Home / عين على العدو الصهيوني / إعلام إسرائيلي: إيقاف العمل في محطة “تمار” للتنقيب عن الغاز

إعلام إسرائيلي: إيقاف العمل في محطة “تمار” للتنقيب عن الغاز

وسائل إعلام إسرائيلية تشير إلى توقّف العمل في محطة “تمار” الإسرائيلية للتنقيب عن الغاز الطبيعي في البحر المتوسط، بعد قصفها بعشرات صواريخ المقاومة.

  • توقف العمل في محطة تمار الإسرائيلية للتنقيب عن الغاز في البحر المتوسط
    توقّف العمل في محطة تمار الإسرائيلية للتنقيب عن الغاز في البحر المتوسط

أشارت وسائل إعلام إسرائيلية إلى توقّف محطة “تمار” الإسرائيلية للتنقيب عن الغاز الطبيعي في البحر المتوسط عن العمل، بعد قصفها بعشرات الصواريخ من جانب “كتائب القسام”.

وبحسب هذه الوسائل، أعلن جيش الاحتلال الإسرائيلي أن “حركة “حماس” حاولت استهداف منصات الغاز الإسرائيلية بصواريخ محمولة على غواصات مزوّدة بخاصيّة تحديد الموقع”.

كما ذكرت مصادر عسكرية إسرائيلية أن “حماس” استهدفت حقل غاز قبالة “عسقلان” المحتلة بعشرات الصواريخ.

من جهتها، أعلنت “كتائب القسام” استهداف قاعدة تنصُّت إسرائيلية، بينما استهدفت “سرايا القدس” قاعدة “أميتاي” وسرية للواء جولاني داخل موقع “كوسوفيم” العسكري برشقات صاروخية.

وأفاد مراسل الميادين أمس الأحد بأن رشقة صاروخية انطلقت من غزّة في اتجاه المستوطنات المحاذية للقطاع، ودوّت بعد ذلك صفّارات الإنذار من دون توقّف في مستوطنات غلاف غزّة بعد إطلاق المقاومة الرشقة الصاروخية.

وفي السياق، كانت وسائل إعلام إسرائيلية أعلنت الأربعاء الماضي، أن وزير الطاقة الإسرائيلي أمر  بإغلاق حقل “تمار” للغاز، في سياق الخشية الإسرائيلية من استهدافه بصواريخ المقاومة.

يُشار أيضاً إلى أن موقع “i24news” العبري أفاد أمس الأحد، بإلغاء خط جديد للرحلات البحرية السياحية، انطلاقاً من “إسرائيل” إلى اليونان وقبرص، وذلك بسبب “مخاوف أمنية في المنطقة”، وفقاً للموقع ذاته.

الجدير ذكره أن  شركة “ديليك” الإسرائيلية أفادت الشهر الماضي بأنها ستبيع حصتها في حقل تمار لشركة “مبادلة للبترول”، وهي شركة استثمارات تابعة لأبو ظبي. وتوقّعت أن يتمّ التوقيع على الصفقة في نهاية أيار/مايو الحالي. 

Check Also

كيف نواجه حرب التضليل الإسرائيلية على منصات التواصل؟

ليلى نقولا في توقيت مستغرَب قام بعض المغرِّدين في “تويتر” و”فيسبوك” بإثارة النعرات المسيحية الإسلامية ...