الرئيسية / اخبار العالم / القسام تعلن هلاك ۳۰ ضابطًا وجنديًا صهيونيا في ۵ عمليات نوعية خلال ۲۴ ساعة
798CF26D-39F1-41A9-AC66-8FB5B3BBD03F_cx0_cy5_cw0_mw1024_s_n

القسام تعلن هلاك ۳۰ ضابطًا وجنديًا صهيونيا في ۵ عمليات نوعية خلال ۲۴ ساعة

في ضربة جديدة صادمة و مذهلة لجيش الاحتلال الصهيوني ، تمكنت “كتائب الشهيد عز الدين القسام” الجناح العسكري لحركة المقاومة الاسلامية حماس أمس السبت و فجر اليوم الأحد ، و في اكثر من عملية ، من قتل ۳۰ ضابطًا وجنديًا صهيونيًا ، حيث استهدفت في هذه العميات المنظومة الأمنية الصهيونية والعسكرية ، رغم تحليق طائرات كيان الارهاب الصهيوني الحربية بجميع أنواعها وتمركز آليات الاحتلال على حدود قطاع غزة .

و أعلنت کتائب الشهید القسام مساء السبت عن تسلل مجموعة من قوات النخبة عبر نفق خلف خطوط العدو فی منطقة الریان فی محیط صوفا جنوب شرق خانیونس جنوب قطاع غزة . وذکر بیان مقتضب للکتائب أن مجاهدیها باغتوا جنود الاحتلال واشتبکوا معهم من مسافة قریبة جدا ، موضحة أن أحد مجاهدیها أکد قتل 5 جنود بالرصاص 3 فی الرأس و2 فی مناطق مختلفة من الجسم، مشیرة إلى أن المجموعة عادت بسلام .
وکانت مجموعة مماثلة تمکنت فی وقت سابق صباح السبت من التسلل خلف خطوط جیش الاحتلال فی موقع “أبو مطیبق” العسکری شرق المحافظة الوسطى وإبادة 3 جیبات عسکریة وقتل 6 جنود فیها وإصابة الآخرین واغتنام قطعتی سلاح أم 16 . و اوضحت الکتائب أن 12 من مجاهدیها تمکنوا من التسلل إلى الموقع العسکری الصهیونی توزعوا إلى 4 کمائن، حیث مکث المجاهدون 6 ساعات بانتظار قوات جیش الاحتلال، لافتة إلى أنه کان باستطاعة المجاهدین خلال هذه الفترة اقتحام أیٍّ من المستوطنات المحیطة بالمنطقة .
فیما زعم جیش الاحتلال الصهیونی أن ضابطًا و جندیًا قتلا و أصیب عدد آخر بهذه العملیة التی نجح المقاومون فی العودة وعددهم 11 فیما استشهد المجاهد الـ12 . وکان جیش الاحتلال اعترف فی وقت سابق الیوم بمقتل ضابط وجندی بعملیة إنزال نفذتها کتائب القسام خلف خطوطه شرق المحافظة الوسطى، وأن المقاومین نجحوا فی العودة بسلام إلى غزة فیما تمکن هو من قتل أحد المشارکین بالعملیة.
کما قالت مصادر طبیة صهیونیة ظهر السبت إن صاروخاً فلسطینیاً سقط فی مضارب إحدى التجمعات البدویة القریبة من مدینة دیمونا بالنقب الشرقی ما تسبب بمقتل صهیونی وإصابة 3 آخرین بجراح . وذکرت القناة العبریة الثانیة أن الصاروخ جاء ضمن صاروخین أطلقا للمنطقة فی دفعة هی الثالثة منذ ساعات الصباح . وأعلنت کتائب القسام مسئولیتها عن قصف مدینة دیمونا النوویة بصاروخی أم 75 ، فیما قالت کتائب القسام عصر السبت إن قوات النخبة نفذت هجومًا مرکبًا على تجمع للآلیات شرق خان یونس من خلف خطوط الاحتلال واعتلوا دبابة وجرافة وقامت بتفجیرها بعبوات “تاندوم” ، وذکر بیان للکتائب أن تسعة انفجارات تتابعت فی الدبابة المستهدفة . من جهته ، کشف موقع “والا” العبری بعد ظهر الیوم النقاب عن تعرض جرافة عسکریة صهیونیة لإطلاق عدد من الصواریخ المضادة للدروع قرب منطقة کیسوفیم إلى الشرق من خان یونس.
کما أعلنت کتائب الشهید القسام مسؤولیتها عن قنص 3 جنود صهاینة شمال بلدة بیت حانون شمال قطاع غزة . واعترف الاحتلال الصهیونی بهذه العملیة، حیث قال موقع والا إن عددا من الجنود العاملین شمال القطاع أصیبوا بنیران القناصة . وفی وقت سابق من صباح السبت ، أعلن الجیش الصهیونی عن إصابة ضابط بجراح خطرة بالإضافة لجندیین آخرین بجراح متوسطة خلال اشتباک على أطراف بلدة بیت حانون شمال قطاع غزة . وأصیب فی وقت سابق من مساء أمس ثلاثة جنود آخرین بعد تعرض الجیب العسکری الذی کانوا یستقلونه لإطلاق صاروخ مضاد للدروع على السیاج الأمنی شرقی وسط القطاع حیث وصفت جراح أحدهم بالخطرة بعد تعرضه لإصابة فی رأسه بینما أصیب آخر بجراح متوسطة فی عینیه وثالث بجراح طفیفة . و قتل لیلة امس الأول جندی صهیونی شمالی القطاع وأصیب 5 آخرون بجراح خلال الاشتباکات التی أعقبت اجتیاز القوات الصهیونیة للسیاج الأمنی.
وفی احدث نبأ أعلنت کتائب الشهید القسام فجر الیوم الأحد انها قتلت 14 جندیًا صهیونیا فی کمین محکم لقوة صهیونیة مؤللة توغلت مئات الأمتار شرق حی التفاح شرق مدینة غزة . و تحدّت کتائب القسام فی بیانها فجر الیوم أن یکشف جیش الاحتلال عن خسائره الحقیقیة فی الکمین المحکم . وفی تفاصیل العملیة؛ قالت الکتائب إن مجموعة من مجاهدیها تمکنوا من استدراج قوة صهیونیة راجلة حاولت التقدم شرق حی التفاح على بعد 500 متر شرق مستشفى الوفاء إلى کمینٍ محکمٍ معد مسبقاً . وأضافت : “فبعد أن تقدمت هذه القوة ترک مجاهدونا الدبابات لتدخل حقل ألغام مکون من عدة عبوات برمیلیة، وبعد أن تبعتها ناقلتا جند إلى داخل الکمین فجر مجاهدونا حقل الألغام بالقوة ما أدى إلى تدمیرها بالکامل، ثم تقدم المجاهدون صوب ناقلات الجند وفتحوا أبوابها، وأجهزوا على جمیع من فیهما وعددهم 14 جندیاً صهیونیا” .

شاهد أيضاً

0

في مراتب مقامات أهل السلوك

والمقام الثالث هو مقام الاطمئنان والطمأنينة ، وهو في الحقيقة المرتبة الكاملة من الإيمان ، ...