الرئيسية / اخبار العالم / الجيش العربي السوري يستعيد كل مزارع الملاح في ريف حلب الشمالي
0

الجيش العربي السوري يستعيد كل مزارع الملاح في ريف حلب الشمالي

كامل مزارع الملاح باتت تحت سيطرة الجيش السوري الذي أصبح على بعد كيلومتر واحد من طريق الكاستيلو بعد معارك عنيفة مع مسلحي جيش الفتح وحركة نور الدين الزنكي، وتنظيم داعش يفجّر 6 سيارات مفخخة ويهاجم مواقع لقوات سوريا الديمقراطية بريف منبج الشمالي.

 في حلب بسيطرة الجيش السوري على مزارع الملاح الجنوبية بعد معارك عنيفة مع مسلحي جيش الفتح وحركة نور الدين الزنكي.

 
واضاف ان كامل المزارع باتت تحت سيطرة الجيش السوري الذي اصبح على بعد كيلومتر واحد من طريق الكاستيلو.
من جهتها، أفادت مراسلة المياين بتفجّير تنظيم داعش ست سيارات مفخخة في ريفِ حلبَ الشرقي ومهاجمة مواقع لقوات سوريا الديمقراطية بريف منبج الشمالي.

 

وكان المرصد السوري المعارض قد قال إن داعش استعاد حيّاً جنوبَ منبِج وصدَّ هجوماً لقوات سوريا الديمقراطية، المرصد افاد أيضاً باستعادة التنظيم قرية شمال غربِ المدينة.

 
في المقابل، نفى الناطق باسم مجلس منبج العسكري شرفان درويش هذه المعلومات ،وقال إن قوات سوريا الديمقراطية لا تزال تحافظ على مواقعها في منبج حيث تدور معارك للسيطرة على كامل المدينة بدعم أميركي.

 

وإلى ريف دمشق شهدت بلدة جيرود في القلمون الشرقي تظاهرات تطالب بخروج مسلحي جيش الاسلام و جبهة النصرة منها.
ووفق المعلومات فقد خرجت التظاهرات، إثر القصف الجوي المكثف على معاقل المسلحين الذين يتحصنون في أحياء البلدة بين المدنيين.
وكانت الغارات قد تكثفت ضد مقار الجماعات المسلحة، من أجل استرداد جثة الطيار الذي هبط بمظلته يوم أمس في المنطقة، واغتالته النصرة في البلدة.

 
جبهة النصرة تعتقل قائد جيش التحرير

جيش التحرير التابع للجيش الحر في سوريا دعا جبهة النصرة الى اطلاق سراح قائده محمد الاحمد واربعين عنصرا منه اعتقلتهم الجبهة.

 
بيان جيش التحرير اشار الى مهاجمة جبهة النصرة مقار له في كفرنبل وفي جبل الزاوية.
مراسل الميادين افاد أن جبهة النصرة اقتحمت مقرات جيش التحرير وخاصة الفصيل 15 وصادرت اسلحته في حزارين ومعرتحرمة في ريف حلب، كما هاجمت مقر قائد جيش التحرير في كفرنبل بريف حلب الغربي.

 
وأضاف أن مسلحي جبهة النصرة اشتبكوا مع المسلحين المكلفين حماية قائدهم، ما ادى إلى مقتلهم في حين اصيب قائد الفصيل وتم اعتقاله مع اخوته واقربائه بعد مصادرة الاسلحة والاليات الخاصة بجيش التحرير.

 
وجيش التحرير هو فصيل مسلح تأسس مع إعادة الجماعات المسلحة فتح معارك حلب بإشراف المخابرات التركية وبتمويل سعودي، والهدف من تأسيس هذا الفصيل هو عزل الفصائل المسلحة عن جبهة النصرة.

 
وأوكل إلى جيش التحرير الدفاع عن مزارع الملاح والريف الشمالي لحلب لكنه في أول مواجهة مع الجيش السوري خسر 40 مسلحاً وقرابة 120 جريحاً، ما دفع به للانسحاب إلى بلدة كفرنبل في ريف حلب الغربي.
المصدر: الميادين

شاهد أيضاً

0

الجيش الجزائري يحبط هجوما انتحاريا شمال شرق البلاد

ذكر مصدر أمني جزائري، الخميس، أن القوات المسلحة الجزائرية أحبطت محاولة هجوم انتحاري في مدينة ...