الرئيسية / اخبار العالم / إردوغان للعبادي: إلزم حدودك!
0

إردوغان للعبادي: إلزم حدودك!

الرئيس التركي رجب طيب أردوغان يشنّ هجوماً لاذعاً على رئيس الحكومة العراقية حيدر العبادي في كلمة له خلال قمة المجلس الإسلامي في أوراسيا متوجهاً إليه بعبارة “إلزم حدودك!”.
أردوغان للعبادي: الزم حدودك!
شنّ الرئيس التركي رجب طيب إردوغان هجوماً لاذعاً ضد رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي حول الانتقادات العراقية للعمليات التركية في بعشيقة مطالباً الأخير بالتزام حدوده.وخلال كلمته في قمة المجلس الإسلامي في أوراسيا بمدينة اسطنبول قال إردوغان “البعض يقول لنا أنتم لستم بمستوانا، وأنا أقول لرئيس حكومة العراق إلزم حدودك!…الجيش التركي لم يفقد قيمته حتى يأخذ تعليماته من رئيس الحكومة العراقية وسنواصل عملياتنا في بعشيقة”.
أردوغان أوضح أن العبادي يسيء له شخصياً وتوجه إليه بالقول: “أقول له أنت لست ندّي ولست بمستواي وصراخك في العراق ليس مهماً بالنسبةِ لنا على الإطلاق”.
وقد أثارت تصريحات إردوغان هذه غضب المسؤولين العراقيين حيث قالت مصادر التحالف الوطني العراقي للميادين إن “الردّ الأنسب على تصريحات إردوغان يكون بتجميد العلاقات مع تركيا وتخفيض التمثيل الدبلوماسي”.
وأشار إردوغان إلى أن تركيا لا يمكنها أن تقف موقف المتفرج إزاء ما يحدث في العراق وأن تصم آذانها “على صيحات أخوتنا هناك”.
وكان العبادي أكد في وقت سابق أن الحكومة التركية تسعى لتوريط جيشها في العراق، ناصحاً القوات التركية أن يعودوا إلى بلدهم، وشدّد على أن “القوات التركية غير مرحب بها في العراق وعليها أن تخرج من هذا البلد”.

وقد تساءل إردوغان في معرض كلمته في قمة المجلس الإسلامي، لماذا يتم انتقاد تركيا بينما هناك بعض الدول تقوم بعمليات عسكرية على بعد آلاف الكيلومترات من حدودها ولا أحد يتدخل، مضيفاً “نعمل على مكافحة الإرهاب في الدول المجاورة ولسنا بحاجة لإذن من أحد لنقوم بعملية في حدودنا”.

من جهة أخرى تطرّق إردوغان إلى الشأن الداخلي وربط أصحاب الأفكار الانقلابية في تركيا بالفكر الإرهابي بإشارته إلى أن “تنظيم الداعية فتح الله غولن يعاني من مشاكل عقائدية ومادية ولا يقل خطورة عن تنظيم داعش الإرهابي”.أردوغان لفت إلى أن “العالم الإسلامي لا يعاني فقط من الإرهاب وإنما من محاولة التقسيم بذريعة الإرهاب”، موضحاً أن “محاولات التدخل الأجنبي بذريعة محاربة الإرهاب تجعل مجتمعاتنا عرضة للفتن”.

وشدد على ضرورة أن نعمل على حل المشاكل عن طريق التسامح والتعاون، معتبراً أنه “يوجد عمليات إرهابيّة تنفّذها مجموعات دينية في كل مكان بالعالم ولكن إذا كان المرتكب غير مسلم لا يسمّونها عملية إرهابية”.


يلدريم: لن تسمح لأي أحد بفرض سياسة الأمر الواقع على تركيا

يلدريم: لن تسمح  لأي أحد بفرض سياسة الأمر الواقع على تركيا

يلدريم: لن تسمح لأي أحد بفرض سياسة الأمر الواقع على تركيا
من جهته أكّد رئيس الوزراء التركي بن علي يلدريم أن تركيا لن تسمح  لأي أحد بفرض سياسة الأمر الواقع وأنّ تركيا “ستطهر حدودها من الإرهابيين” مع سوريا “شبراً شبراً”.وفي كلمة له أمام نواب كتلة حزب العدالة والتنمية في البرلمان التركي قال يلدريم إنه يجب أن يتم الحفاظ على “البنية الديموغرافية في الموصل” كي لا تهب الأمور نحو “حرب بعيدة المدى” مشيراً إلى أنّ أنقرة  لن تسمح بإثارة أي “حرب طائفية” في المنطقة. واستغرب يلدريم من وعود كلينتون بدعم الأكراد في حال انتخابها، قائلاً ” كلينتون قالت بصراحة إنها ستوزع السلاح على الأكراد دعمًا لهم لو تم انتخابها، أليست أمريكا حليفة لنا؟ ماذا يعني ذلك؟”.وأضاف يلدريم “سنحافظ على وحدة ترابنا وأمن أرواح مواطنينا وممتلكاتهم ولا حق لأي أحد بأن يمنحنا هذا الواجب الوطني” موضحاً أنه رغم العمليات الواسعة التي تشنها أنقرة ضد “الإرهابيين” إلا أن “مشاريعها الكبرى” ما زالت مستمرة على الوجه الذي يليق بتركيا.
 

شاهد أيضاً

IMG-20140110-WA0006

الاكتفاء بما روي في أصحاب الكساء

49 – أخْبَرَنا أَبُو المظفر بن القشيري، نا أَبُو سعد الجنزرودي، نا أَبُو عمرو بن ...