الرئيسية / اخبار العالم / روحاني يصل مدينة “أكتاو” الكازاخية
55609a24b6c3d2

روحاني يصل مدينة “أكتاو” الكازاخية

وصل الرئيس الايراني الذي توجه نحو كازاخستان للمشاركة في قمة الدول المطلة على بحر قزوين الى مدينة “أكتاو” الكازاخية.

وأفادت وكالة مهر للأنباء أن الرئيس الايراني حسن روحاني الذي غادر طهران متوجها نحو كازاخستان للمشاركة في قمة الدول المطلة على بحر قزوين، وصل قبل قليل الى مدينة “أكتاو”.

ومن المقرر أن يتم خلال هذه الزيارة التي ستمتد يوم واحد، إبرام عدد من الصفقات المهمة في إطار التعاون الاستراتيجي بين الدول المشاركة، فضلا عن البيان المشترك الذي سيصدر عن هذه القمة.

ويتضمن جدول أعمال هذه الزيارة إجتماع الرئيس روحاني مع نظيره الكازاخي نور سلطان نزارباييف وعدد من الرؤساء والمسؤولين المشاركين في القمة، حيث سيتم البحث في سبل تطوير وتعزيز العلاقات الثنائية المشتركة بين ايران و كل من هذه الدول.

ويشار أن اجتماع وزراء خارجية الدول الخمس المطلة على بحر قزوين (إيران، روسيا، تركمانستان، أذربيجان، كازاخستان) بدأ أمس بمشاركة وزير الخارجية الايراني محمد جواد ظريف.

قبل مغادرته طهران

روحاني: قمة كازاخستان مهمة جداً بالنسبة لبحر قزوين

روحاني: قمة كازاخستان مهمة جداً بالنسبة لبحر قزوين

اعتبر الرئيس حسن روحاني في تصريح له قبيل مغادرته العاصمة طهران متجهاً نحو كازاخستان أن قمة الدول المطلة على بحر قزوين مهمة جداً، سيتم خلالها بحث المبادئ الاساسية المختصة بالنظام القانوني لبحر قزوين.

وأفادت وكالة مهر للأنباء أن الرئيس حسن روحاني أشار في تصريح صحفي له قبيل مغادرته العاصمة طهران متجهاً نحو  مدينة “أكتاو” الكازاخستانية للمشاركة في قمة الدول المطلة على بحر قزوين، أن هذه  الزيارة تأتي بدعوة رسمية من رئيس جمهورية كازاخستان “نور سلطان نزارباييف”، حيث ستناقش القمة القضايا المتعلقة ببحر قزوين.

وأضاف روحاني أن بحر قزوين يحظى بأهمية خاصة لكونه مسطح مائي كبير تحيط به عدة دول، ولابد من توضيح كيفية استثمار هذه البحر.

وأضاف روحاني أنه بعد انهیار الاتحاد السوفیتي، عقدت أول قمة للدول المطلة على بحر قزوین فی طهران،وتناولت المسائل البیئیة وانتهت بإصدار إعلان سیاسی من 25 نقطة، كما تم تشكيل عدد اجتماعات أخرى في مختلف الدول حول مسائل خاصة ببحر قزوين.

واعتبر روحاني أن قمة الدول المطلة على بحر قزوين مهمة جداً، سيتم خلالها بحث المبادئ الاساسية المختصة بالنظام القانوني لبحر قزوين، والذي لا يمكن التوصل إليه دون اتفاق الدول الخمسة المطلة عليه، والذي سيفصل قوانين هذا البحر عن اتفاقية قانون البحار.

وأردف روحاني أن اتفاقية بحر قزوين ستمنع الملاحة العسكرية الأجنبية ضمن مياه بحر قزوين بشكل كامل، الأمر الذي يلعب دوراً مهما في الأمن القومي للدول المطلة على بحر قزوين.

وأضاف روحاني أنه سيتم توقيع اتفاقيات أخرى في مجال التجارة والنقل والاقتصاد والسياحة، واستخراج الغاز والنفط من بحر قزوين
ومن المقرر ان تعقد القمة الخامسة لقادة الدول المطلة علي بحر قزوین، الیوم بمشاركة رؤساء الدول الخمس المطلة على بحر قزوین (ایران وكازاخستان وتركمانستان وجمهوریة اذربیجان وروسیا)، في میناء اكتاو بكازاخستان

شاهد أيضاً

1

7 ذى الحجة ذكرى استشهاد الإمام الباقر (عليه السلام ) حول صفات العالم ومجالسة العلماء؟

يوافق السابع من ذي الحجة الذكرى الأليمة لاستشهاد الإمام محمد بن علي الباقر (ع)، فبهذه ...