الرئيسية / اخبار العالم / الجيش العربي السوري يقتحم سهل الغاب ويستعيد مناطق بريف اللاذقية ويتقدم بريف حماه
2

الجيش العربي السوري يقتحم سهل الغاب ويستعيد مناطق بريف اللاذقية ويتقدم بريف حماه

 آخر التطورات الميدانية في سوريا سجلت تقدم الجيش السوري في سهل الغاب بإسناد جوي روسي ، في ظل تواصل القصف الروسي الجوي و البحري لمواقع داعش و الجماعات الارهابية في ريف حماه وجبل الزاوية واللاذقية كما استعاد الجيش السيطرة على أجزاء من جبال الجب الأحمر وعلى قرية كفر عجوز في ريف اللاذقية الشمالي فيما يتقدم باتجاه بلدة السرمانية بريف حماه و يبدو أنه يعتمد تكتيك التوسع في فتح الجبهات .

وأضاءت عمليات الاقتحام والمدفعية ليل سهل الغاب و جاءت المروحيات لتساند تقدم الجيش السوري في سهل الغاب ولاقتحام قرية البحصة . و واصل الجيش السوري توسيع نطاق عملياته العسكرية كما كان متوقعاً ، و لم ينتظر استكمال السيطرة أو تثبيت المواقع التي تقدم إليها في ريف حماه الشمالي المجاور بل ضم خلال الساعات الأخيرة جبهة جب الأحمر في اللاذقية الى جبهات حماه وسهل الغاب مستفيداً من انكفاء المسلحين تحت ضغط نيرانه حول مورك وكفر نبودة واللطامنة وقلعة المضيق حيث أصبحت مواقع المجموعات المسلحة داخل هذا المربع وسط كماشة برية وجوية يواصل الجيش إطباقها عليهم.

و استطاع الجيش السوري توسيع عملياته بفضل التنسيق بين أسلحته المختلفة واستخدامه الكثيف للمروحيات التي كانت تقصف مجموعات المسلحين واستخدام الدبابات على نطاق واسع والقنابل المضادة للآليات التي حصل عليها حديثاً فضلاً عن ارتفاع معنويات الجنود في ساحات المعارك.
و يبدو أن تكتيكات الجيش السوري هي التوسع في فتح الجبهات كلما استطاع إحداث اختراق، وذلك لإنهاك المسلحين وتشتيت صفوفهم . و بدأ الجيش بالتقدم في سهل الغاب من البحصة لتأمين المنطقة ، و ثانياً للعودة نحو المناطق التي خسرها في الأشهر الماضية في معارك كر وفر مع مجموعات “جيش الفتح” المدعوم تركياً، ومن الأرجح أن يتقدم من البحصة نحو حاجز الفورو والصفصافة وتل واسط فالزيارة والفريكة التي ستعيده مرة أخرى إلى سبعة كيلومترات جنوب جسر الشغور .
وبوصول الجيش السوري إلى أطراف جسر الشغور ستغدو المعركة أكثر صعوبة مع نقل الأتراك مئات المقاتلين الشيشان والطاجيك والأوزبيك إلى المدينة وسيكون أول صدام بين المحور الروسي السوري والمقاومة مع ذراع المحور التركي السعودي .
و كانت الطائرات الروسية شنت غارات على سهل الغاب في ريف حماه وسلسلة جبل الزاوية ودمرت نقاطاً لجيش الفتح . و ترافق ذلك مع قصف الجيش السوري المنطقة ذاتها بالمدفعية وراجمات الصواريخ . كما شنت الطائرات الروسية سلسلة غارات على مراكز جيش الفتح في بلدة قرقور والشيخ سنديان في ريف حماه وسلسلة جب الأحمر في اللاذقية .
يأتي ذلك فيما أعلنت وزارة الدفاع الروسية امس الخميس أن أربع سفن حربية روسيّة في بحر قزوين أطلقت صواريخ على مواقع تشكّل بنية تحتية لتنظيم داعش في سوريا الليلة الماضية . و أضافت الوزارة في موقعها الإلكترونيّ أنّ الضربات أصابت منشآت لتصنيع القذائف والعبوات الناسفة ومراكز قيادة ومستودعات ذخيرة ومعسكرات تدريب تابعة لداعش . و كانت وزارة الدفاع الأميركية أعلنت أن طائرة للتحالف الأميركي اضطرت إلى تغيير مسارها أثناء تحليقها في الأجواء السورية تفادياً للاقتراب من مقاتلة روسية.
هذا و اعلنت وزارة الدفاع الروسية اليوم الجمعة ان الطائرات الروسية نفذت 76 غارة في سوريا واستهدفت 60 مقراً لداعش خلال 24 ساعة فيما قالت رئاسة الأركان الروسية ان الإرهابيين في سوريا يتكبدون خسائر كبيرة ما يدفعهم إلى تغيير تكتيكهم . و اضافت الأركان الروسية ان غاراتنا قضت على قياديين من تنظيم داعش في الرقة وأكثر من 100 مسلح كما جرى تدمير 16 معسكراً وقاعدة لتدريب وتجهيز المسلحين في سوريا خلال عمليات اليوم

شاهد أيضاً

0

الجيش العربي السوري انتقل من الدفاع إلى الهجوم في جنوب غرب حلب

وزارة الدفاع الروسية تقول أن الجيش السوري انتقل من الدفاع إلى الهجوم في جنوب غرب ...