الرئيسية / الاسلام والحياة / الحسين عليه السلام سماته وسيرته 3

الحسين عليه السلام سماته وسيرته 3

تأليف – السيد محمد رضا الحسيني الجلالي

3 – المظاهر الخلقية :
كان الحسين عليه السلام يشبه بجده الرسول في الخلقة واللون ، ويقتسم
الشبه به صلى الله عليه وآله وسلم مع أخيه الحسن .
ولا غرو ، فهما فلقتان من ثمرة واحدة من الشجرة التي قال فيها رسول الله
صلى الله عليه وآله وسلم :
[ 164 ] أنا الشجرة ، وفاطمة أصلها – أو فرعها – وعلي
لقاحها ، والحسن والحسين ثمرتها ، وشيعتنا ورقها ،
فالشجرة أصلها في جنة عدن ، والأصل والفرع واللقاح
والثمر والورق في الجنة ( 1 ) .
روى ذلك عبد الرحمن بن عوف قائلا : ألا تسألوني قبل أن تشوب
الأحاديث الأباطيل ! .
فالحسن أشبه جده ما بين الصدر إلى الرأس ، والحسين أشبهه ما كان أسفل
من ذلك من لدن قدميه إلى سرته .
وكان الإمام علي عليه السلام يعلن عن ذلك الشبه ، ويقول :
[ 47 ] : من سره أن ينظر إلى أشبه الناس برسول الله صلى الله
عليه وآله وسلم ما بين عنقه وثغره ، فلينظر إلى الحسن .
ومن سره أن ينظر إلى أشبه الناس برسول الله صلى الله عليه
وآله وسلم ما بين عنقه إلى كعبه خلقا ولونا ، فلينظر إلى
الحسين بن علي .
وقال في حديث آخر :
( 45 ) اقتسما شبهه ( 2 ) .
ليكون وجودهما ذكرى ، وعبرة :
استمرارا لوجود النبي صلى الله عليه وآله وسلم في العيون ، مع ذكرياته في
القلوب ، وأثره في العقول .
وعبرة للتاريخ ، يتمثل فيه للقاتلين حسينا ، والضاربين بالقضيب ثناياه ، أنهم
يقتلون الرسول ويضربون ثناياه .
ولقد أثار ذلك الشبه خادم الرسول : أنس بن مالك لما رأى قضيب ابن زياد
يعلو ثنايا أبي عبد الله الحسين حين أتي برأس الحسين – جعل ينكث فيه
بقضيب في يده ، فقال أنس :
[ 48 ] أما إنه كان أشبههما بالنبي صلى الله عليه وآله وسلم .

شاهد أيضاً

تحذير هامّ لعشاق القهوة!

أطلق علماء أميركيون تحذيرا لمحبي وعشاق القهوة بأن ما يزيد على نصف أنواع البن البري ...