الرئيسية / اخبار اسلامية / تأكيد الروايات على أهمية الصلاة في المسجد
10488167_694445073961577_2870153209562816666_n

تأكيد الروايات على أهمية الصلاة في المسجد

ورد بالسند الصحيح عن الإمام الصادق أنه قال : (( إن أناساً كانوا على عهد رسول الله (ص) أبطأوا عن الصلاة في المسجد ، فقال النبي (ص): ليوشك قوم يُدعون الى الصلاة في المسجد أن نأمر بحطب فيوضع على أبوابهم فتوقد عليهم نار فتحرق عليهم بيوتهم )). وسائل الشيعة ج3 ص 478 ح 6312.

وفي هذا الحديث من التأكيد على أهمية الصلاة في المسجد بما لا يحتاج الى بيان.

وورد بالسند المعتبر عن الإمام الصادق (ع) ، عن أبيه ، عليهما الصلاة والسلام، قال : قال النبي (ص) : (( من كان القرآن حديثه ، والمسجد بيته ، بنى الله له بيتاً في الجنة )). وسائل الشيعة ج3 ص 381 ح 6322.

وروي عن الرسول الأعظم صلى الله عليه وآله وسلم أنه قال :

(( سبعة يُظلهم الله في ظله يوم لا ظلّ إلا ظلّه ، إمام عاد ، وشاب نشأ في عبادة الله عزوجل، ورجل قلبه متعلق بالمسجد إذا خرج منه حتى يعود إليه ، ورجلان كانا في طاعة الله عزوجل فإجتمعا على ذلك وتفرقا ، ورجل ذكر الله خالياً ففاضت عيناه ، ورجل دعته إمرأة ذات حسب وجمال ، فقال : إني أخاف الله ، ورجل تصدّق فأخفاها حتى لا تعلم شماله ما يتصدق بيمينه)). وسائل الشيعة ج3 ص 482 ح 6324.

وروي عن رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم أيضا أنه قال :

(( لا صلاة لجار المسجد إلا في مسجده )). وسائل الشيعة ج3 ص 478 ح 6311.

ووردت روايات أخرى قريبة من هذا المضمون ، وهذه الرواية محمولة على كراهية ترك الصلاة في المسجد ، والمبالغة على إستحباب حضور المساجد وإقامة الصلوات فيها.

يقول الإمام الخميني (رض) في تحرير الوسيلة :

يستحب الصلاة في المساجد ، بل يُكره عدم حضورها بغير عذر خصوصاً لجار المسجد ، حتى ورد في الخبر : (( لا صلاة لجار المسجد إلا في المسجد )) ، وأفضلها المسجد الحرام ، ثم مسجد النبي صلى الله عليه وآله ، ثم مسجد الكوفة والأقصى ، ثم مسجد الجامع ، ثم مسجد القبيلة ، ثم مسجد السوق ، والأقضل للنساء الصلاة في بيوتهن ، والأفضل بيت المخدع ، وكذا يُستحب الصلاة في مشاهد الأئمة عليهم السلام ، خصوصاً مشهد أمير المؤمنين عليه السلام وحائر أبي عبد الله عليه السلام.

وقال أيضاً :

يُكره تعطيل المسجد ، وقد ورد أنه أحد الثلاثة الذين يشكون إلى الله عز وجل يوم القيامة ، والآخران عالم بين جهال ، ومصحف معلق قد وقع عليه الغبار لايُقرأُ فيه، وورد (( إن من مشى الى مسجد من مساجد الله فله بكل خطوة خطاها حتى يرجع الى منزله عشر حسنات ، ومحيَ عنه عشر سيئات ، ورُفع له عشر درجات)).

شاهد أيضاً

00

الانوار اللامعة في شرح زيارة الجامعة

57-المرحومين بشفاعتهم إنك ارحم الراحمين صلى الله على محمد وآله الطاهرين وسلم تسليما كثيرا وحسبنا ...