الرئيسية / اخبار العالم / الكيان الصهيوني ارتعد من وجود المقاومة الشعبية في العراق وسوريا
0127-640x330

الكيان الصهيوني ارتعد من وجود المقاومة الشعبية في العراق وسوريا

قال القائد العام لحرس الثورة الاسلامية اللواء محمد علي جعفري، اليوم الثلاثاء، ان الكيان الصهيوني ارتعد من وجود وتشكيل المقاومة الشعبية في العراق وسوريا وفلسطين واليمن ولبنان.

 ان اللواء محمد علي جعفري أشار اليوم خلال اجتماع مجلس خبراء القيادة الى مؤامرات الاعداء ضد الجمهورية الاسلامية الايرانية، قائلا، كان العام الماضي عام هزيمة داعش والتكفيريين المعارضين لنظام الجمهورية الاسلامية المقدس في العراق وسوريا حيث يعتبر هذا الامر اكبر انتصار لمحور المقاومة الاسلامية في المنطقة.

وأضاف، والنموذج البارز على انتصار المقاومة في المنطقة هو اسقاط طائرة f16 من قبل الجيش السوري الامر الذي يعتبر غير مسبوق جاء في ضوء انتصارات المقاومة في المنطقة وهذه هزيمة نكراء للكيان الصهيوني.

واشار القائد العام لحرس الثورة الاسلامية الى ان جميع التهديدات الخارجية ضد الثورة الاسلامية قد تحولت الى فرص فريدة للثورة الاسلامية، قائلا، وكما شاهدنا في العراق بعد ظهور داعش الارهابي قد تشكلت قوات الحشد الشعبي اقتداءً بالتعبئة الشعبية في الجمهورية الاسلامية خلال فترة الدفاع المقدس، وفي سوريا ايضاً شاهدنا هذا الامر حيث انتفضت القوى الشعبية المنظمة ضد داعش، لذلك ان هذه القوات الشعبية في العراق وسوريا هي التي حولت التهديد ومؤامرة الاعداء الى فرصة.

ونوه اللواء جعفري الى ان الكيان الصهيوني ارتعد من وجود وتشكيل المقاومة الشعبية في العراق وسوريا وفلسطين واليمن ولبنان.

وأشار الى القدرة الدفاعية الردعية للجمهورية الاسلامية الايرانية ، قائلا، ان القدرة الدفاعية الردعية الفريدة لنظام الجمهورية الاسلامية المقدس هي احدى العوامل الاخرى لانتصار محور المقاومة والجمهورية الاسلامية والتي من الضروري السعي من اجل الحفاظ عليها وتعزيزها..

شاهد أيضاً

26731416_2004782639761281_340838862371041435_n

محاولة إدانة فصائل المقاومة الفلسطينية ووصمها بالإرهاب في الأمم المتحدة هو انحياز سافر للاحتلال الصهيوني

محاولة الإدارة الأمريكية إدانة فصائل المقاومة الفلسطينية ووصمها بالإرهاب في الأمم المتحدة هو انحياز سافر ...