الرئيسية / منوعات / انتصارات كبرى ستشهدها سوريا خلال الايام القادمة
0011giio

انتصارات كبرى ستشهدها سوريا خلال الايام القادمة

اكد القائد العام لقوات حرس الثورة الاسلامية اللواء محمد علي جعفري بان سوريا ستشهد خلال الايام القادمة انتصارات كبرى.

جاء ذلك في تصريح ادلى به اللواء جعفري خلال مراسم تشييع جثمان الشهيد اللواء حسين همداني في مدينة همدان صباح اليوم الاثنين، واصفا الشهيد السعيد بانه من مفاخر الثورة الاسلامية واضاف: ان الشهيد همداني وبعد ان نقل تجاربه للجيل الصاعد وقام بمهامه الاستشارية في سوريا ضحى بنفسه للاسلام.
واستعرض الخدمات القيمة التي قام بها الشهيد همداني على مدى سني الثورة الاسلامية والدفاع المقدس وقال: ان الشهيد السعيد بذل عمره المبارك في الدفاع عن الحق والحقيقة وكان يامل دوما بان ينعم بالشهادة في هذا السبيل.
وراى ان المهام الاستشارية التي اضطلع بها الشهيد همداني في سوريا كان لها بالغ الاثر في انتصارها امام اميركا والكيان الصهيوني مؤكدا ان سوريا ستشهد انتصارت كبيرة خلال الايام القادمة.
وتساءل عن اهمية سوريا لايران وسبب دعم تيار المقاومة في هذا البلد وقال: ان الشعب الايراني البصير وتبعا لقيادته الرشيدة يعلم جيدا بان سوريا هي سند المقاومة الاسلامية في مواجهة الاستكبار والكيان الصهيوني.

وشدد اللواء جعفري على ان امن منطقة غرب اسيا ومنها ايران الاسلامية رهن بسوريا ومحور المقاومة في هذه الجبهة.
واشار الى وصف قائد الثورة الاسلامية لسوريا بالخط الامام للثورة الاسلامية واضاف: ينبغي دعم هذه الجبهة بكل ما اوتينا من قوة.
ولفت القائد العام لقوات حرس الثورة الاسلامية الى ان نظام السلطة في المنطقة يسعى الى اسقاط النظام الحاكم في سوريا ليزيد من نفوذه في الدول الاسلامية مؤكدا بالقول: ان الشهيد همداني كان قد ادرك مدى جدية هذا الخطر وانطلاقا من هذا الادراك سجل حضوره الفاعل للدفاع عن تيار المقاومة في سوريا.

وخاطب اللواء جعفري تيار الاستكبار بالقول: ان الشعب الايراني المؤمن والثوري يؤكد لاميركا والكيان الصهيوني واذناب الاستكبار العالمي لاسيما آل سعود الملطخة ايديهم بدماء المسلمين انه سيدافع عن الثورة الاسلامية وحرية شعوب المنطقة حتى اخر قطرة من دمه.
وتابع قائلا: سنقف بكل ما اوتينا من قوة امام الوليد غير الشرعي للاستكبار اي تنظيم “داعش” الاستكباري وسنواصل مسيرتنا حتى اجتثاثه بالكامل.
وشدد القائد العام لحرس الثورة الاسلامية بالقول: على آل سعود ان يعلموا جيدا بان الغضب الثوري للشعوب الاسلامية سيطالهم بسبب فقدانهم لاحبتهم واعزائهم في كارثة منا.

شاهد أيضاً

12

من مذكرات حركة المجاهدين العراقيين والجهاد ضد حزب البعث الكافر

أ- عمليات قطع طرق الامدادات العسكرية بعد عام 1981: 01- عمليات قطار طوروس:   ملاحظة: ...