الرئيسية / اخبار العالم / الجيش العربي السوري يسيطر على محيط القريتين بريف حمص ويتقدم بالغوطة الشرقية
0

الجيش العربي السوري يسيطر على محيط القريتين بريف حمص ويتقدم بالغوطة الشرقية

وحدات من الجيش السوري أحكمت سيطرتها الكاملة على النقطتين /850/ و/849/ وعلى النقطة/876/ على اتجاه جبل الرميلة شمال غرب القريتين بريف حمص الجنوبي الشرقي، وذلك بعد عملية عسكرية بدأها الجيش ضد مسلحي داعش على جبهة مدينة القريتين جنوب غرب تدمر ، و سيطر على اثرها على تلة منطار الرميلة في التلول السود الواقعة غربي مدينة القريتين إثر اشتباكات استخدمت فيها مختلف أنواع الأسلحة بما فيها الثقيلة وسقط خلالها قتلى وجرحى في صفوف المسلحين .

 

و فی مدینة تدمر اکتشف الجیش معملاً کبیراً لتصنیع العبوات الناسفة والسیارات المفخخة یحوی مخارط صناعیة وأطنان من المواد المتفجرة وعشرات الصنادیق من الصواریخ والقذائف والذخیرة التی تستخدم فی تصنیع العبوات لإرهابیی “داعش” .

و فی ریف دمشق استعاد الجیش السوری مدعوما بمجاهدی المقاومة و بغطاء جوی روسی السیطرة بالکامل على کتیبة الدفاع الجوی فی بلدة “بالا” بالغوطة الشرقیة بعد معارک عنیفة مع فصیلی “جبهة النصرة” و “فیلق الرحمن” مستمرا بالتقدم فی عمق البلدة لتحریر قسمها الجنوبی بعد سیطرته على الأحیاء الشرقیة و الغربیة و الشمالیة فی وقت سابق، بالتزامن أحبطت وحدات من الجیش محاولة تسلل لمسلحی جبهة النصرة إلى إحدى النقاط العسکریة فی حرستا بریف دمشق عبر أحد أنفاقها وتم تدمیر النفق ومقراً فوقه بمن فیه .

 
إلى ذلک استهدفت صلیات صاروخیة مصدرها الجیش السوری مواقع الجماعات المسلحة فی محاور جبل الأکراد بریف اللاذقیة الشرقی وقرى ریف جسر الشغور الغربی، فی إشارة إلى استئناف الجیش وقوات الدفاع الوطنی للعملیات العسکریة قریبا بریف اللاذقیة .

 
فی غضون ذلک وفی خرق جدید للهدنة قصف المسلحون بلدة الفوعة المحاصرة بریف ادلب بعدد من القذائف أسفرت عن إصابة خمسة مدنیین بجروح خطرة بینهم أطفال، ویستنکر أهالی کفریا والفوعة الصمت حیال مایجری من خروق للهدنة وإعتداء سافر على المدنیین فی ظل الإتفاق على وقف إطلاق النار .

 
فی سیاق منفصل قتل وجرح عدد من إرهابیی جبهة النصرة و الجماعات المسلحة المتحالفة معها من جهة و”لواء شهداء الیرموک” المرتبط بتنظیم داعش من جهة أخرى خلال تجدد الاشتباکات بین الطرفین فی محیط بلدة “حیط” بریف درعا الغربی جنوب سوریا، ﻭﻗﺪ ﺍﺳﺘﻌﺎﺩ “ﺍﻟ� ﻮﺍﺀ” ﺍﻟﺴﻴﻄﺮﺓ ﻋ� ﻰ ﺍﻟﺒ� ﺪﺓ ﻣﻨﺬ ﻋﺪﺓ ﺃﻳﺎﻡ ﻋﻘﺐ ﺍﺷﺘﺒﺎﻛﺎﺕ ﻣﻊ ﺍﻟﻨﺼﺮﺓ ﻭﺣ� ﻔﺎﺋﻬﺎ .

 
إلى ذلک ذکر المرصد السوری المعارض أن 542 مسلحاً من تنظیم داعش قتلوا إثر الاشتباکات مع الجیش السوری فی أریاف حمص وحماه وحلب خلال شهر على وقف إطلاق النار فی سوریا منذ 27 شهر شباط وحتى الیوم، کما قتل 91 مسلحاً من جبهة النصرة والحزب الترکستانی إثر الاشتباکات مع الجیش السوری فی ریف اللاذقیة الشمالی خلال هذه المدة.

شاهد أيضاً

0

الجيش العربي السوري انتقل من الدفاع إلى الهجوم في جنوب غرب حلب

وزارة الدفاع الروسية تقول أن الجيش السوري انتقل من الدفاع إلى الهجوم في جنوب غرب ...