الرئيسية / اخبار العالم / لم یعد من المناسب استمرار التوتر بین موسکو وأنقرة
14

لم یعد من المناسب استمرار التوتر بین موسکو وأنقرة

قال مستشار قائد الثورة الاسلامیة، ان من مسؤولیة ایران الحد من التوتر القائم بین روسیا وترکیا ، ولیس من المصلحة اضافة توتر الی التوترات التی تشهدها المنطقة.
ولایتی:لم یعد من المناسب استمرار التوتر بین موسکو وأنقرة
واضاف علی اکبر ولایی فی لقاء مع القناة الثالثة فی التلفزیون الایرانی ، انه لولا الدعم الایرانی للحکومة السوریة لسقطت ، وان ایران صمدت حتی اخذت الدول الاخری تتحرك صوب الحکومة السوریة.
واوضح ان بعض الدول وربما علی مستوی القوی الکبری ستلتحق بجبهة المقاومة ، علی سبیل المثال الصین ، التی تخشی توغل الوهابیة فی المناطق التی یقطنها المسلمون فی هذا البلد.
واکد ولایتی ان الامریکیین یقصفون ‘جردان داعش’ فی حال اقتربت من الخطوط الحمراء الامریکیة ، والا فان ‘جردان داعش’ احتلت الموصل امام انظار امریکا دون ان تحرك الاخیرة ساکنا.
واضاف ، انهم ومنذ الیوم الاول الذی تحدثوا فیه عن ‘الشرق الاوسط الکبیر’ کان هدفهم تفتیت الشرق ، وقدا بدأوا من لیبیا ومن ثم وصلوا الی سوریا والعراق ، والیوم نری ماذا یفعلون فی الیمن.
وحول التوتر بین روسیا وترکیا قال ، إنه لم یعد من المناسب استمرار التوتر بین موسکو وأنقرة ، وأن إیران لن تکون مع أی منهما.
ودعا ولایتی الجیران الی ان یکون لهم مواقف بعیدة النظر وان لایصبوا البنزین علی النار التی اشعلتها امریکا فی المنطقة.
وحول تصریحات الرئیس الترکی قال ولایتی فیما یخص تحذیر أردوغان للرئیس روحانی، علی کل شخص أن یعرف حجمه حین یتحدث.
اما بشان شراء ترکیا للنفط السوری والعراقی من ‘جردان داعش’ قال مستشار قائد الثورة الاسلامیة ، اری أنه لم یعد هناك من حاجة لإبراز وثائق أخری تثبت بیع داعش النفط لترکیا، بعد الوثائق التی قدمتها روسیا بهذا الشأن.
وشدد علی ان ایران لن تترك الرئیس السوری بشار الاسد لا فی میدان الحرب ولا فی میدان السیاسیة ، وان الرئیس السوری الاسد یعتبر الخط الاحمر للجمهوریة الاسلامیة ، فهو الذی انتخبه الشعب السوری ، وان الشعب السوری یجب ان یقرر مصیره بنفسه ، ولیس هناك خارج حدود سوریا من یمکنه ان یقرر بدلا عن الشعب السوری .