الرئيسية / منوعات / زمام المبادرة أصبح بیدنا وداعش محاصر داخل الرمادی
6

زمام المبادرة أصبح بیدنا وداعش محاصر داخل الرمادی

أکدت قیادة العملیات المشترکة العراقیة ، الاثنین، أن زمام المبادرة أصبح بید القوات العراقیة، فیما أشار الی أن تنظیم ‘داعش’ أصبح محاصرا داخل مدینة الرمادی من جمیع الاتجاهات.

وقال المتحدث باسم القیادة العمید یحیی رسول فی حدیث لبرنامج ‘بربع ساعة’ الذی تبثه السومریة، إن ‘زمام المبادرة اصبح بید القوات الأمنیة حیث هی من تباغت بالهجوم وتضع الاستراتیجیة’، مؤکدا أن ‘تنظیم داعش بات مطوقا ومحاصرا من جمیع الاتجاهات فی الرمادی’.

وأشار رسول الی ‘قطع جمیع الامدادات عن عناصر داعش داخل مرکز الرمادی الذین لا یزالون یسیطرون علی المدینة’، کاشفا عن أن ‘عدد عناصر داعش هناک یتراوح بین 200 الی 300 مقاتل’.
ولفت رسول الی ‘لجوء داعش الی زرع العبوات الناسفة وتفخیخ الدور’، مبینا أنه ‘فی بعض الاحیان یقوم داعش بزراعة عشرات العبوات الناسفة فی مساحة 100 متر مربع’.
یشار إلی أن محافظة الأنبار تشهد عملیات عسکریة واسعة النطاق فی مناطق متفرقة من المحافظة لتحریر ما تبقی من تلک المناطق الخاضعة لسیطرة تنظیم ‘داعش’ وسط تقدم ملحوظ للقوات الأمنیة والقوات الساندة لها.