الرئيسية / اخبار العالم / رصد 3 مجموعات إرهابية والانقضاض عليها من قبل حرس الثورة
0

رصد 3 مجموعات إرهابية والانقضاض عليها من قبل حرس الثورة

رصدت قوات حرس الثورة الإسلامية 3 مجموعات إرهابية حاولت دخول البلاد من نقطتين مختلفتين وقضت عليها، مما يشير الى سيطرة قوات حرس الثورة الإسلامية على المناطق الحدودية ودقة رصدها.

أفادت وكالة تسنيم الدولية للأنباء أن مقر حمزة سيد الشهداء (ع) اصدر بيانا اليوم الخميس كشف فيه ان اعداء الشعب الايراني في نظام الهيمنة بقيادة امريكا والانظمة الاقليمية العميلة ومنها نظام آل سعود قد دفعوا مؤخرا الجماعات الارهابية والاحزاب المهترئة ومنها جماعة “الحزب الديمقراطي” المنحل نحو تنفيذ اعتداءات وزعزعة امن الشعب الايراني والتسلل الى الاراضي الايرانية لكن مجاهدي الاسلام ومنهم قوات البيشمركة الكردية المسلمة وقوات التعبئة وقوات الحرس الثوري رصدوا الارهابيين ولاحقوهم واستطاعوا القضاء على خليتين ارهابيتين في منطقة اشنوية حيث قتل 12 من الارهابيين. 

وهذه هي المرة الثانية التي يحاول فيها الارهابيون التسلسل الى البلاد ويلاقون حتفهم عند الحدود برصاص قوات حرس الثورية الإسلامية الإيرانية. وقد تم رصد مجموعة إرهابية يوم الاثنين الماضي في منطقة سردشت بمحافظة أذربيجان الغربية، وادت المواجهات مع هذه المجموعة الى هلاك 5 من أفرادها.

ولكن هذه المرة حاول الارهابيون التسلسل من منطقة أبعد من سردشت، منطقة تبعد بـ 100 كلم  عن منطقة سردشت الحدودية، حيث حاولوا التسلسل الى البلاد من اشنويه، ليرصدهم  مقر حمزة سيد الشهداء (ع).

واعلن قائد القوات البرية في الحرس الثوري العميد محمد باكبور ان قوات مقر حمزة سيد الشهداء (ع) التابع للحرس الثوري اشتبكوا مع عناصر خليتين ارهابيتين في منطقة اشنويه الحدودية في شمال غرب ايران ما ادى الى مقتل الارهابيين.

وبعد القضاء على هذه المجموعة الإرهابية، استمرت عمليات التعقب والمواجهة للقضاء على بقايا الإرهابيين في المنطقة، وحتى الآن تم قتل 12 إرهابيا، تحتفظ قوات حرس الثورة الإسلامية أجسادهم، كما تم اكتشاف كميات كبيرة من الأسلحة والاعتدة لدى هذه المجموعة الإرهابية.

واعلن حرس الثورة الإسلامية الإيرانية امتلاكه معلومات تدل على أن اعداء الشعب الايراني في نظام الهيمنة بقيادة امريكا والانظمة الاقليمية العميلة ومنها نظام آل سعود قد دفعوا مؤخرا الجماعات الارهابية والاحزاب المهترئة ومنها جماعة “الحزب الديمقراطي” المنحل نحو تنفيذ اعتداءات وزعزعة امن الشعب الإيراني.

قائد القوات البرية في حرس الثورة الإسلامية

وفي هذا الصدد، قال قائد القوات البرية في الحرس الثورة الإسلامية العميد محمد باكبور: ليعلم أعداء الثورة الإسلامية أن أبناء الشعب الإيراني في قوات حرس الثورة الإسلامية الإيرانية تصون المحافظات الحدودية بيقظة وجهوزية عالية، ولن تسمح للإرهابيين المرتزقة المدعومين من الاستكبار العالمي والصهاينة أن يستعرضوا عضلاتهم.

الامر اللافت للنظر في العمليتين الماضيتين التين قامت بهما قوات حرس الثورة الإسلامية الإيرانية هي أن 3 جماعات إرهابية حاولت التسلسل الى البلاد من نقطتين مختلفتين تفصل بينهما مسافة شاسعة، وقد تم رصدها عند المعابر الحدودية وبعد المتابعة الدقيقة، قامت قوات حرس الثورة الإسلامية بالقضاء على هذه الجماعات، وهو ما يشير الى الجهوزية العالية والسيطرة في مراقبة المناطق الحدودية واستخدام المعدات المناسبة لرصد التحركات عند الحدود.

ويشار الى أن عمليات قوات  حرس الثورة الإسلامية تمت يوم امس بمشاركة قوات البيشمركة الكردية المسلمة وقوات التعبئة الشعبية، وقد أدت الاشتباكات الى استشهاد مقاتلين محليين اثنين، وتم احباط محاولة الجماعات الإرهابية  لدخول البلاد وتنفيذ عمليات إرهابية، فيما صادرت القوات الأمنية تجهيزات هؤلاء الإرهابيين وأسلحتهم.

شاهد أيضاً

4

قوى الأمن الداخلي تتحمل أعباء مسؤولية جهادية .. واقتدار وأمن واستقرار النظام الاسلامي رهن بادائها

اعلن قائد فيلق القدس التابع لقوات حرس الثورة الاسلامية اللواء قاسم سليماني، اليوم الثلاثاء ، ...