الرئيسية / اخبار العالم / ما هي المؤامرة التي تطالب المرجعية العليا كشفها ؟
10,988.png

ما هي المؤامرة التي تطالب المرجعية العليا كشفها ؟

طالب ممثل المرجعية الدينية العليا في العراق عبد المهدي الكربلائي وسائل الإعلام بكشف مخطط تقسيم العراق، فيما اشار الى أن بعض وسائل الإعلام لا تريد الخير للشعب وتحاول تشويه صورته وتسوق الصراع الجاري مع إرهابيين غرباء على أنه “صراع طائفي”.

وقال الكربلائي في تصريح ، إن “وسائل الإعلام تتوقف عليها مسؤولية كبيرة بان يكون لها جهد اساسي في كشف الحقائق حول الصراع الذي يدور في العراق، حيث انه يدور بين الخير والشر وقوة تكفيرية ظلامية من إرهابيين غرباء”، مبينا ان “هناك مخططا يراد به تقسيم وتجزئة العراق وتفتيته”.

وأضاف الكربلائي، أن “ما يمر به العراق هو صراع بين قوة تكفيرية وبين الشعب العراقي”، مطالبا العاملين في المؤسسات الإعلامية بإظهار الحقيقة المهنية كي يعرف العالم انه ليس صراعا طائفيا”، مبينا أن “بعض وسائل الإعلام التي لا تريد الخير للشعب العراقي تحاول أن تشوه صورته”.

وتابع الكربلائي “بدأنا نشعر أن تلك الوسائل الإعلامية تشكل خطورة كبيرة على الشعوب الأخرى”، لافتا الى “وجود جهد إعلامي من هذه الوسائل الإعلامية والقنوات الفضائية تسوق للصراع بأنه صراع طائفي”.

وفي شأن أخر، اكد الكربلائي إنه “تم تداول كيفية تفعيل وتنظيم الطاقات المتاحة في العتبات المقدسة والمزارات الشريفة لتقديم الإغاثة للنازحين”، مشددا على ضرورة أن “تستنفر جهود كل المؤسسات وليس فقط الحكومة العراقية والعتبات المقدسة، لدعم النازحين وإنقاذ حياتهم”.

وحذرت المرجعية الدينية العليا، في (27 حزيران 2014)، من مخططات مبيتة لتقسيم العراق وتفكيكه، مشيرة الى أن الرئيس الإسرائيلي أصبح يجاهر بتأييده لتلك المخططات.

شاهد أيضاً

0

أحاديث في الترغيب في حضور القلب

وقال أيضا : اعلم أن المعاني الباطنة التي بها يتم حياة الصلاة بجمعها ست جمل ...