الرئيسية / اخبار العالم / التعرف على 102 إرهابيا تكفيريا والحكم على بعضهم بالإعدام
1

التعرف على 102 إرهابيا تكفيريا والحكم على بعضهم بالإعدام

أعلنت وزارة الأمن الإيرانية اليوم الاربعاء، ان 102 ارهابيا من عناصر ومؤيدي زمرة “التوحيد والجهاد” الإرهابية والتكفيرية تم التعرف عليهم وتمت ملاحقتهم استخباراتيا وقضائيا وحكم على بعض منهم بالاعدام.

وافادت وكالة تسنيم الدولية للأنباء ان وزارة الأمن الإيرانية أصدرت اليوم الاربعاء بيانيا أشارت فيه الى الاعمال الإرهابية التي نفذتها الزمرة الإرهابية والتكفيرية ما تسمى بزمرة “التوحيد والجهاد” في مدينة سنندج وجاء في البيان: في ظل نمو العقائد السلفية التكفيرية في مناطق غرب البلاد، فان عدد من المغفلين وجهوا انشطتهم الإرهابية نحو إيران، لذا فانهم بادروا الى تاسيس زمرة إرهابية عرفت بين الناس باسم “زمرة أبو بكر”، حيث هاجمت مجموعتين من هذه الزمرة وعدد أفرادها 27 شخصا، مركز قيادة والقوات الخاصة لقوى الشرطة، مما اودى الهجوم الى استشهاد وجرح عدد من قوات الشرطة.

واوضحت وزارة الأمن الإيرانية ان متابعات قوى الامن والمعلومات التي قدمها أهالي مدينة سنندج (عاصمة محافظة كردستان الايرانية) لقوى الأمن حول الإرهابيين ادت الى كشف الكثير من الجرائم التي نفذتها زمرة “التوحيد والجهاد” الإرهابية.

وقالت الوزارة في بيانها ان هذه الزمرة الإرهابية ومن خلال اتباعها للافكار “التكفيرية الوهابية” فقد باتت تكفر المواطنين في كردستان وبادرت خلال عملياتها الى استهدافهم حيث أدى ذلك الى استشهاد عدد من العلماء والمواطنين السنة في هذه المحافظة.

واكدت وزارة الأمن أن زمرة “التوحيد والجهاد” جعلت من ممارسة الرعب وضرب الامن والاستقرار والاعمال الإرهابية منهجا لتصرفاتها ضد المواطنين.

وقالت الوزارة في جانب آخر من هذا البيان: من خلال دراسة تصرفات وأفكار زمرة “التوحيد والجهاد” التكفيرية يتم التوصل الى الكثير من أوجه التشابه بين هذه الزمرة وجماعة داعش ويمكن الإشارة الى بعضها كالتالي:

1) تضيق دائرة الانتماء الى الإسلام وتكفير الآخرين بناء على الاجتهاد الشخصي

2) تدني المستوى الفقهي والشرعي لدى الشخصيات الرئيسية في هذه الزمرة الإرهابية واجتهاد المبادئ الإسلامية بناء على الفهم المتدني لافراد هذه الزمرة

3) التأثر بالافكار التكفيرية والوهابية ورفض مبادء الفقه الشافعي وتكفير علماء أهل السنة البارزين

4) التطرف في العقيدة

5) عدم قبول وتحمل عقائد الطرف الآخر

6) ممارسة العنف في السلوك

وقالت وزارة الأمن الإيرانية ان زمرة “التوحيد والجهاد” وبعد ان تلقت ضربات قاسية من قبل قوى الأمن وفقدها القدرة على القيام بعمليات عسكرية على نطاق واسع، بادرت الى عشرات التصرفات الإرهابية،كان من بينها:

*توزيع الشوكولاتة السامة بين قوى الشرطة وعناصر سلطة القضاء في مدينة سنندج

*ممارسة السرقة المسلحة في مدينة قروه

*مهاجمة أحد مقرات الشرطة في مدينة سنندج

*اغتيال أحد كوادر المحاكم في مدينة سنندج ويدعى مهدي كاميان

*تنفيذ العديد من عمليات الاغتيال التي اودت الى استشهاد “ماموستا شيخ الإسلام” واستشهاد رجل الدين السني “ماموستا برهان عالي” وعدد آخر من المواطنين

واوضحت وزارة الأمن الإيرانية أن العمليات الإرهابية والتكفيرية التي نفذتها زمرة الجهاد والتوحيد الإرهابية أدت في المجموع الى استشهاد ما لا يقل عن 20 شخصا وجرح أكثر من 40 شخصا آخر، ويمكن الإشارة الى ممثل اهالي كردستان في مجلس خبراء القيادة “محمد شيخ الاسلام” باعتباره أحد ضحايا هذه العمليات الإرهابية التي نفذتها زمرة “التوحيد والجهاد” الإرهابية.

وجاء في ختام البيان أن 102 من عناصر ومؤيدي زمرة “الجهاد والتكفير” الإرهابية والتكفيرية تم التعرف عليهم حيث قتل عدد منهم خلال الاشتباكات التي جرت مع قوى الأمن والشرطة والقي القبض على عدد آخر، وحكم على عدد منهم بالإعدام، فيما صدرت أحكام بالسجن ضد آخرين.

شاهد أيضاً

IMG-20140107-WA0011

الطريق إلى الله تعالى للشيخ البحراني27

27)فطريق الخلاص من هذا التعارض ، أن تعلم أنّ التأخر الذي للشيطان فيه نظرة ، ...