الرئيسية / اخبار العلماء / المفاوضات مع الاعداء عديمة الفائدة
4

المفاوضات مع الاعداء عديمة الفائدة

وصف آية الله مكارم الشيرازي المفاوضات مع الاعداء بعديمة الفائدة، مصرحا أن الاعداء في كل يوم يخلقون ذريعة جديدة ولم تنتهي مطالبهم.

 اية الله مكارم الشيرازي استقبل رئيس الاركان الايرانية اللواء باقري والوفد المرافق له، مؤكدا ضرورة ادراك الاوضاع والظروف الراهنة بشكل صحيح.

وأضاف، ينبغي أن يتم تبيين الاوضاع الصعبة الراهنة في البلاد مع نشر روح الامل في نفوس الشعب.

ووصف المفاوضات مع الاعداء بعديمة الفائدة، مصرحا أن الاعداء يتذرعون بالنووي مرة وفي مرة اخرى يصرخون بالدفاع عن حقوق الانسان وفي يوم اخر يطرحون قضية دعم ايران لفلسطين وعداءها للكيان الصهيوني.

وبين اننا ينبغي  أن نعرف جيدا أن ذرائع الاعداء لا نهاية لها، مصرحا أنني استغرب من الذين يطرحون المفاوضات مع الاعداء ولا ينتبهون الى أن الاعداء في كل يوم يخلقون ذريعة جديدة ولم تنتهي مطالبهم.

وأكد المرجع الديني مكارم الشيرازي على أن الطريق الوحيد للتعامل مع الاعداء هو المقاومة، موضحا أن القران الكريم يقول: «و اعدوا لهم ما استطعتم من قوة و من رباط الخیل ترهبون به عدو الله و عدوکم»، حيث تؤكد هذه الاية ضرورة تعزيز القدرات الدفاعية والعسكرية للبلاد وصناعة الاجهزة والمعدات العسكرية.

وأشار الى أن الاعداء نسوا الخيار العسكري في مواجهة الجمهورية الاسلامية وهذا يأتي بسبب اقتدار ايران وقدراته العسكرية، ولذلك نجدهم اليوم يتوسلون بعمليات ارهابية خسيسة وحقيرة كما حصل في العملية الارهابية في سيستان وبلوجستان.

شاهد أيضاً

120

في ما يتعلق بقضاء حقوق المؤمنين بعضهم لبعض

41 – وقال عليه السلام : إن لله تبارك وتعالى حرمات : حرمة كتاب الله ...