الرئيسية / اخبار العلماء / الامام الخامنئي يؤكد على ضرورة ترسيخ العلاقات بين ايران وارمينيا
3 - Copy

الامام الخامنئي يؤكد على ضرورة ترسيخ العلاقات بين ايران وارمينيا

أشاد سماحة قائد الثورة الاسلامية الإمام السيد علي الخامنئي عصر اليوم الاربعاء خلال استقباله رئيس الوزراء الارميني نيكول باشينيان في طهران، بالعلاقات التاريخية القائمة بين ايران وارمينيا مؤكدا ضرورة تعزيز التعاون الاقتصادي بين البلدين وقال : خلافا لرغبة امريكا فان العلاقات بين ايران وارمينيا يجب ان تكون راسخة ومستديمة وودية.

 ان سماحة قائد الثورة الاسلامية أشار في اللقاء الى العلاقات الجيدة للغاية القائمة بين الايرانيين والمواطنين الارمن و التضحيات التي سطروها خلال فترة  الدفاع المقدسة ( 1980 – 1988)   معتبرا  بان الصداقة  وترسيخ  التعاون يعد أمرا واجبا لتحقيق المصالح المشتركة بين البلدين.

واضاف : ان الامريكيين غير جديرين بالثقة بتاتا ويسعون في كل مكان باثارة الفتنة والفساد والخلافات والحرب ، انهم يعارضون العلاقات الايرانية – الارمينية وتحقيق مصالح الشعوب،  الا انه يقع على عاتقنا واجب وهو تعزيز التعاون والعلاقات فيما بيننا.

ولفت سماحته الى العلاقات الودية القائمة بين ايران وارمينيا  عبر التاريخ  وقال: لم يطرأ  أبدا بين ايران وارمينيا مشكلة ،  ونحن وفقا للاحكام الاسلامية ملزمون باحترام جيراننا ، الا ان المسؤولين في امريكا مثل جون بولتون لايوجد لديهم فهم لهذه القضايا والعلاقات الإنسانية.

واعتبر سماحة قائد الثورة الاسلامية  ان مستوى التعاون الاقتصادي بين إيران وأرمينيا أقل بكثير من قدرات البلدين  واضاف: يجب متابعة الاتفاقيات المبرمة خلال هذه الزيارة بشكل جاد.

واعتبر سماحته حل موضوع  قره باغ بانه يكمن بمواصلة المفاوضات بين المسؤولين في ارمينيا واذربايجان معربا عن استعداد الجمهورية الاسلامية الايرانية تقديم المساعدة لحل هذه المشكلة.

من جانبه وصف رئيس الوزراء الارميني في اللقاء الذي حضره رئيس الجمهورية السيد حسن روحاني  المباحثات والاتفاقيات المبرمة خلال زيارته  الى طهران بالبناءة والمشجعة معربا عن أمله بتنفيذ هذه الاتفاقيات اثر جدية ومثابرة الطرفين.

واعتبر باشينيان  ان تاريخ العلاقات الودية بين البلدين يشكل أرضية جيدة لتطوير العلاقات الثنائية واضاف:”  ان ارمينيا لن ولم تشارك أبدا في أي اجراء معادي لايران ونحن نعتبر تعزيز العلاقات مع ايران يكون لصالح شعبنا وبلادنا” .

وأعرب رئيس الوزراء الارميني عن ارتياحه وشكره لظروف العيش الجيدة التي تتمتع بها الطائفة الارمينية في ايران مخاطبا سماحة قائد الثورة الاسلامية بالقول : أنا على يقين،  نظرا لتجارب سماحتكم الكبيرة جدا والجيدة ودور الجمهورية الاسلامية الايرانية الهام في المنطقة،  فان التعاون بين البلدين سيشهد تطورا  أكثر فاكثر.

شاهد أيضاً

300e904f-fa86-4cdf-b7d8-d36f05b3f5eb

18 وظيفة في زمن الغيبة

الوظيفة الثامنة عشر: عدم قسوة القلوب لطول الغيبة   فقد يقسو قلب المرء بسبب طول ...