الرئيسية / منوعات / طرائف الحكم / سلسلة الآداب والسنن آداب الصوم 09
10

سلسلة الآداب والسنن آداب الصوم 09

واقتسموا أيضاً من جهة نيّات الإفطار والسحور على أصناف:

1- من يأكل فطوره وسحوره بلا نيَّة غير ما يقصده الآكلون بالطبع لدفع الجوع أو لذّة المأكول.

 

2- من يقصد مع ذلك أنَّه مستحبٌّ عند الله وأنَّه عون على قوَّة العبادة.

7- السجدة: 17


3- من لا يكون قصده من الإفطار والتسحّر إلا كونهما مطلوبين، للمولى، وعوناً على عبادته، ويراعي مع ذلك آدابه المطلوبة من الذِّكر والعبر والكيفيَّات، ويقرأ ما استحبَّ من قراءة القرآن والأدعية والحمد قبل الشروع وفي الأثناء وبعد الفراغ.

 

خاتمة:

 

إنَّ الصوم الصحيح الكامل الذي شرَّع الله تعالى لحكمة تكميل نفس الصائم، هو ما يكون لا محالة تركاً لعصيان الجوارح كلّها، فإنَّ زاد الصائم مع ذلك ترك شغل القلب عن ذكر غير الله، وصام عن كلِّ ما سوى الله، فهو الأكمل، وإذا علم الإنسان حقيقة الصوم ودرجاته وحكمة تشريعه، فلا بدََّّ له من الاجتناب عن كلّ معصية وحرام لأجل قبول صومه لا محالة، وإلاّ فهو مأخوذ مسؤول عن صوم جوارحه وليس عن معنى إسقاط القضاء8.

8- ما ورد في هذا الفصل هو تلخيص لما ورد في كتاب المراقبات لآية الله الشيخ جوادي ملكي التبريزي قدس الله روحك الزكية.

 

شاهد أيضاً

13

سلسلة الآداب والسنن آداب الصوم 29

المعظَّم، فعلينا وداع شهر الله تعالى بخير وداع، وذلك باستغلال آخر لياليه المباركة بالتقرُّب إلى ...