الرئيسية / اخبار العالم / كيان الارهاب الصهيوني يجدد غاراته والمقاومة ترد باطلاق صواريخها
المقاومة تمطر الكيان الاسرائيلي بصواريخها وصفارات إنذار في 40 بلدة

كيان الارهاب الصهيوني يجدد غاراته والمقاومة ترد باطلاق صواريخها

انتهت “هدنة إنسانية” بين كيان الارهاب الصهيوني و فصائل المقاومة الفلسطينية في قطاع غزة ، امتدت لخمس ساعات فقط ، اليوم الخميس ، حيث جدد الارهابيون الصهاينة غاراتهم الوحشية على القطاع ، فيما ردت المقاومة باطلاق صواريخها حيث انطلقت صفارات الإنذار في مدن الكيان المحتل التي قصفت بـ ۵ صواريخ .

وأعلن جیش الإحتلال سقوط 3 قذائف على جنوب الاراضی المحتلة أطلقت من قطاع غزة، الخمیس ، بعد ساعتین ونصف على بدء الهدنة ، فی حین ان قصفا مدفعیا صهیونیا وقع على الحدود بین رفح جنوبی القطاع و فلسطین المحتلة . ودخل وقف إطلاق النار بین الکیان الغاصب و حرکة المقاومة الإسلامیة (حماس) فی غزة لمدة 5 ساعات ، حیز التنفیذ ،

 

بدء من العاشرة من صباح الیوم الخمیس بتوقیت القطاع، وذلک “لأسباب إنسانیة” . ووافق الجانبان على تلک الهدنة القصیرة فی أعقاب طلب للأمم المتحدة، لکی یتسنى تسلیم الإمدادات إلى غزة، لکن تم انتهاکها . و استمر القتال حتى قبل دقائق من بدایة وقف إطلاق النار، وقالت مصادر فلسطینیة فی بلدة رفح فی جنوب قطاع غزة إن قذائف دبابة سقطت على منزل، فقتلت ما لا یقل عن ثلاثة مدنیین.

 

وقال الجیش الصهیونی إن 15 صاروخا أطلقت على «إسرائیل» صباح الخمیس ، وأضاف أنه أحبط هجوما من قبل 13 مسلحا من غزة تسللوا إلى داخل الاراضی المحتلة عبر نفق فی الیوم ذاته. وقال مسؤولون طبیون فلسطینیون إن حصیلة ضحایا العدوان الصهیونی على غزة ارتفعت إلى 230 شهیدا 40% منهم من الاطفال. من جهة أخرى ،

 

نفى المتحدث باسم حرکة حماس فی غزة سامی ابو زهری الیوم صحة الأنباء التی تحدثت عن “التوصل الى اتفاق لوقف النار” بین «اسرائیل» والفصائل الفلسطینیة فی قطاع غزة ابتداء من الغد. وقال: “الأنباء التی تحدثت عن وجود اتفاق تهدئة غیر صحیحة” .

شاهد أيضاً

IMG_4602 - Copy

شرح لدعاء الصباح المروي عن أمير المؤمنين في حلقات

32 شرح قول الدعاء (ألفت بقدرتك الفرق وفلقت بلطفك الفلق وأنرت بكرمك دياجي الغسق) (ألفت ...