الرئيسية / منوعات / الصحة والعافية / الوقت المناسب لشرب الماء
1

الوقت المناسب لشرب الماء

فقد قال الامام الرضا ع في رسالته المذهبية في الطب من جملة النصائح التي ذكرها :

1 - ( وَ شُرْبُ‏ الْمَاءِ الْبَارِدِ عَقِيبَ الشَّيْ‏ءِ الْحَارِّ وَ عَقِيبَ الْحَلَاوَةِ يَذْهَبُ بِالْأَسْنَان ) …‏
2 – [ تكلم ع عن الاشهر الرومية وعن شهر (تموز) قال ع ]: ( 
يستعمل فيه شرب‏ الماء البارد على الريق ) …
3 – [ وعن شهر تشرين الآخر قال ع ] : ( وينهى فيه عن شرب‏ الماء بالليل ) …

واما من غير طب الرضا ع فقد ورد :

4 – عن الصادق ع أنه قال : ( إِيَّاكَ وَشُرْبَ‏ الْمَاءِ الْبَارِدِ وَالْفُقَّاعِ فِي الْحَمَّامِ‏ فَإِنَّهُ يُفْسِدُ الْمَعِدَةَ وَ لَا تَصُبَّنَّ عَلَيْكَ الْمَاءَ الْبَارِدَ فَإِنَّهُ يُضْعِفُ الْبَدَنَ وَصُب‏ الْمَاءَ الْبَارِدَ عَلَى قَدَمَيْكَ إِذَا خَرَجْتَ فَإِنَّهُ يَسُلُّ الدَّاءَ مِنْ جَسَدِك‏) .

5 – ‏
‏ وَ كَانَ النَّبِيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَ آلِهِ يَقُولُ : 
( إِذَا شَرِبَ‏ الْمَاءَ: الْحَمْدُ لِلَّهِ الَّذِي سَقَانَا عَذْباً زُلَالًا بِرَحْمَتِهِ، وَلَمْ يَسْقِنَا مِلْحاً أُجَاجاً بِذُنُوبِنَا ) .
6 - ( كَانَ النَّبِيُّ ص إِذَا أَكَلَ الدَّسَمَ أَقَلَّ شُرْبَ‏ الْمَاء ) وورد ايضا : ( شُرْبُ‏ الْمَاءِ عَلَى أَثَرِ الدَّسَمِ يُهَيِّجُ الدَّاءَ ) .
7 – عَنْ أَبِي طَيْفُورٍ الْمُتَطَبِّبِ قَالَ: نَهَيْتُ أَبَا الْحَسَنِ الْمَاضِي ع عَنْ شُرْبِ‏ الْمَاءِ فَقَالَ : ( وَ مَا بَأْسٌ بِالْمَاءِ وَ هُوَ يُدِيرُ الطَّعَامَ فِي الْمَعِدَةِ وَ يُسَكِّنُ الْغَضَبَ وَ يَزِيدُ فِي اللُّبِّ وَ يُطْفِئُ الْمِرَارَ ) .
8 – عَنْ أَبِي عَبْدِ اللَّهِ ع قَالَ: (شُرْبُ‏ الْمَاءِ مِنْ قِيَامٍ بِالنَّهَارِ أَقْوَى وَ أَصَحُّ لِلْبَدَنِ ) و ( شُرْبُ‏ الْمَاءِ مِنْ قِيَامٍ بِالنَّهَارِ يُمْرِئُ الطَّعَامَ وَ شُرْبُ‏ الْمَاءِ مِنْ قِيَامٍ بِاللَّيْلِ يُورِثُ الْمَاءَ الْأَصْفَرَ ) . 9 – عن ابن عباس قال رأيت النبي ص شرب الماء فتنفس مرتين .
10 – عن داوُدَ الرَّقِّي‏ قَالَ: كُنْتُ عِنْدَ أَبِي عَبْدِ اللَّهِ ع إِذَا اسْتَسْقَى الْمَاءَ فَلَمَّا شَرِبَهُ رَأَيْتُهُ قَدِ اسْتَعْبَرَ وَ اغْرَوْرَقَتْ عَيْنَاهُ بِدُمُوعِهِ ثُمَّ قَالَ لِي :

( يَا دَاوُدُ- لَعَنَ اللَّهُ قَاتِلَ الْحُسَيْنِ ع وَ مَا مِنْ عَبْدٍ شَرِبَ‏ الْمَاءَ فَذَكَرَ الْحُسَيْنَ ع وَ أَهْلَ بَيْتِهِ وَ لَعَنَ قَاتِلَهُ إِلَّا كَتَبَ اللَّهُ عَزَّ وَ جَلَّ لَهُ مِائَةَ أَلْفِ حَسَنَةٍ وَ حَطَّ عَنْهُ مِائَةَ أَلْفِ سَيِّئَةٍ وَ رَفَعَ لَهُ مِائَةَ أَلْفِ دَرَجَةٍ وَ كَأَنَّمَا أَعْتَقَ مِائَةَ أَلْفِ نَسَمَةٍ وَ حَشَرَهُ اللَّهُ عَزَّ وَ جَلَّ يَوْمَ الْقِيَامَةِ ثَلِجَ الْفُؤَادِ ).

 

1

شاهد أيضاً

jpg.25

مناظرة الدكتور التيجاني مع بعض السلفيين

في مشروعية التوسّل والاستشفاع بالنبي صلى‌ الله‌عليه‌ وآله‌ وسلم قال الدكتور التيجاني : أعلمني صديقي ...