ ، و هل من الأمن أن يتم التطاول على أرواح الحجاج خلال مناسك الحج ؟؟ .
وشدد الامام الخامنئي علي ضرورة تشكيل لجنة لتقصي الحقائق بمشاركة دول العالم الاسلامي بينها ايران الاسلامية ، موضحا أنه لا يريد اصدار الحكم قبل أوانه .. الا ان الحكومة السعودية لم تعمل بواجبها ازاء جرحي حادث مني وتركت الحجاج يقتلون و هم عطاشي .
و شدد الامام الخامنئي على ضرورة إجراء التحقيق في كارثة منى بمشاركة إيران الاسلامية و دول العالم الإسلامي ، و قال : ان السعودية لم تف بمسؤولياتها حيال المصابين في كارثة منى ، و هناك مشاكل في نقل الجثامين المطهرة للضحايا إلى إيران .
واشار الامام الخامنئي الى ان المسؤولين الإيرانيين ينشطون و يتابعون قضية الضحايا و المصابين في كارثة منى ، بينما المسؤولون السعوديون لا ينهضون بمسؤولياتهم ، بل يعملون ايضا في حالات علي العكس من واجباتهم التي ينبغي القيام بها ، و قال : ان السلطات السعودية لا تنوء بمسؤوليتها على صعيد نقل جثامين الحجاج الايرانيين الذين قضوا في كارثة منى .
وتابع سماحته قائلا : ان الجمهورية الاسلامية الايرانية ولحد الان ضبطت نفسها انطلاقا من الادب الاسلامي و حرمة الاخوة في العالم الاسلامي ، لكن عليهم ان يعلموا بانه لو ارادوا ارتكاب اي اساءة لعشرات الاف الحجاج الايرانيين في مكة المكرمة والمدينة المنورة ، او تنصلوا عن مسؤولياتهم في نقل جثامين الضحايا ، فانهم سيواجهون  رداً ايرانياً عنيفاً و قاسياً ، و اذا قررت ايران الاسلامية ابداء رد فعل حول هذه الكارثة .. فان اوضاع السلطات السعودية لن تكون محمودة العواقب .
وفي جانب اخر ، من كلمته اعتبر القائد العام للقوات المسلحة بان جهوزية قواتنا المسلحة لا تعني فقط الانتصار على العدو في الحرب ، و إنما صيانة البلاد من النوايا السيئة للأعداء ، مشددا بالقول : ان جهوزية القوات المسلحة تجعل العدو لا يجرؤ على أن يخطو بأي خطوة سيئة ضد البلاد .
و تطرق الامام الخامنئي الي مرحلة الدفاع المقدس و أشاد بالشعب الايراني الذي وجه صفعة قوية لدول الشرق و الغرب و بعض دول المنطقة ، التي وقفت الي جانب المقبور صدام في عدوانه علي شعبنا المسلم .
و تابع سماحته قائلا : “ان الجمهورية الاسلامية الايرانية لا تريد أن تظلم أحدا ، وفي نفس الوقت لن ترضي بالرضوخ لظالم ، و من هنا فإنها لن تعتدي علي أي انسان أو شعب سواء كان مسلما أو غير مسلم .. الا انها سترد الصاع صاعين على كل من يريد الاعتداء علي الشعب الايراني أو الوطن الأمر الذي بات واضحا للجميع” .
كما دعا القائد الخامنئي الشباب الايرانيين الي الالتزام بالمباديء الاسلامية الانسانية و التصدي للعدو في كلا الصعيدين ، الحرب الناعمة و غير الناعمة .

واعتبر القائد الخامنئي السبب الرئيس للعداء الذي يضمره المستكبرون ضد الجمهورية الاسلامية الايرانية هو صمود الشعب الايراني المسلم أمام قوي الشر وحفاظه علي هويته التي ترفض الاستسلام أمام الاستكبار.
وأشار الامام الخامنئي الي عدوان النظام السعودي الغاشم والغارات الوحشية التي تشنها الطائرات السعودية ضد الشعب اليمني المسلم و استهداف الاسواق و حتي مجالس الاعراس في اليمن معتبرا ذلك نموذجا يعكس افتقاد هذا النظام الى روح الشجاعة .
واشار الامام الخامنئي الى ان فقدان الإيمان يجعل القوات المسلحة تتسم بروحية قتل الضعفاء ، و اضاف : ان السعوديين كشفوا عن “شجاعتهم” عبر قصف الشعب اليمني الأعزل ، بمعدات حديثة .. لكنهم غائبون عن ساحة الخطر عندما ينبغي أن يظهروا إنسانيتهم !! .

هذا و رعى قائد الثورة الاسلامية صباح أمس مراسم تخرج دفعة جديدة من ضباط جامعة الامام الخميني للعلوم العسكرية البحرية بمدينة نوشهر كما حضر المراسم المشتركة لتخرج و أداء القسم و أعطاء رتبة التخرج للخريجين المتفوقين من ضباط كلية العلوم العسكرية البحرية .

شاهد أيضاً

IMG-20140124-WA0036

الانوار اللامعة في شرح زيارة الجامعة

21- وخزنة علم الله = ببيانات رائقة ومعاني فائقة في كتابنا مصابيح الانوار في حل ...