الرئيسية / اخبار اسلامية / قانون الستين المسؤول الرئيسي عن الانقسام السياسي والطائفي بلبنان
0

قانون الستين المسؤول الرئيسي عن الانقسام السياسي والطائفي بلبنان

لفت المفتي الجعفري الممتاز الشيخ احمد قبلان في كلمة له خلال إحياء الليلة الأولى في حسينية الإمام الحسين عليه السلام في برج البراجنة الى إن “لبنان مصلوب لأن البعض يهوى الصلب، فيما آخرون يريدون لهذا البلد أن يقف على الجمر، ويشرب العذابات، وهذا ما لا يجوز أن يستمر ويدوم، لذلك فإننا نصر على الخروج بتسويات وطنية لا تسويات سياسية”.
 

واعلن الشیخ قبلان “دعمه لانتخاب رئيس للجمهورية، لكن ضمن تسوية وطنية تؤكّد شراكة مكوّنات هذا الوطن، لأننا نريد لهذا البلد أن يبقى وطن المحبة والإخوة والاستقرار والشراكة، وطن المسلم والمسيحي وكل المكوّنات، كعائلة يجمعها حب الله والوطن، بعيداً عن الفتن والانقسامات والمشاريع الإقليمية“.

وأشار الى أننا “نعترض على قانون الستين لأنه المسؤول الرئيسي عن الانقسام السياسي والطائفي في لبنان، ونصرّ على قانون انتخاب نسبي يكسر قواعد الهيمنة السياسية لصالح الشراكة الوطنية، كما نؤكّد على ضرورة التفاهمات الضامنة لعدم غبن أي فريق أو طائفة سواء أسميناها سلة واحدة أو غيرها، وعلى أن تكون هذه السلة دستورية. أما أن نلزم المجلس النيابي بعدد محدد من المرشحين وأن نعطّل الحكومة ونعطل المجلس النيابي ونعطّل الحوار الضامن، فهو تعطيل للدستور ومخالفة للميثاقية”.

شاهد أيضاً

00

الامام الخامنئي: الوضع الراهن في كشمير هو نتيجة اجراءات بريطانيا

اكد قائد الثورة الاسلامية آية الله العظمى الامام السيد علي الخامنئي يوم الاربعاء، ان الوضع ...