الرئيسية / اخبار العالم / «قادمون يا نينوى» تعلن حصاد 45 يوماً
0

«قادمون يا نينوى» تعلن حصاد 45 يوماً

أعلنت قيادة عمليات {قادمون يا نينوى} أن القوات المشاركة في العمليات حررت منذ انطلاق العمليات قبل 45 يوماً آلاف الكيلو مترات بما يعادل أكثر من 311 منطقة ما بين مدينة وقرية وحي، فيما أكدت أنه جرى تدمير 632 من السيارات المفخخة التي استخدمتها عصابات {داعش} الإرهابية خلال المعارك. وقال قائد عمليات «قادمون يا نينوى» الفريق الركن عبد الامير رشيد يار الله، في شرح متلفز بمقر القيادة تابعته «الصباح»: «مر على انطلاق عمليات «قادمون يا نينوى» 45 يوما والعملية تسري وفق ما خطط لها»، مبينا أن «بعض التأخير جاء حفاظا على المدنيين والبنى التحتية»، وأكد أنّ «القوات المشتركة بصدد إحداث تغييرات مرتقبة في خطط العمليات العسكرية الجارية لتحرير الموصل». وشدد الفريق يار الله على ان «الساحل الايسر لو كان خاليا من المدنيين لتم تحريره بسرعة قياسية»، مؤكدا: «قريبا جدا سنعمل على تحرير الساحل الايسر بغضون اسبوع أو أسبوعين». وأضاف ان «قوات البيشمركة حررت 25 قرية بينها ناحية بعشيقة و500 كيلو متر مربع، أما قوات الشرطة الاتحادية (التي أعلن في وقت سابق أنها حررت أكثر من 81 منطقة) فقد حررت نحو ألف و855 كيلو متراً مربعاً وأبرز المدن المحررة الشورة وناحية حمام العليل، ومعمل الكبريت والسيطرة على 56 بئرا نفطية». وتابع ان «قوات الحشد الشعبي، تمكنت من السيطرة بالكامل على مطار تلعفر وتحرير 130 قرية وهي تبعد الآن 3 كم عن مركز قضاء تلعفر، وتعمل القوات الان على محاصرة تل عبطة»، وقال يار الله: «كما حررت قوات جهاز مكافحة الارهاب 23 حيا ضمن الساحل الايسر، وهي الآن تتقدم باتجاه حي النور، وقريبا جدا سيحسم امر تحرير الساحل الايسر». وأشار يار الله الى ان «قوات الفرقة المدرعة التاسعة، دخلت الى احياء الموصل وحررت منطقتين اثنتين وتقاتل الآن في اربعة احياء اخرى كما حررت 52 قرية وبمساحة 592 كلم، أما الفرقة 16 فقد حررت 21 قرية و112 كم»، مبينا ان «عصابات «داعش» الارهابية استخدمت 632 عجلة مفخخة منذ انطلاق العمليات، جرى تدميرها جميعا». من جانب آخر، ذكر بيان لإعلام الحشد الشعبي، أمس الجمعة، ان «المساحة الكلية التي تم تحريرها خلال الصفحة الخامسة في المحور الغربي بلغت 310 كم مربع، واستكملت القوات التحصينات وتطهير القرى من المتفجرات والعبوات الناسفة وتهيئة الخط الدفاعي بالاضافة الى تفكيك 7 عجلات مفخخة في القرى التي تم تحريرها». ولفت الى «أهمية تحرير ناحية تل عبطة لعمقها الستراتيجي لعصابة «داعش» الإرهابية».

شاهد أيضاً

4

21حركات الدجالين في العراق – لأية الله الشيخ الكوراني

 (10) حيلتهم في الإستدلال بالمنامات !  وكذلك استدلالهم بالمنامات ، وهم يصيدون به السذج فيقولون للشاب ...