الرئيسية / اخبار العالم / كيف تجري استعدادات تحرير الموصل؟
1

كيف تجري استعدادات تحرير الموصل؟

أكد المتحدث الامني باسم هيئة الحشد الشعبي، أن الاستعدادت جارية على قدم ساق لبدأ معركة تحرير الموصل التي وصفها بأنها ستكون “الفاصلة”.

وفي حوار مع وكالة تسنيم الدولية للأنباء حول آخر مستجدات الاعداد لتحرير الموصل، قال يوسف الكلابي، ، المتحدث الامني باسم هيئة الحشد الشعبي أن عمليات تحرير مدينه الموصل تعد العملية الفاصلة لنهاية و دحر ما تبقي من داعش في ارض العراق. لذلك فان التحضيرات مازالت مستمرة من اجل بداية هذه العملية المحورية و الأساسية لدحر داعش.

الحشد الشعبي وتحرير الموصل

وأكد أن: “هذه العملية ستكون بمشاركه جميع القوي الأمنية العراقية و علي راسها قوات الحشد الشعبي، هناك بالتأكيد وضع خاص بخصوص مدينه الموصل. لان هناك يوجد الكثير من المدنيين في داخل مدينه الموصل. لذلك فان المدينة و حين و بعد بدء العمليات العسكرية ستشهد موجات نزوح من اهالي هذه المدينة الي المدن و المناطق المجاورة لها من ابناء هذه المدينة”.

حالة انذار قصوى

وأضاف: “الحكومة العراقية و كافه القطعات الأمنية و العسكرية العراقية في حال انذار قصوى. الان الحكومة بصدد تعيين اماكن لإيواء اللاجئين والمهجرين من مدينه الموصل واسكانهم فيها”.

المدنيون اولا

وتابع: ان ما يهمنا الان هو تحرير المدنيين و المدينة من الارهابيين و من داعش. نحن لا نسعي فقط من اجل تحرير الاراضي العراقية بل نحن نسعي من اجل تحرير الانسان العراقي من زمره داعش الإرهابية. الارض من دون وجود شعب لا تعنينا ابدا. لذلك انتم ترون كل هذه الاستعدادات قبل بدا شن الهجوم علي الارهابيين في مدينه الموصل و تحرير شعب الموصل.

ونوه الى أن القوات “بصدد دراسة و تهيئه كافه الاستعدادات اللازمة من اجل التمكن من تحرير موصل ارضا و شعبا و لذلك نحن ندرس كافه الامور الإنسانية و العسكرية لهذه العملية في آن واحد”.

نهاية داعش في العراق

وحول المدن التي يجب تحريرها تمهيدا لاطلاق عمليات الموصل قال: باختصار ارد عليكم و اقول بان الحكومة العراقية عازمه علي ان يكون نهاية عام 2016 هو عام نهاية حضور ووجود داعش علي ارض العراق به شكل عام.

الحشد لن يدمج مع الجيش

وحول الانباء التي أشارت الى دمج قوات الحشد الشعبي مع الجيش العراقي والقوات الأمنية قال: هذا الخبر غير صحيح. لا يوجد مثل هذا القرار من قبل الحكومة العراقية علي الاطلاق. الحشد الشعبي هي هيئه رسمية ومؤسسه مرتبطة برئاسة الوزراء في العراق.

وأضاف: “الامر المرقم 91 هو امر اوضاع الامر بشكل كامل هذا الامر قرر بان يكون الحشد الشعبي كهيئة رسميه عسكرية قتالية ترتبط مباشرة بمكتب القائد العام للقوات المسلحة العراقية و هذه القوة ستجهز و تدرب علي ان تكون قوات تضاهي قوات مكافحة الارهاب في العراق من حيث التنظيم و التعداد من حيث الألوية و الصنوف و الي ذلك”.

شاهد أيضاً

20191114105828893

هل تكون الرياضة مفتاح حل “الأزمة الخليجية”؟

الوقت- لا تزال الأزمة الخليجية عالقة ولم تستطع دول الحصار التي تقودها السعودية لحصار قطر ...