الرئيسية / مقالات اسلامية / كلامكم نور / في أن من اصطفاه الله من عباده وأورثهم كتابه هم الأئمة عليهم السلام
14183675_1399770623369870_5276309147913317836_n

في أن من اصطفاه الله من عباده وأورثهم كتابه هم الأئمة عليهم السلام

1 – الحسين بن محمد ، عن معلى بن محمد ، عن محمد بن جمهور ، عن حماد بن عيسى
عن عبد المؤمن ، عن سالم قال : سألت أبا جعفر عليه السلام عن قول الله عز وجل : ” ثم
أورثنا الكتاب الذين اصطفينا من عبادنا فمنهم ظالم لنفسه ومنهم مقتصد ومنهم سابق
بالخيرات بإذن الله ( 1 ) ” قال السابق بالخيرات : الامام ، والمقتصد : العارف للامام ،
والظالم لنفسه : الذي لا يعرف الامام .

2 – الحسين ، عن معلى ، عن الوشاء ، عن عبد الكريم ، عن سليمان بن خالد ، عن
أبي عبد الله عليه السلام قال : سألته عن قوله تعالى : ” ثم أورثنا الكتاب الذين اصطفينا من
عبادنا ” فقال : ” أي شئ تقولون أنتم ؟ قلت : نقول : إنها في الفاطميين ؟ قال : ليس
حيث تذهب ليس يدخل في هذا من أشار بسيفه ودعا الناس إلى خلاف ( 1 ) ، فقلت :
فأي شئ الظالم لنفسه ؟ قال : الجالس في بيته لا يعرف حق الامام ، والمقتصد :
العارف بحق الامام ، والسابق بالخيرات : الامام .

3 – الحسين بن محمد ، عن معلى بن محمد ، عن الحسن ، عن أحمد بن عمر قال :
سألت أبا الحسن الرضا عليه السلام عن قول الله عز وجل : ” ثم أورثنا الكتاب الذين
اصطفينا من عبادنا ” الآية ، قال : فقال : ولد فاطمة عليها السلام ( 2 ) والسابق بالخيرات :
الامام ، والمقتصد : العارف بالامام ، والظالم لنفسه : الذي لا يعرف الامام .

4 – محمد بن يحيى ، عن أحمد بن محمد ، عن ابن محبوب ، عن أبي ولاد قال : سألت
أبا عبد الله عليه السلام عن قول الله عز وجل : ” الذين آتيناهم الكتاب يتلونه حق تلاوته
أولئك يؤمنون به ( 3 ) ” قال : هم الأئمة عليهم السلام .

 

000

شاهد أيضاً

Screenshot_٢٠١٩-٠٤-٢٠-٠١-٥٤-٤٠-٧٢٣_com.miui.gallery

إيران ترفع السرية عن الرسائل المتبادلة بين رفسنجاني وصدام حسين كتاب الرسائل المتبادلة بين صدام ورفسنجاني

كتاب في غاية الأهمية ينهي كافة المناكفات والجدالات وينهي مصطلح العدو الفارسي المجوسي….   وحماية ...