الرئيسية / مقالات اسلامية / فقه الولاية / كيف تبدأين رحلة التكليف؟
0

كيف تبدأين رحلة التكليف؟

أداء التكاليف

 

المدرسة الإلهية التي ستذهبين إليها في حياتك هي مدرسة العبودية للَّه، وهي تتحقق من خلال القيام بالتكاليف الشرعية كما يريد اللَّه وبنيَّة التقرُّب منه.

هذه التكاليف قد تتعلق:

 

1- بالفكر- كالتفكُّر، ومحاسبة النفس.

2- بالقول- كذكر اللَّه باللسان وقراءة القرآن.

3- بالمال- كالزكاة والخمس والصدقة المستحبة.

4- بمجموع الناس- كصلاة الجماعة.

5- بالفعل- كمناسك الحج وافعال الصلاة.

6- بالمظهر- كالستر والتبرج والزينة.

7- بالعلاقات- كبِرِّ الوالدين وصلة الرحم والأمر بالمعروف والنهي عن المنكر والاختلاط.

 

﴿وَمَا خَلَقْتُ الْجِنَّ وَالْإِنسَ إِلَّا لِيَعْبُدُونِ﴾

(الذاريات:56) قرآن كريم

 

 11889666_976109849119876_8111227689044663979_n

إنَّ اللَّه إذا أحب عبداً فقهه في الدين

الإمام الصادق عليه السلام

 

كيف تؤدِّين هذه التكاليف؟

 

هذه التكاليف لها شروط ومقدمات وتفاصيل يجب أن تطلعي عليها بمقدار الواجب عليك حتى تكوني بريئة الذمة أمام اللَّه.

والعلم الذي يبين هذه التفاصيل هو علم الفقه.

كما أنَّ علم الأخلاق هو العلم الذي يرشدك إلى كيفية تحصيل الإخلاص في أدائها، أي يساعدك على أن تؤدِّيها قربةً إلى اللَّه، وليس كي يرى الناس أو للرياضة أو لأي شيء آخر.

كما يحدد لك علم الأخلاق البرنامج الذي ينبغي أن تتبعيه في أدائك لهذه التكاليف ويعظك ويذكرك بالآخرة ويبين لك طريقة تجَنُّب الأخلاق الفاسدة كالتكبُّر والعجب وحب الدنيا… الخ.

 

 11796284_963522180378643_2161384750601728981_n


ما هي أهم هذه التكاليف؟

 

أ- الصلاة

 

الصلاة، أيتها الطاهرة، هي معراج المؤمن، أي أنَّها طريق روحه للعروج إلى اللَّه كي يصبح مؤمناً حقيقياً ويمتلئ قلبه حباً للَّه ويترك حب الدنيا والإنغماس فيها.

هذه الصلاة كي تُقبَل وتكون معراجاً ينبغي أولاً أن تكون صحيحة. ولتكون صحيحةً ينبغي أن تستوفي جميع الشرائط الفقهية، وذلك كي تصلِّي صلاةً صحيحةً منذ البداية ولا تعيديها لاحقاً.

إذا أردت التفصيل فعليك سؤال العلماء أو الرجوع إلى الرسالة العملية للمرجع الذي تقلدينه أو الكتب التوضيحية من قبيل كتاب “كيف تصلِّي؟”.

 

﴿إِنَّ الصَّلاَةَ كَانَتْ عَلَى الْمُؤْمِنِينَ كِتَابًا مَّوْقُوتًا﴾

(النساء:103) قرآن كريم

 

 

الصلاة قربان كلِّ تقي

 الرسول الأكرم صلى الله عليه وآله وسلم

 

 

بسم الله الرحمن الرحيم

﴿أَقِمِ الصَّلواةَ لِدُلُوكِ الشَّمْسِ إِلَى غَسَقِ اللَّيْلِ وَقُرْآنَ الْفَجْرِ إِنَّ قُرْآنَ الْفَجْرِ كَانَ مَشْهُودًا﴾(الإسراء:78)

 

 

0


شاهد أيضاً

00

الامام الخامنئي: الوضع الراهن في كشمير هو نتيجة اجراءات بريطانيا

اكد قائد الثورة الاسلامية آية الله العظمى الامام السيد علي الخامنئي يوم الاربعاء، ان الوضع ...