الرئيسية / اخبار اسلامية / قصة شيخ يصلي .. بدون وضوء
00

قصة شيخ يصلي .. بدون وضوء

قصة شيخ يصلي .. بدون وضوء

ينقل ان احد الاشخاص يدعى عبدالله قد تم تكليفه بمرافقة احد المعممين المكلفين بمهام التبليغ ..
وكان هذا الشيخ من اهل العلم وتظهر عليه سيماه المتقين ويحضى باحترام وتقدير الجميع .
وفي احد الايام جاء الشيخ الى المسجد قبل وقت الصلاة بلحظات فدخل الى الحمامات بينما ذهب عبدالله للوضوء اكمل وضوءه وذهب ليشرب الماء من البراد المجاور لباب الحمامات .

وعندما انتهى المؤذن من الاذان خرج الشيخ مسرعاً  فقام بغسل يديه ومسح وجه بالماء وودخل الى حرم المسجد دون ان يتوضأ .
كان عبدالله يشاهد ما يفعل الشيخ واصيب بالذهول كيف دخل الشيخ الى المسجد لاداء الصلاة دون وضوء !!

لم يستطع النوم ليلتها كيف خدع بهذا الشيخ الذي كان يمثل عليه طيله هذه الاشهر ويتصنع الورع والتقوى ولا يقبل باغتياب الناس ويحث الاخرين على الاستقامة وترك الذنوب والاثام ويدعوهم للتوبة والندم لقد تبين انه كان يمثل طيلة هذه الفترة .

ذهب في اليوم التالي الى رفيقه القديم (المسؤول )في تلك المنطقة واخبره بكل ما جرى .
ضرب المسؤول كفيه وقال يا للمصيبة هذا الشيخ الذي صليت خلفه 8 اشهر ظهر انه انسان كذاب ويدخل للمسجد بلا وضوء الله اكبر .

شكر المسؤول عبدالله وقال له اكتم الامر ولا تحدث به احد وساتولى بنفسي متابعه هذا الموضوع
وبعد ان اخبر زملائه وشاورهم قرروا رفع كتاب يطلبون به استبعاد الشيخ ووضعه تحت المراقبة بعد ذلك تم تكريم عبدالله على انتباهه وحرصه .
تقرر استبعاد الشيخ الذي افتضح امره مما جعله يغادر المدينة ويذهب الى مدينته القديمة
وبعد سنوات تعرض عبدالله الى مرض جلدي في فخذه وقال له الطبيب يجب عليك تغيير الضماد كلما خرج قيح من مكان الالتهاب لكي لا تتفاقم الحالة .

وفي احد الايام دخل عبدالله الى المسجد وكان قد تقيح الجرح فكان عليه تبديل الضماد فدخل الى الحمام واستبدل الضماد
وعندما انتهى خرج مسرعاً للحاق بصلاة الجماعة وقف امام حنفية الماء واراد ان يجدد وضوءه فقال في نفسه انه لم ينقض وضوءه واذا توضئ فانه سيتاخر على الصلاه اكتفى بغسل يديه ومسح وجه وذهب الى حرم المسجد

هنا تذكر عبدالله المشهد الذي شاهده قبل 10 سنوات وقال يا الهي هل ظلمت الشيخ ؟
ركض عبدالله الى مسؤول الادارة وقال له اريد ان تعطيني عنوان الشيخ .
قال له : لا اعرف احد بهذا الاسم
قال له عبدالله ابحث بالاضابير قبل 10 سنوات
وبعد ساعات من البحث عثر على عنوان الشيخ
ذهب في اليوم التالي اليه وبعد بحث وعناء وجد منزل الشيخ
طرق الباب فخرجت له امراة عجوز
السلام عليكم حاجة هل هذا منزل الشيخ الفلاني ؟
فقالت العجوز نعم هل انت صديقه
قال نعم انا صديقه
فقالت له : تفضل
دخل فشاهد في باحة المنزل شاب معاق يجلس على كرسي المعوقين ويرتدي ملابس رثة
وعندما جلس قال حاجة اين الشيخ
قالت له ان الشيخ توفي قبل 8 سنوات بسبب تفاقم المرض الجلدي الذي أصابه برجله بسبب عدم امتلاكنا للمال .
وزوجته ايضا توفيت بعده بسنوات بسبب التهاب ذات الرئة وتركوا لي هذا الولد المعاق,

لطم عبد الله وجه وانفجر باكياً على ما اقترفه من ذنب بحق الشيخ وعائلته وكيف ان سوء ظنه دمر هذا الشيخ التقي الورع وهل ينفع الندم؟

اخوتي علينا التأكد من الاحداث قبل الحديث بها وكدلك النشر للمواضيع علينا التأكد منها قبل تضليل الناس .

شاهد أيضاً

5

اجوبة الإستفتاءات – الامام الخامنئي 30

كتاب الصـلاة / لبس واستعمال الذهب والفضة لبس واستعمال الذهب والفضة   س442: ما هو حكم تختّم ...