الرئيسية / أخبار وتقارير / سوريا تواجه فكراً تكفيرياً متطرفاً

سوريا تواجه فكراً تكفيرياً متطرفاً

اكد الرئيس السوري بشار الاسد ان بلاده تواجه فكرا تكفيريا متطرفا، وذلك في تصريحات نقلتها وكالة الانباء الرسمية (سانا) يوم الاثنين. وقال الاسد “أن ما يحدث في سوريا خصوصا وفي المنطقة عموما يتأثر به العالم برمته لأن ما تواجهه البلاد من فكر تكفيري متطرف هو إرهاب لا حدود ولا وطن له… هو آفة دولية يمكن أن تضرب في أي زمان ومكان”.

واوضحت الوكالة ان التصريحات اتت خلال استقبال الرئيس السوري وفدا استراليا تضامنيا يضم اكاديميين وباحثين وناشطين برئاسة تيم اندرسون.
وانتقد الرئيس السوري الغرب، قائلا “المشكلة ان بعض ساسته يتصرفون تجاه قضايا المنطقة بمعايير مزدوجة ومصالح ضيقة بعيدا عن فهم صحيح للواقع وطبيعة ما يجري في سوريا وفي المنطقة عموما مؤكدا أهمية مثل هذه الزيارات في تعميق التواصل وبناء الجسور الثقافية بين الشعوب لنقل الواقع على حقيقته في مواجهة محاولات التزوير والتضليل الإعلامي”.

من جانبهم أكد أعضاء الوفد عزمهم على بذل كل ما بوسعهم لنقل حقيقة ما شاهدوه في سوريا موضحين أنهم يمثلون جزءا من شريحة واسعة من الشعب الاسترالي تتضامن مع سوريا في مواجهة الحرب المتعددة الجوانب التي تتعرض لها والرامية لاستنزاف مقدرات شعبها والنيل من دورها الأساسي في المنطقة.

شاهد أيضاً

من مذكرات حركة المجاهدين العراقيين والجهاد ضد حزب البعث الكافر

أ- عمليات قطع طرق الامدادات العسكرية بعد عام 1981: 01- عمليات قطار طوروس:   ملاحظة: ...