الرئيسية / اخبار العالم / ما هي حقيقة الفيديو المفبرك للسيد نصر الله ضد المالكي المنشور على بعض الوكالات العراقية الصفراء ؟؟
jpg.3827

ما هي حقيقة الفيديو المفبرك للسيد نصر الله ضد المالكي المنشور على بعض الوكالات العراقية الصفراء ؟؟

يبدو أن مسلسل الإفتراءات و الكذب بحق حزب الله ابنان و قيادته إنتقل إلى بعض وسائل الإعلام العراقي “الصفراء” حيث إنغمست وكالة “الزوراء” و”أنباء حمورابي” وغيرها من الوسائل الإعلامية في مستنقع الخداع و تضليل الرأي العام دون أي رادع أخلاقي أو مهني .. بهدف تشويه صورة رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي وإثارة البلبلة في الإنتخابات البرلمانية العراقية .

يبدو أن مسلسل الإفتراءات و الكذب بحق حزب الله ابنان و قيادته إنتقل إلى بعض وسائل الإعلام العراقي “الصفراء” حيث إنغمست وكالة “الزوراء” و”أنباء حمورابي” وغيرها من الوسائل الإعلامية في مستنقع الخداع و تضليل الرأي العام دون أي رادع أخلاقي أو مهني .. بهدف تشويه صورة رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي وإثارة البلبلة في الإنتخابات البرلمانية العراقية .

و تحت عنوان “حسن نصر الله یهاجم المالکی و حکومته و یتهمه بإستنساخ المدرسة الصدامیة” ، نشرت الوکالتان المذکورتان أعلاه فیدیو مفبرکاً للأمین العام لحزب الله لبنان سماحة السید حسن نصرالله  و زعمتا فیه ، أنه یهاجم المالکی فی خطاب حدیث له . لکن الحقیقة هی أن الفیدیو المفبرک یعود أساساً إلى العام 2004 إی إبان الإحتلال للعراق ، حیث کان السید نصرالله ینتقد فی معرض حدیثه رئیس الوزراء العراقی الأسبق إیاد علاوی . على أن ما یؤکد حصول التزویر هو اسلوب إیراد الصوتیة للسید نصرالله دون إظهار وجهه الذی سیفضح دون شک بلحیته السوداء قِدم عهد الفیدیو .

یشار الى ان صحیفة «الشرق الأوسط» کانت نشرت فی عددها الصادر 9398 بتاریخ اغسطس 2004 ما جاء فی خطاب السید نصر الله انذاک تحت عنوان “ما یجری هو استبدال صدام بصدام آخر وبرعایة أمیرکیة” ، جاء فیه :

أکد الأمین العام لـ«حزب الله» الشیخ حسن نصر الله ان «الاحتلال الامیرکی لن ینجح فی القضاء على روح المقاومة فی العراق بعدوانه على النجف الاشرف» ، معتبرا ان «ما یجری فی العراق هو تکرار للنموذج الصدامی، واستبدال صدام بصدام آخر وبرعایة امیرکیة»، مشیرا الى ان المفاوضات بملف الاسرى تجری بعیدا عن الاضواء، موضحا ان «حزب الله سیقول رأیه فی الاستحقاق الرئاسی عندما یحین الوقت، وتصل الامور الى المرحلة الجدیة». وقال نصر الله فی کلمة القاها فی احتفال تأبینی فی ضاحیة بیروت الجنوبیة امس «ان النموذج الذی تقدمه الادارة الامیرکیة (الدیمقراطیة) والحکومة المؤقتة الدیمقراطیة المنصّبة هو تکرار للنماذج الصدامیة فی معاقبة مدینة بکاملها، وأهل المدینة عندما یواجه معارضین سیاسیین او مقاومین». وأضاف «لقد استبدل صدام بصدام آخر، وبرعایة أمیرکیة من جدید، وان هذه الحکومة لا یحق لها ان توجه بندقیة الى عراقی او أی بیت عراقی، فضلا عن مقدسات المسلمین، ویجب ان تقابل بالرفض والتندید وبالاستنکار»، مجددا دعوته جمیع الشعب العراقی «الى التوحد فی مواجهة العدوان والاحتلال». وقال «ان الذی یسمح للامیرکیین وازلامهم فی العراق بالقضاء على أی تیار من التیارات المعارضة السیاسیة او المقاومة، علیه ان یستعد لتقبل تصفیة کل التیارات الاخرى». ورأى الامین العام لـ«حزب الله» ان «المشروع الامیرکی فی العراق یهدف الى القضاء على أی معارض او مقاوم او مناقش أیاً تکن نتائج ما یحصل فی النجف الاشرف، وان الاحتلال فی العراق سیبقى احتلالا فی وجدان وثقافة الشعب العراقی». وتوقع «ان تترسخ المقاومة، وان ابتعدت عن المواجهة الشاملة، الا انها ستأخذ منحى آخر».
لقراءة المقال المنشور على صحیفة الشرق الأوسط بشکل کامل فم بزیارة الرابط التالی :

http://www.aawsat.com/details.asp?issueno=9165&article=251319#.U2FvNyh5aMO

شاهد أيضاً

1398052801231256318150754 (1)

أميركا هي من استهدفت معسكر الصقر في سياق الضغط على الحكومة العراقية

أشار عضو المكتب السياسي لحركة النجباء فراس الياسر، إلى أنّ هناك “مؤشرات أن القوات الأميركيّة ...