الرئيسية / تقارير سياسية / العرب لا يتقدمون الا بالسن !- حسن عنايه
1

العرب لا يتقدمون الا بالسن !- حسن عنايه

اوربا لا تبدو على ما يرام الان بسبب تدفق اللاجئون والمهاجرون الذين تقدم لها العام الماضي والآن اللاجئين أصبحت أوضاعهم تزداد سوءا أكثر وأكثر بسبب الصورة السيئة التي اتخذتهات الحكومات الاوربيه بحقهم و ايضاً بسبب الانتقادات التي توجهة الى الاقاره الاوربيه لانها فتحت ابوابها الى المهاجرين العرب .

لكن كنا نرى ليس من السهل ان تختلف مبادى وقيم الانسان العربي ولا سيما المسلم بين ليله وضحاها الان نحن نقرأ في وكالات الاخبار ان المهاجرين قد تعد حدودهم الاخلاقيه وقيمهم ومبادئهم وايضا هذا الحاله اعتبرها الناشطين الاوربين حاله من القرف والجهل وعدم التطور ,.

ذهبنا في جوله داخل مراكز ايواء الاجئين في فرنسا والتقينا في احد الاشخاص وهو احمد مواطن عراقي ,
وكان سؤالنا الى السيد احمد .
سيد احمد كيف تبد اوضاع اللاجئون الان في اوربا ولاسيما فرنسا بعد كل الاخطأ المتتاليه التي ارتكبها اللاجئون في القاره الاوربيه .؟

السيد احمد ,
الأمور ليس كما تبدو فنحن منصدمين بالواقع بسبب بعض الافعال التي فعلها المتطرفون والمتشددون وغير الاخلاقيون ولا تليق بنا ابدا نحن كمسلمين
وقال ايضا ان الشر يعم على الجميع والخير يخص فاعله .

نستمر في البحث ..
وايضاً التقينا مع السيد محمد من السودان

وكان سؤالنا الى السيد محمد
سيد محمد كيف ترى اوربا بنضرك تناسب المواطن العربي ولاسيما المسلم ام لا .؟

السيد محمد ,
كان جوابه سلبياً بكلمة لا وذكر السبب انه كمسلم يعتبر نفسه وحيدا فريداً في اوربا وذكر ايضاَ ان اوربا تعيش على قوانين صارمه ومن الصعب ان يتعايش العربي ولا سيما المسلم على هكذا قوانين على قدر الحريه التي تتمتع بها .
وذكر ايضا متناقض كلامه ليس كل المسلمون يصعب عليهم التعايش والتأقلم مع المجتمع الاوربي فمعضهم المسلمون يتعايشون بعلمانيه اكثر على ما هم عليه .
اختم تقرير بحكمه عربيه

العرب لا يتقدمون الا بالسن !