الرئيسية / اخبار اسلامية / من المؤكد أن واشنطن لن تحقق أهدافها السياسية بفرض العقوبات على إيران
1

من المؤكد أن واشنطن لن تحقق أهدافها السياسية بفرض العقوبات على إيران

أكد خطيب صلاة الجمعة في طهران ، آية الله موحدي كرماني ، بإن هناك احتمالا ضيئلا جدا في أن تتمكن الولايات المتحدة من تحقيق بعض أهدافها الاقتصادية بفرض العقوبات على إيران ، لكنها بالتأكيد لن تصل إلى أهدافها السياسية.

وأفادت وكالة مهر للأنباء ، بأن آية الله موحدي كرماني ، أشار في خطبة صلاة الجمعة اليوم إلى قرار الولايات المتحدة بفرض عقوبات جديدة على إيران ،وخاطب الرئيس الأميركي ترامب قائلا : إن عصر البلطجة والغطرسة آخذ في الأفول، وحلفاؤك الأوروبيون هم أيضا أرهقتهم بقراراتك.

وأضاف خطيب صلاة الجمعة في طهران : “أمريكا تريد معاقبة الدول التي تلتزم بالقانون ، وهذا أمر خطير على النظام العالمي ، يوم وراء يوم تصبح أمريكا أكثر مكروهة ومعزولة”.

وأكد آية الله موحدي كرماني ، بأن احتمال أن تتمكن الولايات المتحدة من تحقيق بعض أهدافها الاقتصادية بفرض عقوبات على إيران ضيئل جدا، لكنها بالتأكيد لن تصل إلى أهدافها السياسية.

وصرح امام جمعة طهران ان مصير اميركا والكيان الصهيوني والوهابية واي ظالم اخر هو السقوط والفضيحة وقال ان هؤلاء المجرمين يتصورون انهم قادرون على تصفية المقاومة ولكنهم سياخذون احلامهم الى القبر .

واشار الى دعم تركيا واذربيجان لمواقف ايران ازاء الحظر الاميركي المجحف خلال الاجتماعي الثلاثي لوزراء خارجية الدول الثلاث في اسطنبول وقال ان اميركا لاتحظى اليوم بدعم سوى من عدة انظمة اقليمية فيما نجد اوروبا لاول مرة تسعى لايجاد آلية لتجنب حظر واشنطن .

واشار امام جمعة طهران في جانب اخر من خطبته الى قضية مقتل خاشقجي وقال نحن نشكر الله لما يشهده النظام السعودي من فضائح يوما بعد مؤكدا ان قتل الصحفي السعودي المعارض جمال خاشقجي اماط اللثام عن الصورة الكريهة لهذا النظام .

وافاد بان اميركا باتت تعيش حالة التخبط لاتعلم ماذا تفعل هل تتخلى عن هذه البقرة الحلوب التي تدر عليها ملايين الدولارات وتتوقف عن بيع صفقات السلاح لها ام تبقي دعمها لهذا النظام القاتل للاطفال لتزداد كراهيتها اكثر.

واشار اية الله موحدي كرماني الى خطر المجاعة التي تهدد حياة 14 مليون نسمة في اليمن وقال ان العالم يقف موقف المتفرج فيما تواصل اميركا دعمها لهذه الجرائم ضد الشعب اليمني والتي تنفذ من قبل نظام يعتبر نفسه زيفا خادم الحرمين الشريفين ولكنه في الحقيقة هو خائن الحرمين.

وحول مراسم اربعينية الامام الحسين عليه السلام قال امام جمعة طهران المؤقت ان الجموع العظيمة التي شاركت في مراسم الاربعين بعثت رسالة مفادها “ان الظلم والظالم لن يدوم وان الكفاح ضد الظلم حتى سقوط الشرك والكفر ستواصل” .

واشار الى استشهاد حشد من المعزين خلال مراسم اربعينية الامام الحسين عليه السلام في نيجيريا وقال متساءل لماذا يتدخل الجيش في قمع المسيرة الحسينية في الوقت الذي العملية من مهام الشرطة .

واكد عدم وجود اي دواعي لقمع هذه المسيرة الدينية وقال انه يقترح على الشيعة هناك بالتفاوض مع الحكومة النيجيرية كما يتعين على العلماء التدخل لمنع وقوع مثل هذه المجازر

شاهد أيضاً

00

بعد خطاب السيد حسن نصر الله.. ماذا هناك؟

من يتابع خطابات سماحة الأمين العام لحزب الله السيد حسن نصر الله يدرك تماماً أن ...