Home / Islamic Analysis / المسيح في ليلة القدر
المسيح في ليلة القدر

المسيح في ليلة القدر

كتاب “المسيح في ليلة القدر” وزيارة الإمام الخامنئي لعوائل شهداء الأقليات الدينية

يروي كتاب “المسيح في ليلة القدر” حضور الإمام الخامنئي قائد الثورة الإسلاميّة في منازل الشهداء الأرمن والآشوريين. فمنذ سنة 1984م، يخصّ الإمام الخامنئي دام ظله عوائل شهداء الأقليّات الدينيّة في إيران بزيارة خلال عيد ميلاد السيّد المسيح عليه السلام، يتفقّدهم ويواسيهم ويبارك لهم عيدهم.

وقد استمرّ على هذا المنوال في فترة رئاسته للجمهوريّة ولا يزال كذلك في مرحلة قيادة الثورة. فمن بين لقاءاته العديدة مع عوائل الشهداء، تمتاز لقاءاته مع عوائل الشهداء المسيحيين بجاذبيّة خاصّة وخصوصيّات مميّزة؛ إذ إنهم يعتبرونه قائداً لهم أيضاً وليس فقط للمسلمين. يستأنسون به ويرحّبون بمجيئه، بل ويعتبرون هذه الزيارة حلماً عابراً، غير مصدّقين ما يدور حولهم.

23 رواية معبّرة، ومرفقة بالصور الملوّنة لزيارات القائد، تُظهر سلوك قائد اجتمع على محبّته المسلمون والمسيحيّون في بلده.

الكتاب من إعداد مؤسّسة صهبا، ونشْر دار المعارف الإسلاميّة الثقافيّة.

يقع الكتاب في 470 صفحة من القطع الكبير.

المقدمة

بسم الله الرحمن الرحيم

الحمد لله ربّ العالمين، وصلّى الله على سيّدنا محمّد وعلى آله الطاهرين عليهم السلام، وعلى جميع أنبياء الله تعالى والمرسلين، والشهداء والمجاهدين في سبيل الله، وبعد.

تتميّز الثورة الإسلاميّة في إيران بالعديد من الخصائص والميزات، نكتفي بذكر أمرين منه، وهما:

أولاً: القيادة العلميّة الحكيمة والشجاعة: فلا يخفى على أحد في هذا العالم أثر قيادة الإمام الخميني قدس سره في استنهاض كلّ شرائح الشعب على اختلاف مذاهبهم وأديانهم وقوميّاتهم، وذلك من خلال التواصل الصادق والخطاب الإسلاميّ الأصيل معهم. وعلى المنهج والقيم والثوابت نفسها حفظ الإمام الخامنئي دام ظله نهج الإمام، وأكمل درب الثورة في بناء الدولة الإسلاميّة العزيزة والقادرة، بل والمتفوِّقة علماً وتقدّماً وحضارة.

ثانياً: الاعتماد على الشعب: فالثورة الإسلاميّة في إيران هي من الثورات الفريدة في هذا العالم، لأنّها استندت في قيامها ونهضتها وانتصارها ونظامها السياسي إلى وعي الشعب وقوّته وعزّته.

وها هي قوافل الشهداء التي قدّمها أبناء الشعب الإيرانيّ في بدايات الثورة الإسلاميّة، وبعد الانتصار في الحرب المفروضة على إيران، دليلٌ على الحضور الحيويّ والفعّال لهذا الشعب في الثورة وبناء الدولة. وما يُميّز شهداء الثورة الإسلاميّة في المرحلتَيْن، هو أنّك ترى جميع النّاس على اختلاف أعراقهم ومذاهبهم وأديانهم يواجهون الظّلم والظّالمين…، ويؤثرون العزّة والكرامة على الحياة الذليلة.

9

1

المقدمة

ولهذا، نجد أنّ الشهادة وتقديم القرابين على مذبح العزّة كانت سمةً تميّزت بها جميع شرائح المجتمع الإيرانيّ.

وهذا الكتاب “المسيح في ليلة القدر” هو عيّنة من تضحيات هذا الشّعب، إذ يصوّر العلاقة الوجدانيّة الوثيقة بين قائد الثورة وعوائل الشهداء المسيحيّين في إيران.

فالكتاب من النتاجات المُهمّة لمؤسسة “صهبا”، والذي يهتمّ بالتعريف بجوانب من البرامج النورانيّة المتواصلة للإمام القائد الخامنئي، أي حضوره في منازل الشهداء. وهو برنامج بدأ سنة 1984م في أصعب فترة من أيام الحرب المفروضة على الجمهوريّة الإسلاميّة، وما زال مستمرًّا حتى اليوم، وفي كلّ مورد من موارده لفتات لطيفة ودروس قيّمة وعبر للناس.

“المسيح في ليلة القدر” هو عنوان الكتاب الثّاني من “سلسلة الشمس في مهبط ملائكة الله” الّتي أصدرتها مؤسسة “صهبا”. فمن بين اللقاءات العديدة لقائد الثورة مع عوائل الشهداء تمتاز لقاءاته مع عوائل الشهداء المسيحيّين بجاذبيّة خاصّة وخصوصيّات مميّزة، فلقد زار سماحته منذ سنة أربع وثمانين ميلادية وإلى الآن منازل ثمانٍ وعشرين أسرة شهيد مسيحيّة، وقد استمرّ على هذا المنوال في فترة رئاسته للجمهورية، ولا يزال في مرحلة قيادة الثورة.

في الختام، لا بدّ من توجيه الشكر إلى كلّ من ساهم في نقل هذا الكتاب إلى العربيّة، ولا سيّما فريق الترجمة، ونخصّ بالذكر الأخت عزة فرحات، والأخت إيمان صالح، وفريق التصحيح اللّغوي والتحرير ولا سيّما الأستاذ عدنان حمود، ومركز المعارف للترجمة والتعريب الّذي كان له الجهد الأكبر على مستوى الترجمة وإدارة هذه العمليّة، والتقويم العلمي للترجمة1.

والحمد للّه ربّ العالمين

مركز المعارف للتأليف والتحقيق

1- تمّ في عمليّة ترجمة أسماء العلم استبدال بعض الحروف الفارسيّة بما يُقابلها من الحروف العربية كالآتي: پ=ب / چ=تش / ژ=ج گ=ج وأحياناً: غ أو ك/ و=ف.

https://chat.whatsapp.com/Fava5Ifru8330dDMfhs0gn

المسيح في ليلة القدر

Check Also

الطريق إلى الله تعالى للشيخ البحراني

01 اسم الكتاب: الطريق إلى الله تعالى اسم المؤلف: الشيخ حسين بن على البحراني تحقيق ...