الرئيسية / اخبار العلماء / شجب التفجيرات الارهابية في بيروت وباريس
00

شجب التفجيرات الارهابية في بيروت وباريس

 آية الله حسين نوري همداني شجب التفجيرات الارهابية التي حصدت ارواح المدنيين في كلا من بيروت وباريس.

افاد مراسل وكالة رسا ان المرجع الديني آية الله حسين نوري همداني شجب التفجيرات الارهابية التي حصدت ارواح المدنيين في كلا من بيروت وباريس.

واعتبر سماحته ممارسات الدول الغربية والولايات المتحدة الامريكية في العالم السبب الرئيسي في حصول المصائب التي ابتلى بها العالم، مصرحا : ان بعض الدول المتغطرسة كانت تظن انها تتمكن من خلال تأسيس الجماعات الإرهابية التكفيرية ان تضرب امن البلدان الاسلامية وهي تبقى بمنأى عن الاعمال الإرهابية التي تقوم بها هذه المنظمات الإرهابية.

وبين سماحة المرجع ان الدول التي اسست ومولت المنظمات الإرهابية الوحشية كان يجب عليها ان تعلم ان هذه المنظمات ستنقلب عليها يوما عاجلا ام آجلا، موضحا : انه رأي العالم باكمله ان جماعة داعش قامت مؤخرا بعمليات إرهابية في البلدان الغربية.

واكد استاذ البحث الخارج في الحوزة العلمية بقم المقدسة ان العمليات الإرهابية التي وقعت مؤخرا في باريس هي نتيجة تصرفات غير اللائقة لقادة هذا البلد وعلى الغربيين ان يعتبروا من هذه الحوادث .

واوضح : انه اذا لم تدعم فرنسا الإرهابيين في سورية وكانت تترك الشعبين العراقي والسوري ليحاربا داعش لكانا هذين الشعبين اجتثا داعش من بلدانهم.

وطالب سماحته الامة الاسلامية بحفظ الوحدة واليقظة امام مخططات الاعداء، مبينا: ان على الامة الاسلامية ان تعلم ان السبيل الوحيد لحفظ عزتها وكرامتها هي حفظ الوحدة واليقظة امام مخططات الاعداء الدنيئة.

واشار سماحته الى آيات من القرآن الكريم ، موضحا : انه لايجوز للمسلمين ان يركنوا غير مبالين حتى تعتدي عليهم الدول المتغطرسة ومن ثم يجهزوا انفسهم للدفاع عن عزتهم وكرامتهم، بل عليهم ان يجهزوا انفسهم قبل اي حرب حتى لايجرؤ احد ان يعتدي عليهم.