الرئيسية / اخبار اسلامية / قصيدة رائعة جدا تصف مشاكل العراق وبلواه وما يعانيه من مآسي
0

قصيدة رائعة جدا تصف مشاكل العراق وبلواه وما يعانيه من مآسي

هذا العراق بلاؤه أعياهُ **

فتحيرت في دائه حكماهُ

بلد يئنُّ من الجراح ونزفها **

فالجرح ما زالت تسيل دماهُ

إحنٌ الى محنٍ وفيها فتنة **

فيها الحليم بحيرةٍ أوّاهُ

إن راح يُصلح جانباً من فتنةٍ **

فجوانبٌ اُخرى تهدّ قواهُ

كنّا نظن اذا تهاوى عفلقٌ **

نعَش العراق وعاده أبناهُ

لكنما أضحى العراق ممزّقا **

ومخرّقا فتفاقمت بلواهُ

كلٌ يجر النار للقرص الذي **

خبزته ليلاً في الظلام يداهُ

بلدٌ تقاسمتِ العدى أطرافه **

والبعض ليلاً في عِداد عداهُ

إنْ جنّ ليلٌ فالدواعش حزبهُ **

أو هلّ صبحٌ فالصلاح نداهُ

كلٌ يرى الاصلاح في تياره **

وبحزبه يصل العراق ذراهُ

كلٌ يرى الاصلاح في آرائه **

كلٌ يغنّي في الهوى ليلاه

هذا العراق تفاقمت بلواهُ **

ستظل تنزف بالدما جرحاهُ

بلدٌ تمّزقه الخطوب وفتنةٌ **

فيها يتيه على الحكيم هداهُ

فالامن فرّ من العراق وان يعدْ **

فالعود صعبٌ والدماءُ جزاهُ

قتلٌ وتشريدٌ ودمعة نازحٍ **

وتعصبٌ للجهل قد اعماهُ

لا سامع للنصح يأخذ رشده **

وكذا النصوح تمزقت احشاهُ

يرنو الحقيقةَ وهو يدعو نحوها **

لكنما الاهواء لا تهواه

لا الفقر يشفع للفقير لفقره **

كلا ولا أغنى الغنيَّ غِناه

قالوا الصحافة حرة يا ليتها **

قد قُيّدتْ في بعض ما ترعاه

قالوا السياسة حرة ياليتها **

وجدتْ حدودا كي تصون حماه

قالوا التجارة حرة يا ليتهم **

دعموا المُزارعَ كي يزيد جناه

هذا العراق تفاقمتْ بلواه **

فتكدرت حزنا عليه سماه

يا سائلي عن داء محنة شعبنا **

فدواؤه القران لو أجراه

لكنما غاب الكتاب وعُطلتْ **

احكامه فتحكّمت أعداه

فعلوج امريكا تروح وتغتدي **

ولبعضنا قدْرُ العدو إله

فيطيعها في كل ما يحلو لها **

أملاً تؤمّن ما يروم هواه

سرّ البلاء مغيّبٌ بحديثنا **

ووسائل الاعلام لاترعاه

حتى المنابر لاتشير لسره **

فكأنما القران قد اخفاه

فالذنب اكبر علّة لبلائنا **

وإطاعة الطاغوت لا تنساه

نسي العراق وما جنته يداه **

فالظلم نحو الجار قد اشقاه

أفهل درى ماذا جنتْه حروبه **

فتجاوزت حدّ الحِجى قتلاه

وهل السماء تغضّ عن سفك الدما **

هيهات حكم الله ان ينساه

حكم الاله اذا جرى فعقابه **

ياتي على دنيا الظلوم جزاه

نسيان رب العرش اقوى علة **

فالله ينسى كل من ينساه

كل المصائب من نتاج ذنوبنا **

والله يغفر للذي يخشاه

اسفي على ارض تشرف تربُها **

بدما الحسين فعطّرت ارجاه

عِزّ العراق بحشده وجهاده **

لولا الجهاد لشُردوا او تاهوا

يا قاصدي ارض الطفوف دعاؤكم **

يروي الغليل وللعراق دواه

فادعوا الاله بحق ساكن كربلا **

ورضيعه ودماء من واساه

علّ العراق يقوم من كبواته **

وتعود تُشرق ارضه وسماه

يا ربي عجّلْ في ظهور إمامنا **

فالسيل قد بلغ الزُبى وجزاهُ

https://t.me/wilayahinfo

[email protected]

الولاية الاخبارية

شاهد أيضاً

تنزيل (9)

القدس الشريف وقرار ترامب الأخير – عبد الباري عطوان

مقال مهم حول القدس الشريف وقرار ترامب الأخير… 
مع التأكيد من ان الحشد الشعبي هو ...